مصر

“EDEX2023”.. النسخة الثالثة من المعرض الدولى للصناعات الدفاعية والعسكرية

انطلق الإثنين 4 ديسمبر 2023، المعرض الدولي “EDEX2023″، في دورته الثالثة، والذي يستمر حتى يوم الخميس 7 ديسمبر، بمركز مصر الدولي للمعارض والمؤتمرات الدولية، تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد الأعلى للقوات المسلحة. وعملت مصر على إقامة هذا المعرض الدولي كل عامين بناءً على رؤية القيادة السياسية بضرورة وضع مصر على خريطة الدول المنظمة لمعارض السلاح عالميًا، ولتبادل الخبرات من مختلف الجهات العالمية والمحلية الرائدة في مجال أنظمة التسليح والصناعات الدفاعية.

أهمية المعرض

يعد معرض “EDEX2023” هو الحدث الدفاعي والأمني الوحيد الذي يغطي أفريقيا والشرق الأوسط، حيث أن مصر تمتلك أكبر قوة عسكرية إفريقيًا ومن أكبر القوات العسكرية على مستوى العالم. ويوفر المعرض فرصة مميزة لمشاهدة أحدث التقنيات والمعدات والأنظمة عبر الأرض والبحر والجو، وتقدم مصر أيضًا من خلاله فرص لأكبر الشركات العارضة في هذه المجالات لعرض أحدث التقنيات والمعدات العسكرية، وأهمها:

  • أنظمة الدفاع الجوي
  • هياكل الطائرات وأنظمة جو أرض
  • أنظمة الدفاع الساحلية
  • أنظمة الأسلحة المضادة للدبابات والصواريخ الخارقة للتحصينات
  • الذخيرة والأنظمة المدفعية
  • أنظمة الكشف عن المواد الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية        
  • الأسلحة الفردية والمتوسطة
  • أنظمة القيادة والسيطرة والاتصالات
  • الأمن السيبراني – الحرب الإلكترونية
  • أجهزة الرؤية الليلية والنهارية
  • الجدران والحواجز الدفاعية
  • المعدات والمركبات البحرية
  • المحركات وأنظمة النقل – أنظمة الدفع
  • نظم المعلومات الجغرافية -تحديد المواقع- الملاحة
  • الخوذات والأقنعة
  • أنظمة الطاقة الكهربائية الهجينة
  • المركبات البرية
  • الصيانة والإصلاح والعمرة
  • الإعلام العسكري
  • القفز بالمظلات والإنزال الجوي
  • شركات الأمن الخاصة
  • معدات البحث والإنقاذ والسلامة
  • بناء السفن
  • أنظمة الرؤية / التصويب
  • برامج التطبيقات العسكرية
  • أنظمة السونار والرادار
  • أنظمة الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع
  • المعدات التكتيكية
  • أجهزة التهديف وتحديد المدى
  • معدات التدريب – أجهزة المحاكاة
  • الأنظمة الذاتية وغير المأهولة

يفتح معرض “EDEX2023” آفاقًا جديدة للتعاون بين مصر ومختلف دول العالم في مجال الصناعات العسكرية، حيث أصبح مظلة دولية فعالة لاستعراض أحدث أنظمة الصناعات العسكرية والدفاعية والتكنولوجية في العالم. أيضًا يعد المعرض فرصة مهمة لعرض أحدث المنتجات العسكرية المصرية، ضمن استراتيجية عمل وزارة الإنتاج الحربي. كما يفتح أبوابًا للتعاون مع كبرى الشركات العالمية فب مجال التسليح والدفاع، كما سيشهد المعرض، عرضاً للأسلحة الثقيلة مثل الدبابات والمدرعات بالإضافة إلى الأسلحة الخفيفة، بهدف أن تحصل عليها حكومات الدول الشقيقة والحليفة للدفاع عن نفسها وأمنها.

أيضًا يُعقد المعرض في ظروف دقيقة للغاية، في ظل ما يشهده العالم بوجه عام، والمنطقة بشكل خاص من صراعات وحروب، وهو يعد إثباتًا على أمن واستقرار مصر التي لطالما كانت ثابتة على موقفها كداعم دائم للسلام، وتأكيدًا على قدرة مصر في الاستمرار في لعب هذا الدور، حيث تؤمن مصر بأن امتلاك القوة الرشيدة هو الضمان الأساسي للأمن والسلام، وأن القادر الحقيقي على تحقيق السلام، هو من يملك مفاتيح القوة.

ويضم الجناح المصري عددًا من العربات المدرعة والمركبات المدرعة، والأسلحة الخفيفة، بالإضافة إلى مختلف أجهزة الرؤية الليلة، وتم إنتاج هذه المركبات بالقدرات التصنيعية لمجمع الصناعات الهندسية بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع.

من هم المشاركون؟

يشهد المعرض هذا العام حضور أكثر من 400 عارضاً من جميع أنحاء العالم لعرض أحدث التقنيات في مجالات الدفاع والتسليح، بالإضافة إلى حضور العديد من الوفود العسكرية والزائرين. حرصت أيضًا العديد من كبرى الشركات المصنعة للمعدات العسكرية في العالم على مشاركتها كجهات راعية للمعرض، وأيضًا تم دعوة وفود عسكرية رفيعة المستوى من أكثر من 100 دولة لزيارة المعرض. ويتم تنظيم المعرض من قبل شركة “AWE”، وهي شركة دولية رائدة في تنظيم الأحداث الدولية الكبرى، بالتعاون مع وزارة الدفاع ووزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع.

يضم المعرض 22 جناحاً دولياً من الولايات المتحدة الأمريكية، والصين، والهند، وكوريا الجنوبية، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، واليونان، والسعودية، والإمارات العربية المتحدة، والبرازيل، ورومانيا، وجمهورية التشيك، وصربيا، وسلوفاكيا، وبلغاريا، وأوكرانيا، وكازاخستان، وباكستان، وأرمينيا، والبوسنة والهرسك، بالإضافة إلى مصر. ويضم “EDEX2023” عدد من كبرى الشركات المتخصصة في كافة المجالات المتعلقة بأنظمة الدفاع والأمن وعلى رأسها المركبات البرية والدفاع الجوي والدفاع الساحلي وبناة السفن والصيانة والإصلاح والأمن السيبرانى وأنظمة الصواريخ والأنظمة الذاتية وغير المأهولة والقفز بالمظلات والإنزال الجوي والاتصال عبر الأقمار الصناعية وأنظمة البحث والإنقاذ وأنظمة المراقبة والمعدات التكتيكية ومعدات التدريب والمحاكاة وغيرها من القطاعات مما يوفر فرصة للاطلاع على أحدث الابتكارات في مختلف المجالات من خلال المعرض.

الحضور المصري في مجال الصناعات العسكرية والدفاعية

صرح الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، إلى أن قطاع الإنتاج الحربي يعمل دائما على تطوير المنتجات النمطية لشركاته إلى جانب إدخال منتجات جديدة، سواء بالتعاون مع شركات مناظرة، داخلية وخارجية، أو من خلال مراكز البحوث التابعة له، وبالتعاون مع مراكز البحوث التابعة للقوات المسلحة، وأكد على أن امتلاك مصر لتكنولوجيات التصنيع يمهد الطريق للتحديث الدائم وتحقيق رغبة المستخدم، كما يدعم امتلاك القوة والوقوف على أرض صلبة لتحقيق السلام.

أيضًا أعلنت وزارة الدفاع والإنتاج الحربي، عن عدد من المنتجات الجديدة، منها راجمة الصواريخ المصرية “رعد 200″، وهي تعرض لأول مرة من خلال معرض “EDEX2023”. وفي سياق متصل، تشارك الهيئة العربية للتصنيع في المعرض، حيث تعمل في عدة قطاعات، منها الذخائر والصواريخ والطائرات والعربات المدرعة، كما يتم التعاون مع شركات عالمية للمساهمة في نقل وتوطين التكنولوجيا لمصر.

وتضم المنتجات الجديدة الذخائر الجوية باسم “حافظ” بأربعة مستويات، كما هناك مركز قيادة وسيطرة متعدد المهام ويعمل حتى المستوى التعبوي، وهو تصميم وتصنيع مصري 100%، وكذلك تصميم للسيارات المقاومة للشغب تحت مسمى “قادر 1″، وهناك خمس منظومات لمجابهة الطائرات المسيرة، وهى منظومات تمت بشراكة مع أفرع وإدارات أخرى بالقوات المسلحة، كما يجرى عرض جهاز كشف والقياس الإشعاعي، وتم تصميمه وإنتاجه في مصر، وتم تصنيع طرازين أحدهما للاستخدام المدني وآخر للعسكري، كما تم التعاون مع شركات عالمية مثل شركة “داسو” الفرنسية، حيث تم تصنيع أجزاء من الطائرات.

بيير يعقوب

باحث بالمرصد المصري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى