الصحافة المصرية

خلال استقباله لعبد الله الحمدوك ، الرئيس السيسي يؤكد دعم مصر لاستقرار السودان ..أبرز ما جاء بالصحافة المصرية الأربعاء

أبرز العناوين

  • الرئيس السيسي يؤكد دعم مصر لاستقرار السودان اثناء استقباله لعبد الله حمدوك
  • رئيس الوزراء السوداني يصل القاهرة لبحث العلاقات بين البلدين
  • مصرع 9 إرهابيين في تبادل إطلاق نار مع الشرطة بمدينتي العبور و15 مايو
  • 10 ملايين دولار من الولايات المتحدة لدعم تنظيم الأسرة
  • وزير الآثار يبحث مع السفير الفرنسي مشروع تطوير منطقة صان الحجر الأثرية
  • شكري يتوجه إلى نيويورك للإعداد لمشاركة الرئيس بالدورة الـ 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة
  • البرلمان يستدعي وزيرة الصحة بدور الانعقاد الخامس
  • التراس يوقع بروتوكول تعاون بين “العربية للتصنيع” ومجموعة تنجسرام المجرية لتصنيع معدات الإضاءة الموفرة
  • الرئيس السيسي يؤكد دعم مصر لاستقرار السودان أثناء استقباله لعبد الله حمدوك رئيس الوزراء السوداني، مشيرا إلى تقديم كافة سبل الدعم للأشقاء في السودان وسرعة تنفيذ المشروعات التنموية المشتركة، كالربط الكهربائي وخط السكك الحديدية.
    وذكر السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن الرئيس هنأ الدكتور عبد الله حمدوك على توليه منصبه والإعلان عن تشكيل الحكومة السودانية الجديدة، مؤكداً سيادته الروابط الأزلية التي تجمع شعبي وادي النيل، والترابط التاريخي بين مصر والسودان، ووحدة المصير والمصلحة المشتركة.

    وأعرب الرئيس عن التقدير لنجاح السودان في تجاوز المرحلة الراهنة المهمة من تاريخه وبدء مسار العمل الحقيقي نحو تحقيق آمال وتطلعات الشعب السوداني الشقيق في التنمية، مؤكداً حرص مصر على عودة السودان لدوره الطبيعي في محيطه الإقليمي والعربي والأفريقي، فضلاً عن مواصلة التعاون والتنسيق مع السودان في كافة الملفات محل الاهتمام المتبادل، والدفع نحو سرعة تنفيذ المشروعات التنموية المشتركة، كالربط الكهربائي وخط السكك الحديدية، بما يحقق الرخاء والتقدم لشعبي البلدين، وذلك في إطار ثابت من الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة.

    وأوضح المتحدث الرسمي أن الرئيس أكد دعم مصر الكامل لأمن واستقرار السودان، ومساندتها لإرادة وخيارات الشعب السوداني الشقيق في صياغة مستقبل بلاده، والحفاظ على مؤسسات الدولة، واستعدادها لتقديم كافة سبل الدعم للأشقاء في السودان في هذا الخصوص.

    من جانبه؛ أكد الدكتور عبد الله حمدوك التقارب الشعبي والحكومي الراسخ بين مصر والسودان، مشيداً بالجهود القائمة المتبادلة للارتقاء بأواصر التعاون المشترك بين البلدين، ومثمناً الدعم المصري المخلص، ثنائياً وإقليمياً ودولياً، للحفاظ على سلامة واستقرار السودان في ظل المنعطف التاريخي الهام الذي يمر به، بما أسهم في تجاوز السودان لصعوبات تلك المرحلة، مع الإعراب عن التطلع للاستفادة خلال المرحلة الحالية من الخبرات المصرية في مجال المشروعات التنموية والإصلاح الاقتصادي وإعادة الهيكلة.

    استعرض “حمدوك” تطورات الأوضاع في السودان والجهود المبذولة للتعامل مع المستجدات في هذا الصدد، معرباً في هذا الخصوص عن تقدير بلاده للدور الريادي لمصر بالمنطقة والقارة، خاصةً من خلال رئاستها الحالية للاتحاد الأفريقي، والذي أفضى مؤخراً إلى صدور قرار رفع تعليق عضوية السودان داخل الاتحاد، وساهم بالتبعية في دفع الجهود القائمة لمؤازرة السودان على النجاح في تحقيق استحقاق المرحلة الراهنة.

    وقد تم التوافق بين الجانبين خلال اللقاء حول استمرار التنسيق المتبادل والتشاور المكثف بهدف دفع التعاون المشترك لصالح البلدين والشعبين الشقيقين عن طريق الاستغلال الأمثل للفرص والآليات المتاحة لتعزيز التكامل بينهما على مختلف الأصعدة، لا سيما الاقتصادية والتجارية، وكذا الربط الكهربائي والربط السككي، إلى جانب دعم وبناء القدرات السودانية في كافة القطاعات.

    رئيس الوزراء السوداني يصل القاهرة لبحث العلاقات بين البلدين مع نظيره المصري الدكتور مصطفى مدبولي، وذلك في ثاني زيارته الخارجية، والأولى لدولة عربية.
    وقدم عبدالله حمدوك شرحا حول تطورات الأوضاع ببلاده، بعد نجاح الثورة السودانية، والتحديات التي تواجه الفترة الانتقالية، والترتيبات التي سيتم اتخاذها لتجاوز هذه التحديات، كما ناقش في جلسته الثنائية مع مدبولي، آفاق تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين.

    مصرع 9 إرهابيين في تبادل إطلاق نار مع الشرطة بمدينتي العبور و15 مايو، بينهم قيادي حركة لواء الثورة محمود غريب والمتورط في حادثي اغتيال العميد قوات مسلحة عادل رجائي، واستهداف كمين شرطة العجيز بالمنوفية.

    كما عثر بحوزتهم على 6 سلاح آلى، 2خرطوش، كمية من مادتى RSALT والنترات، مجموعة من الدوائر الكهربائية، عبوة متفجرة، 2 هياكل عبوات.

    10 ملايين دولار من الولايات المتحدة لدعم تنظيم الأسرة، وذلك بعد موافقة مجلس الوزراء في اجتماعه اليوم، الأربعاء، على مشروع قرار رئيس الجمهورية الخاص بالتعديل الثاني لاتفاقية منحة المساعدة بين مصر والولايات المتحدة الامريكية، بشأن تحسين النتائج الصحية للمجموعات المستهدفة، بهدف اتاحة مبلغ جديد بقيمة 10 ملايين و50 ألف دولار، كمساهمة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

    كما وافق المجلس على اعتماد القرارات والتوصيات الصادرة عن اجتماع اللجنة الهندسية الوزارية المنعقدة بتاريخ 15 سبتمبر الجاري، بشأن الإسناد المباشر للشركات، أو زيادة أوامر الإسناد لاستكمال الأعمال.

    فضلا عن موافقته على مشروع قرار رئيس الجمهورية، الخاص بالتعديل الرابع لاتفاقية منحة المساعدة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، بشأن التعاون المصري الأمريكي للعلوم والتكنولوجي، عبر اتاحة مبلغ جديد يبلغ قيمته 4 ملايين دولار؛ كمساهمة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في تقوية القدرات العلمية والتكنولوجية لدى الجانبين المصري والأمريكي، وتوسيع نطاق العلاقات بين المجتمعات العلمية والتكنولوجية في البلدين.

    وزير الآثار يبحث مع السفير الفرنسي مشروع تطوير منطقة صان الحجر الأثرية في محافظة الشرقية، وتحويلها لمتحف مفتوح، كما يتضمن المشروع مركز لزوار المنطقة وعمل مسار للزيارة وتوفير الخدمات للزائرين، وذلك في إطار التعاون بين الجانبين المصري و الفرنسي، للارتقاء بمستوى الخدمات في المواقع الأثرية.
    وحضر اللقاء السفير “ستيفان روماتيه” سفير فرنسا بالقاهرة، و المستشار الثقافي الفرنسي الجديد بالقاهرة للتعارف عليه، كما حضر الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، والدكتور “لوران كولون” مدير المعهد الفرنسي للآثار الشرقية، والسفير ماجد مصلح المشرف العام علي ادارة العلاقات الخارجية بوزارة الآثار.
    كما عقد الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، و الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، اجتماعا مع مجموعة من المستثمرين، وذلك لعرض الفرص الاستثمارية المختلفة، بالمشروعات المشتركة بالقاهرة التاريخية بين وزارتي الإسكان والآثار، حيث تم عرض عدداً من الفرص الاستثمارية المتاحة، بمشروعات التطوير المختلفة بالقاهرة التاريخية، وعرض المستثمرون تصوراتهم للمشاركة مع الحكومة في تنفيذ وتشغيل المشروعات المختلفة.

    وزير الخارجية سامح شكري يتوجه إلى نيويورك للإعداد لمشاركة الرئيس بالدورة الـ 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث تبدأ جلسات الشق رفيع المستوى للجمعية العامة يوم الثلاثاء الموافق 24 سبتمبر، ومن المقرر أن يكون الرئيس السيسي ضمن أوائل الرؤساء الذين يلقون بيانات بلادهم في الجلسة الأولى في هذا الخصوص.

    البرلمان يستدعي وزيرة الصحة بدور الانعقاد الخامس بناء على مذكرة تقدمت بها الدكتورة منى الشبراوي، عضو مجلس النواب عن محافظة الإسكندرية، إلى الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب، لمواجهتها بما حققته في قطاع الصحة.
    وذكرت النائبة منى الشبراوي في مذكرتها حال المستشفيات الحكومية، والتي تحتاج إلى واسطة قبل دفع ثمن التذكرة، فقد فاض الكيل بالمرضى وذويهم، وأكملت الشبراوي أن في حالة ضرب الإهمال قطاع الصحة، فيجب أن يكون للبرلمان ونوابه وقفة حاسمة، بعد أن وافق النواب على موازنة وزارة الصحة، واستجابوا لجميع مطالبها، والنظر فيما حققته الوزيرة، وإذا كان هناك قصور، فلابد من محاسبة.

    شراكة بين “العربية للتصنيع” ومجموعة تنجسرام المجرية لتصنيع معدات الإضاءة الموفرة، وذلك في إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي للهيئة لنقل وتوطين التكنولوجيا وتعميق التصنيع المحلي لمعدات الإضاءة الموفرة للطاقة وزيادة القيمة المضافة من خلال الشراكة والتعاون مع الشركات العالمية بما يعزز الاقتصاد القومي وسد الفجوة الاستيرادية وزيادة فرص الاستثمار في مصر.

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى