نافذة الصحافةمراكز أخرى

المراكز البحثية الإسرائيلية 20 إبريل

تناولت أغلب المراكز البحثية ووسائل الإعلام الإسرائيلية منذ 10 إبريل حتي 17 إبريل أهم القضايا المتعلقة بالشأن الداخلي والإقليمي والدولي لإسرائيل على المستويات السياسية والأمنية والاقتصادية.

وتركزت أهم الموضوعات في الداخل الإسرائيلي علي النتائج النهائية للانتخابات الاسرائيلية. وتركزت أهم الموضوعات في الشأن الإقليمي علي الضرورة الاستراتيجية لوجود القوات الاسرائيلية علي هضبة الجولان وأهم المتغيرات في النسخة الثانية من الربيع العربي، والانشقاقات داخل حلف الناتو العربي. كما تركزت أهم الموضوعات في الشأن الدولي علي حجم التبادل التجاري بين إسرائيل ودول الخليج ، وخطورة عودة الولايات المتحدة الي الاتفاق النووي.

وتناولت المراكز البحثية علي المستوي الداخلي الاسرائيلي النتائج النهائية للانتخابات الإسرائيلية من حيث فوز حزب الليكود بنسبة أصوات أقل من الانتخابات السابقة، وعلي الرغم من ذلك فإن زعيم الحزب رئيس الوزراء “بنيامين نتنياهو” مازال قادراً علي تشكيل الحكومة المقبلة.

هآرتس

كما تناولت المراكز وبالأخص “إفرايم عنبر” في مقاله “مركز القدس للدراسات الاستراتيجية” علي المستوي الإقليمي الاسرائيلي الشق الأمني من منظور الضرورة الاستراتيجية والأهمية من وجود القوات الاسرائيلية علي مرتفعات هضبة الجولان.

مركز القدس للدراسات الاستراتيجية

كما تناول سفير إسرائيل لدى مصر سابقا “تسفي ميزئيل” في مقاله بمركز ” القدس للسياسات العامة” إلى التقارير التي تفيد بخروج مصر من التحالف الاستراتيجي في الشرق الأوسط لتنامي التهديدات الأمنية عليها من ناحية ليبيا في اتجاه الغرب والتهديدات القادمة من ملء خزان سد النهضة في أثيوبيا بينما يتذيل التهديد الإيراني الأمن القومي المصري.

القدس للسياسات العامة

وبالأخص في الحديث عن مصر أنها تقوم بتعديل الدستور في توقيت سيئ حيث نشر ” معهد السياسة والاستراتيجية” تقريره الأمني عن الأحوال في المنطقة العربية واجتياح الموجة الثانية من الربيع العربي في الجزائر والسودان.

معهد السياسة والاستراتيجية

كما تناولت المراكز وبالأخص “كاتي واكسبرج” من مركز “المنتدى الفكر الإقليمي” علي المستوي الدولي لإسرائيل أهمية التقارب الاسرائيلي العربي وذلك لزيادة حجم التبادل التجاري بين إسرائيل ودول الخليج وبالأخص مع دولة الإمارات ليكون الهدف زيادة حجم التبادل التجاري من مليار دولار أمريكي إلى 25 مليار دولار.

مركز المنتدي الفكر الإقليمي

كما أشار “عاموس يادلين” في مقاله من ” معهد دراسات الأمن القومي” إلي عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي يعد خيارًا خطيرًا ولا تحتاجه الولايات المتحدة.

معهد دراسات الأمن القومي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى