الاقتصاد الدولي

تباطؤ نشاط المصانع العالمية مع أزمة أوكرانيا والتضخم

تباطؤ نشاط المصانع العالمية مع أزمة أوكرانيا والتضخم

نقلت ايكونوميك تايمز (Economic Times) أنباء حول تباطؤ نشاط المصانع العالمية في مارس، حيث أدى الغزو الروسي لأوكرانيا إلى تضييق اختناقات سلسلة التوريد، وتراجع الطلب، وهز الثقة، في حين أدى ارتفاع تكاليف الطاقة إلى ارتفاع أوسع في الأسعار، حسبما أظهرت استطلاعات الرأي يوم الجمعة. ويشير عدم اليقين الناجم عن الغزو، إلى جانب أزمة تكلفة المعيشة المتصاعدة، إلى أن الصناعة التحويلية في منطقة اليورو قد تنزلق إلى الركود هذا الربع.

انخفاض معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى 3.6% مع تضييق سوق العمل بسرعة

وفي الولايات المتحدة، نقلت رابلر (Rappler) أنباء حول حفاظ أرباب العمل في الولايات المتحدة على وتيرة سريعة للتوظيف في مارس، مما دفع معدل البطالة إلى أدنى مستوى جديد له في عامين عند 3.6% مع تعزيز الأجور أيضًا، مما أدى إلى مزيد من التشديد في ظروف سوق العمل وفتح الباب أمام فائدة ضخمة قدرها 50 نقطة أساس رفع سعر الفائدة من الاحتياطي الفيدرالي في مايو.

وأظهر تقرير التوظيف الصادر عن وزارة العمل والمراقب عن كثب يوم الجمعة أيضًا انضمام المزيد من الأشخاص إلى القوى العاملة، ومن المرجح أن تجتذبهم الأجور المرتفعة. جدير بالذكر أن التوظيف في الخدمات المهنية والتجارية والأنشطة المالية وقطاعات التجزئة أصبح الآن أعلى من مستويات ما قبل الوباء.

الفائض التجاري البرازيلي يسجل معدلات قياسية في مارس دون توقعات السوق

ونقلت يو اس نيوز (US News) أنباء حول إظهار بيانات رسمية يوم الجمعة أن البرازيل سجلت فائضًا تجاريًا قياسيًا لشهر مارس عند 7.4 مليار دولار، لكن الرقم كان أقل بكثير من توقعات السوق وسط توقعات بارتفاع الصادرات مع ارتفاع أسعار السلع الأساسية. وارتفعت الصادرات بنسبة 25% مقارنة بشهر مارس من العام الماضي لتصل إلى 29.1 مليار دولار، وهو رقم قياسي لشهر. وذكرت وزارة الاقتصاد أن الواردات ارتفعت أكثر بنسبة 27.1% لتصل إلى 21.7 مليار دولار.

بلوغ التضخم في منطقة اليورو ذروة جديدة، مما يزيد من المعضلة أمام البنك المركزي الأوروبي

وفي منطقة اليورو، نقلت يو اس نيوز (US News) أنباء حول ارتفاع التضخم في منطقة اليورو إلى 7.5% في مارس، مسجلاً ارتفاعًا قياسيًا آخر، مما زاد الضغط على البنك المركزي الأوروبي للحد من الأسعار حتى مع تباطؤ النمو بشكل حاد. وقال معهد يوروستات يوم الجمعة إن نمو أسعار المستهلكين في منطقة اليورو تسارع من 5.9% في فبراير، متجاوزًا التوقعات البالغة 6.6%، حيث دفعت الحرب في أوكرانيا والعقوبات المفروضة على روسيا أسعار الوقود والغاز الطبيعي إلى مستويات قياسية.

تراجع مبيعات السيارات في إسبانيا في مارس مع إضراب سائقي الشاحنات 

ونقلت دايلي ادفنت (Daily Advent) عن منظمة أنفاك الصناعية يوم الجمعة إن تسجيلات السيارات الجديدة في إسبانيا تراجعت بأكثر من 30% في مارس، حيث أدى إضراب جزئي لسائقي الشاحنات إلى تأخير تسليم المركبات وقطع الغيار وتعميق مشكلات سلسلة التوريد الحالية. وأدى النقص العالمي في أشباه الموصلات والصراعات اللوجستية الأخرى مع خروج الاقتصادات من الركود الوبائي إلى إضعاف شحنات السيارات على مستوى العالم، مما أدى إلى انخفاض المبيعات القياسي في أوروبا.

انخفاض نشاط المصانع الصينية إلى أدنى مستوى في عامين بسبب تفشي فيروس كورونا

وبخصوص الصين، نقلت انفستينج (Investing) أنباء حول انخفاض نشاط المصانع الصينية بأسرع وتيرة منذ عامين في مارس 2022. وانخفض الإنتاج والطلب بشكل حاد بفضل تفشي فيروس كورونا والتأثير الاقتصادي للحرب الروسية الأوكرانية في 24 فبراير. وبلغ مؤشر “Caixin” لمديري المشتريات التصنيع 48.1، وهو أعلى معدل انكماش منذ فبراير 2020. كان من المتوقع أن تصل إلى 50، بينما كانت قراءة الشهر السابق 50.4. تفصل علامة المؤشر 50 نقطة بين النمو والانكماش.

انكماش نشاط التصنيع في روسيا إلى أدنى مستوى في عامين تقريبًا في مارس 

نقلت وول ستريت جورنال (Wall Street Journal) أنباء حول إظهار مسح للأعمال يوم الجمعة أن نشاط التصنيع الروسي انكمش في مارس بأسرع وتيرة منذ المراحل الأولى من الجائحة في مايو 2020، متأثرا بارتفاع أوقات التسليم بشكل حاد ونقص المواد. وانخفض مؤشر “S&P Global” لمديري المشتريات (PMI) إلى 44.1 من 48.6 في الشهر السابق، أقل بكثير من علامة 50.0 التي تفصل التوسع عن الانكماش.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى