الصحافة المصرية

الرئيس السيسي يحذر من خطورة التلاعب في الثقة بينه وبين الشعب ويؤكد لست أكبر من الرد على اتهامات

حذر الرئيس عبد الفتاح السيسي من خطورة التلاعب في الثقة بينه وبين الشعب، قائلًا: إن الجيش مؤسسة مغلقة وحساسة جدًا، ولا تشكيك فيها.
وأكد الرئيس السيسي أن التنظيمات الخارجية تسعى لتدمير العلاقة بين الرئيس والشعب، قائلًا: “مركز العلاقة بيني وبينكم هو الثقة، وبالتالي يبحث الكثيرون على اللعب في الثقة”.
جاء ذلك خلال الجلسة الثانية من المؤتمر الوطنى الثامن للشباب بمركز المنارة للمؤتمرات الدولية بالقاهرة الجديدة بعنوان: “تأثير نشر الأكاذيب على الدولة في ضوء حروب الجيل الرابع”.
وقال “: ما بيني وبين الشعب أكبر من المساءلة، وأنا لست أكبر من الرد على اتهامات أو كلام يوجه لي، لكن الحقيقة أكبر مني أنا شخصيًا”.
وأشار الرئيس إلى استفادته من هذه الجلسة، مطالبًا المواطنين بالتركيز على الإنجازات، وموضحًا أن كل عملية تطوير قمنا بها تبعتها حملة لتدمير وطننا أو عمل إرهابي، ومن هنا أقول للمواطنين: “خدوا بالكم من بلدكم.. انتوا مستقبل ولادكم وشبابكم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى