الاقتصاد المصري

وزيرة التعاون الدولي تبحث مع مدير صندوق مصر السيادي فرص التعاون المشترك

وزيرة التعاون الدولي تبحث مع مدير صندوق مصر السيادي فرص التعاون المشترك

نشرت جريدة الشروق أن وزيرة التعاون الدولي الدكتورة رانيا المشاط بحثت مع المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان، إمكانية تنظيم منصة تعاون تنسيقي مشترك لشرح الدور الذي يقوم به الصندوق لجذب الاستثمارات الخاصة المحلية والأجنبية وتحفيز فرص الاستثمار في الأصول المملوكة للدولة وتعظيم قيمتها بما يزيد قاعدة مشاركة القطاع الخاص في الاقتصاد المصري. وأوضحت أن المنصة دشنتها الوزارة في عام 2020 وتهدف لخلق تكامل بين جهود شركاء التنمية من خلال التفاعل مع الجهات الوطنية المختلفة وعرض الدور الذي يقوم به كل قطاع والفرص التنموية المتاحة لخلق شراكات بناءة بين الجانبين. كما بحثت الدكتورة رانيا المشاط، مع أيمن سليمان، سبل تعزيز التعاون المشترك وذلك في إطار الدور الذي تقوم به وزارة التعاون الدولي، لدعم العلاقات المشتركة بين الجهات الوطنية وشركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين لدعم رؤية التنمية الوطنية، حيث تم خلال اللقاء مناقشة فرص التعاون المشترك مع شركاء التنمية، واستعراض الصندوق لأنشطته وخطة العمل المستقبلية في ضوء رؤية الدولة لتمكين القطاع الخاص.

المشاط تبحث مع الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط التعاون في تمويل المشروعات الخضراء

نشرت جريدة الوفد أن الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي ألتقت مع السفير ناصر كامل، الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، في إطار اللقاءات التي تعقدها مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين والمنظمات الإقليمية والدولية ومؤسسات التمويل الدولية لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك في تمويل المشروعات الخضراء، ضمن برنامج “نُوَفِّي”، وذلك في ضوء استعدادات مصر لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ COP27. وخلال اللقاء بحثت وزيرة التعاون الدولي، مع الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط فرص التعاون المشترك في ضوء استضافة مصر لمؤتمر الأطراف باتفاقية الأمم المتحدة للتغيرات المناخية COP27، مؤكدة أهمية النسخة الحالية من المؤتمر لدعم جهود العمل المناخي ودفع التحول من التعهدات إلى التنفيذ وتحقيق طموحات العمل المناخي لاسيما للدول النامية والاقتصاديات الناشئة. وأوضحت “المشاط”، أن إطلاق برنامج “نُوَفِّي”، لتمويل قائمة المشروعات الحكومية الخضراء في مجالات الطاقة والغذاء والمياه، يُعزز تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050، ويدعم رؤية الدولة لتعزيز التعاون مع شركاء التنمية في دفع أجندة العمل المناخي وتوسيع قاعدة مشاركة القطاع الخاص في جهود التنمية المستدامة.

ارتفاع تحويلات المصريين العاملين بالخارج إلى 29.1 مليار دولار خلال 11 شهراً

نشر موقع مباشر مصر أن البنك المركزي المصري اعلن ارتفاع تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال الفترة يوليو إلى مايو 2021-2022 إلى 29.1 مليار دولار بمعدل زيادة بلغ 2.1% على أساس سنوي مقابل نحو 28.5 مليار دولار مقارنة بالفترة يوليو إلى مايو 2020-2021. وذكر المركزي في بيان اليوم، أن تحويلات شهر مايو 2022 بلغت نحو 2.4 مليار دولار مقابل نحو 2.6 مليار دولار خلال شهر مايو 2021. وقال هاني عمر نائب مدير عام بإدارة نظم الدفع بالبنك المركزي المصري، إن منصة بنى للمدفوعات العربية الإقليمية تعمل حالياً على دراسة إضافة خدمات مصرفية جديدة على المنصة التي من شأنها تعزيز التبادل التجاري بين مصر والبلاد العربية وبعضها البعض.

البترول: دمج 3 شركات في كيان واحد نتج عنه مشروعات قومية كبرى

نشر اليوم السابع أن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أكد على أن النتائج الايجابية التي تحققت من دمج 3 شركات توصيل غاز طبيعي للمنازل في كيان واحد قوي يوضح مدى استشراف رؤية برنامج التطوير والتحديث بقطاع البترول الذى تم إطلاقه عام 2016 للمستقبل والتحديات. وأشار إلى أن الكيان الجديد متمثلا في الشركة الحديثة للغاز الطبيعي (مودرن جاس)، نتج عنه دخولها في مشروعات قومية كبرى بمدينة العلمين الجديدة والعاصمة الإدارية وغيرها من المشروعات التي تتطلب كيانات قوية في إمكانياتها وقوائمها المالية وكوادرها عالية الخبرة والمميزة فنياً. وأوضح الملا خلال اللقاء الذي عقده لاستعراض الموقف التنفيذي لأعمال ومشروعات توصيل الغاز الطبيعي التي تقوم بها الشركة بعد مرور عام على تأسيسها ، أن التحديات الحالية التي تفرضها الظروف الراهنة تحتاج إلى المرونة الكبيرة في العمل من خلال تعظيم القدرات الإنتاجية وترشيد الإنفاق والاستغلال الأمثل للأصول واللجوء للابتكار ومن ثم العمل بقوة على تحقيق الأهداف، لافتاً إلى أهمية الإسراع بالاستفادة من موارد صناعة الغاز المصرية استثمارا لما تحقق من نجاحات في الاكتفاء الذاتي وزيادة الإنتاج خاصة وأن صناعة الغاز الطبيعي  تعد صناعة المستقبل في ظل الاعتماد عليه كوقود انتقالي أساسي خلال الفترة المقبلة.

«الرقابة المالية» تدفع صناديق التأمين الخاصة لرفع استثماراتها بالبورصة إلى 5 مليارات جنيه

نشرت جريدة المال أن الدكتور محمد عمران، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية كشف أن قرار إلزام صناديق التأمين الخاصة بضخ %5 على الأقل من أموالها في البورصة سيترتب عليه ارتفاع استثماراتها في السوق إلى 5 مليارات جنيه، مقارنة مع 1.5 مليار حاليا. يُذكر انه تم الإعلان عن أن الهيئة ستعمل على تعديل السياسة الاستثمارية لشركات التأمين وصناديق التأمين الخاصة، لحثها على زيادة استثماراتها في الأدوات المالية المتاحة، لزيادة الطلب المؤسسي في سوق الأوراق المالية، وهو ما أكده رئيس الهيئة أمس في مؤتمر صحفي، كشف فيه عن القرار. وأضاف عمران أن حجم أموال صناديق التأمين الخاصة بلغ نحو 103 مليارات جنيه، موضحًا انها من الجهات الاستثمارية طويلة الأجل، ومن ثم ارتأت الهيئة أن ترفع استثماراتها في البورصة من خلال وضع حد أدنى بـ%5 من حجم أموالها، للصناديق التي يبلغ رأسمالها 50 مليونا فأكثر، بالإضافة إلى دراسة زيادة الحد الأقصى الذي كان محددا سابقا بـ%10.

«المالية» تقترض 25 مليار جنيه مقابل إصدار أذون خزانة 91 و273 يوما

نشرت جريدة الوطن أن وزارة المالية، نجحت في جمع ما يقرب من 25 مليار جنيه من الأسواق المحلية، مقابل إصدار أذون خزانة أجل 91 و273 يوما، عبر البنك المركزي، الذي يتولى عمليات إدارة طروحات المالية من سندات وأذون الخزانة على مدار العام المالي الجاري 2022-2023 لتمويل الموازنة العامة للدولة. وأعلن «البنك المركزي»، إصدار أذون خزانة بالعملة المحلية، تتنوع بين أذون خزانة أجل 91 و273 يوما، تقترب قيمتها الإجمالية من حدود الـ 25 مليار جنيه. وأوضح المركزي المصري أنه أصدر أذون خزانة أجل 91 يوما بقيمة 24.7 مليار جنيه بمتوسط أسعار فائدة بلغت 15.86%، بينما طرح أذون خزانة أجل 273 يوما بقيمة 5 ملايين جنيه، بمتوسط أسعار فائدة بلغت 15.55%.  وتنيب وزارة المالية البنك المركزي، على مدار العام المالي، في إدارة طروحاتها الخاصة، من أذون وسندات الخزانة بالجنيه المصري، على أن تمول وتنفق الحصيلة على بنود الموازنة العامة للدولة للعام المالي الحالي 2022-2023.

103 مليارات جنيه إجمالي حجم استثمارات صناديق التأمين الخاصة بمصر

نشرت جريدة الأهرام أن رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية محمد عمران قال إن الهيئة لديها توجه لوضع حدّ أدنى إلزامي ورفع الحدّ الأقصى لاستثمارات كل من شركات التأمين وصناديق التأمين الخاصة في البورصة المصرية. أضاف عمران أن الحدّ الأدنى الجاري دراسته لاستثمارات صناديق التأمين الخاصة بالبورصة سيتراوح بين 5% و10% ؜مقابل أقل من 2%؜ حالياً. كما أشار إلى أن اجمالي حجم استثمارات صناديق التأمين الخاصة بمصر هو 103 مليارات جنيه.  على صعيد آخر، ذكر عمران أن مجلس الإدارة قرر خفض الحدّ الأدنى لنسبة التداول الحر بالنسبة للكيانات ذات الحجم الكبير كالعاصمة الإدارية، مضيفاً أنه يجري دراسة مضاعفة الحدّ الأدنى لنسب التداول الحرّ للشركات المدرجة بالبورصة إلى 10%، في حين أن الأمر سيتوقف على استقرار الأوضاع وانتعاش السوق.

السمدوني: الحرب الروسية ـ الأوكرانية فرصة لزيادة الصادرات المصرية وارتفاع دخل قناة السويس

نشرت جريدة الأهرام أن الدكتور عمرو السمدوني سكرتير شعبة النقل الدولي واللوجستيات بالغرفة التجارية قال إن تداعيات الحرب الروسية ـ الأوكرانية أثرت بشكل كبير جدًا على حركة النقل الدولي والبحري والملاحة بشكل عام، وإن هذه الأزمة تسببت في خلل كبير في سلاسل الإمداد عالميًا، وبالطبع تأثرت مصر لأنها جزء من المنظومة العالمية. وأوضح “السمدوني” أن حجم التجارة البحرية انخفض منذ بداية هذه الحرب ومن المتوقع أن تصل نسبة التراجع نحو 5 إلى 7% مع نهاية العام الجاري. وأشار “سكرتير الشعبة”، إلى أن الحرب الروسية ـ الأوكرانية تسببت في أزمات كبيرة عالميًا ومن أبرز القطاعات المتأثرة بتداعيات الحرب هو قطاع النقل والشحن البحري؛ حيث فاقمت الأزمة الأوكرانية من اضطرابات سلاسل التوريد التي كانت لا تزال تتعافى بصورة هشة من ارتدادات أزمة كورونا؛ مما أسفر عن حدوث حالة من عدم الانتظام في أحوال الشحن العالمي، بسبب ارتفاع أسعار الشحن بشكل غير مسبوق نظرًا لارتفاع أسعار الحاويات وأسعار النفط والوقود، وتعليق شركات الخدمات اللوجستية خدماتها، وتعطيل حركة التجارة مع روسيا وأوكرانيا.

وزيرة البيئة: نجاح مؤتمر COP27 يتطلب توافق 198 دولة على قرار دفع أجندة التغير المناخي

نشرت أموال الغد أن الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أكدت على أن استضافة مصر لمؤتمر الأطراف 27 للتغيرات المناخية، ستساهم في إظهار الجمهورية الجديدة على الرغم من أن مصر لم تحصل على التمويل الكافي للتصدي للتغيرات المناخية إلا أنها قامت بالعديد من المشروعات في هذا المجال، وحرصت على مشاركة العالم في التصدي للتغيرات المناخية. وأوضحت أن وجود المؤتمر على أرض مصر يعطى فرصة لشراكات كثيرة، كيوم العلوم الذي يتم بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العالمي لعمل شراكات بين الجامعات المصرية والجامعات الدولية على مستوى العالم. وأضافت الوزيرة أن المؤتمر سيعطى فرصة لمشاركة القطاع الخاص مما يوفر فرص عمل خضراء، كما سيساهم في إطلاق مدينة شرم الشيخ للعالمية لتكون ملاذ ومنفذ للكثيرين، حيث سيساهم المؤتمر في إظهار جمال التنوع البيولوجي الذي تتمتع به مدينة شرم الشيخ، حيث إن مدينة شرم الشيخ هي المدينة الوحيدة على مستوى العالم التي استضافت أكبر مؤتمرين لاتفاقيتين بيئيتين على مر التاريخ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى