الصحافة الدولية

استقالة وزيرة العمل البريطانية اعتراضا على طريقة ادارة الحكومة ملف بريكسيت ..ونهاية المفاوضات بين واشنطن وطالبان ..أبرز ما جاء بالصحافة الدولية الأحد

أبرز العناوين:

  • استقالة وزيرة العمل البريطانية اعتراضاً على طريقة ادارة الحكومة ملف بريكسيت
  • ناقلة النفط الإيرانية المتسببة بالأزمة بين طهران والدول الغربية أتمت مهمتها
  • نهاية المفاوضات بين واشنطن وطالبان
  • مكتب الرئيس الأفغاني: السلام الحقيقي لا يمكن أن يتحقق إلا عندما توقف حركة طالبان العنف
  • رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: إيران قررت ألا يكون تطبيق الاتفاق النووي من طرف واحد فقط
  • ترحيب دولي بصفقة تبادل المعتقلين بين روسيا وأوكرانيا
  • أعلنت وزيرة العمل بالحكومة البريطانية أمبر روود استقالتها من منصبها بسبب ما وصفته ب”استيائها من ادارة الحكومة لملف البريكسيت”

    وذكرت الوزير في لقاء لها فور إعلان استقالتها أن الحكومة الجديدة بقيادة رئيس الوزراء بوريس جونسون لم تدر مفاوضات حقيقية مع الاتحاد الأوروبي  للوصول لاتفاق جديد بل قامت بمحادثات غير رسمية فقط .

    وأضافت الوزيرة أن من 80 ل90 بالمئة من وقت الحكومة الجديدة خصص لدراسة خطة الخروج دون اتفاق وهو ما أثار استياءها

    أما وزير المالية ساجد جافيد فقد صرح بأنه تفاجئ باستقالة وزيرة العمل كما استنكر تصريحاتها وأضاف في تصريحات صرح بها لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” أن الحكومة تقوم بمجهود هائل للوصول لصفقة جديدة مع الاتحاد الأوروبي .

    وقد أعلنت الحكومة البريطانية أن وزيرة البيئة تريزا كوفي ستشغل منصب وزيرة العمال المستقيلة اليوم .

    وفي خطاب استقالتها لرئيس الوزراء بوريس جونسون ذكرت الوزيرة أمبر روود أنها ” انضمت للحكومة بنية خالصة، وانها ارتضت قبول وجود  خيار لا أتفاق على أساس أنه أداة ضغط على الاتحاد الأوروبي للوصول للاتفاق مرضي للخروج في 31 أكتوبر ، وبرغم ذلك توصلت لقناعة أن الخروج باتفاق مرضي هو ليس هدف الحكومة الحالية ”

    صرح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسافي أن ناقلة النفط الإيرانية التي كانت سبباً في أزمة بين طهران ولندن وواشنطن بسبب احتجازها وعدم السماح لها باستكمال رحلتها إلى سوريا قد أتمت اليوم رحلتها وباعت ما تحمله من نفط وفقاً لتصريحاته للتلفزيون الرسمي

    ” الناقلة وصلت لمقصدها ، وباعت النفط” هذا ما صرح به المتحدث الرسمي دون أبداء تفاصيل أخرى .

    ناقلت النفط الإيرانية “أدريان داريا 1” قد اختفت تماماً من على الرادارات البحرية قبل أن تلتقط لها صورة بالأقمار الصناعية بالقرب من ميناء طرطوس السوري .

    فاجئ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجميع بإعلانه عن إلغاء المحادثات مع كبار قادة طالبان بمنتجع كامب ديفيد بعد أن أعلنت الجماعة عن تبنيها لهجوم تم في مدينة كابل الأسبوع الماضي أدى لوفاة جندي أمريكي و11 شخص أخر .

    كما صرح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن محادثات السلام مع طالبان المستمرة منذ فترة قد تم تعليقها وستستمر واشنطن في الضغط على طالبان بتوفير المعدات والسلاح للقوات الأفغانية التي تحارب طالبان حتى تبرهن طالبان عن التزامها نحو سعيها للسلام .

    وقد استدعت الولايات المتحدة مندوبها لأفغانستان زلاماي خليلزاد اليوم بالتزامن مع تعليق المحادثات وبسؤال وزير الخارجية حول ما إذا كانت قرارات اليوم تعني نهاية أمر المفاوضات بين واشنطن وطالبان ذكر الوزير ” أن المفاوضات قد انتهت في الوقت الحالي” .

    محتجو هونج كونج يرددون النشيد الوطني الأمريكي ويطالبون ترامب بتحرير هونج كونج الخاضعة لحكم الصين في أحدث موجة احتجاج ، حسب رويترز، ردد المحتجون النشيد الوطني الأمريكي  وطالبوا بتحرير هونج كونج من الحكم الصيني وذلك في أحدث موجة احتجاجات اندلعت منذ شهور في المدينة الخاضعة للحكم الصيني. وهتف المحتجون: ”حاربوا من أجل الحرية، ساندوا هونج كونج”. وحث مارك إسبر وزير الدفاع الأمريكي الصين على ضبط النفس في هونج كونج. وتندد الصين وتوجه اتهامات للولايات المتحدة وبريطانيا بإثارة الاضطرابات والتدخل في الشؤون الداخلية لهونج كونج بالإضافة إلي انها حذرت من الإضرار بالاقتصاد نتيجة الاحتجاجات والاضطرابات في البلاد.

    وفي هذا الصدد تناولت سبوتنيك نقلاً عن اسوشيتد برس ان المتظاهرون في هونج كونج رددوا النشيد الوطني الأمريكي أمام القنصلية الأمريكية ملوحين بالأعلام الأمريكية والملصقات المدُون عليها “الرئيس ترامب، يرجى تحرير هونغ كونغ”. وتهيأت قوات شرطة مكافحة الشغب  تحسباً لأي اعمال عنف من قبل المتظاهرين. وطالب المتظاهرون الحكومة الأمريكية بتمرير مشروع قانون، يعرف باسم قانون هونغ كونغ للديمقراطية وحقوق الإنسان، لدعم قضيتهم.

    مكتب الرئيس الأفغاني: السلام الحقيقي لا يمكن أن يتحقق إلا عندما توقف حركة طالبان العنف، حسب رويترز أن الرئيس ترامب ألغي اجتماعه فجأة مع كبار زعماء طالبان في مجمع رئاسي في كامب ديفيد في ماريلاند بعدما أعلنت الحركة مسؤوليتها عن هجوم في كابول في الأسبوع الماضي أسفر عن مقتل جندي أمريكي و11 آخرين. وقال  مكتب الرئيس الأفغاني في بيان ردا على إلغاء ترامب محادثات السلام السرية: ” أن السلام الحقيقي سيتحقق عندما توافق طالبان على وقف إطلاق النار“. وألقى إعلان ترامب المفاجئ شكوكا على مستقبل مسودة اتفاق السلام المزعم انعقاده مع زعماء حركة طالبان.

    رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: إيران قررت ألا يكون تطبيق الاتفاق النووي من طرف واحد فقط، حسب روسيا اليوم،أكد علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية خلال مؤتمر صحفي مع كرونيل فيروتا الأمين العام المؤقت للوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن إيران ستتخذ القرارات اللازمة في الوقت المناسب على غرار الخطوات الثلاث في حالة إذا استمر تطبيق القرار من طرف واحد. وأوضح رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، أنه كان ينبغي على أوروبا أن تملأ الفراغ الناجم عن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي. وأعرب صالحي عن استغرابه من تصريحات المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، الذي صرح بأن أوروبا ستبقى ملتزمة بالاتفاق النووي طالما التزمت به إيران، مضيفا: “نتحدث عن التزام أوروبا بماذا؟ التزامكم بعدم الالتزام أم التزامكم بانتهاك الوعود؟”

    ترحيب دولي بصفقة تبادل المعتقلين بين روسيا وأوكرانيا، حسب روسيا اليوم أن عملية تبادل المعتقلين التي جرت بين روسيا وأوكرانيا التي جرت يوم السبت 7-9-20019، أشادت بترحيب دولي بتجاوز الأزمة في العلاقات بين البلدين. وأعربت المستشارة الألمانية في بيان صادر لها: “إن هذا التبادل للمعتقلين بين روسيا وأوكرانيا يمثل إشارة تبعث على أمل كبير. إنني سعيدة من أجل البحارة الأوكرانيين الذين يمكنهم الآن في نهاية المطاف العودة إلى وطنهم”. وشددت ميركل على “أنه من المجدي مواصلة بذل كل الجهود الممكنة للعمل على تطبيق اتفاقات مينسك الخاصة بحل الأزمة الأوكرانية، مشيرة إلى أن الحكومة الألمانية مستعدة لذلك”.  ورحبت فيديريكا موغيريني مفوضة الاتحاد الأوروبي للسياسية الخارجية بتنفيذ روسيا وأوكرانيا عملية تبادل المعتقلين داعية إلى تكثيف هذه الدفعة في العلاقات بين البلدين.

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى