إيران

عملة إيران تشهد انخفاضا تاريخيا أمام الدولار الأمريكي

 شهد الريالُ الإيرانيُّ اليوم الأربعاء انخفاضاً تاريخياً جديداً أمام الدولار الأمريكي.

وذكر موقع “اقتصاد نيوز” الإيراني شبه الرسمي أن الدولار الواحد سجّل صباح اليوم ارتفاعاً جديداً بقيمة 600 تومان ليصل إلى 27 ألف و800 تومان، ليتخطّى بعد ظهر اليوم حاجز الـ 28 ألف تومان (280 ألف ريال) في سوق طهران للصيرفة.

وارتفع سعرُ صرف الدولار الرسمي في إيران بنسبة تزيد عن 2.2%، بينما بلغ سعر الصرف الرسمي لليورو الأوروبي اليوم أمام العملة الإيرانية 32 ألف و450 تومان لكل يورو واحد، ليسجل بذلك ارتفاعاً بنسبة 1.56% بمعدل 500 تومان.

 وكان سعر صرف الدولار الأمريكي خلال الأيام القليلة الماضية قد وصل إلى 27 ألف تومان، بعد تجاوزه خلال أوائل العام الجاري حاجز 16 ألف تومان، ليستمر بذلك في السقوط أمام العملات الأجنبية.

 ويأتي هذا الانهيار التاريخي الجديد للعملة الإيرانية في أعقاب إعادة فرض الولايات المتحدة الأمريكية مطلع الأسبوع الجاري جميعَ عقوبات الأمم المتحدة على طهران، التي حذّر وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، من انتهاك أية جهة أو دولة لها. وقال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جو تيريش، إنه لا يستطيع اتخاذ أي إجراء في هذاالصدد؛ لوجود “شك” في تلك المسألة.

 يشار إلى أن سعر صرف الدولار الأمريكي سجّل ارتفاعاً قياسياً أمام الريال الإيراني يوم الأحد الماضي بقيمة 2.5% ليصل إلى أكثر من 27 ألف تومان (273 ألف ريال) وذلك عقب إعلان واشنطن عقوباتِها على إيران.

 ومنذ شهر يونيو الماضي، أخذت العملة الإيرانية تسقط أمام الدولار، حيث فقدت أكثرَ من 40% من قيمتها حين كان سعر الدولار لا يتخطى في ذلك الوقت 20 ألف تومان (200 ألف ريال)، لتفقد بذلك ثلثيَّ ما فقدته خلال عامين وأكثر حين كان سعر الدولار يبلغ نحو 17 ألف تومان (170 ألف ريال) خلال منتصف عام 2018 بالتزامن مع خروج واشنطن من الاتفاق النووي في مايو من العام نفسه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى