الاقتصاد المصري

نائب وزيرة التخطيط: اتخذنا خطوات جادة لتحسين بيئة الأعمال بالإصلاحات الضريبية والميكنة

نائب وزيرة التخطيط: اتخذنا خطوات جادة لتحسين بيئة الأعمال بالإصلاحات الضريبية والميكنة

نشر اليوم السابع أن الدكتور أحمد كمالي، نائب وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية افتتح فعاليات ورشة مواءمة برنامج العمل الوطني الخاص بالآلية الأفريقية لمراجعة النظراء. وخلال كلمته قال إن الدولة المصرية تؤمن أنه لا سبيل لتحقيق التنمية المستدامة بدون القدرة على قياس الأداء وتقييم الذات للوقوف على أثر تدخلات السياسة العامة لدعم صياغة السياسات وترتيب الأولويات بما يضمن الاستمرار على المسار الصحيح لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة. وأشار كمالي إلى انضمام مصر للآلية الأفريقية لمراجعة النظراء في عام 2004، وبدأت في عام 2017 خطوات إعداد تقرير التقييم الذاتي الخاص بها في إطار الآلية وفقاً لمحاورها الأربعة الأساسية وهي الديمقراطية والحوكمة السياسية، والحوكمة الاقتصادية والإدارة، وحوكمة الشركات، والتنمية الاجتماعية والاقتصادية. وأوضح كمالي أن تقرير التقييم الذاتي يقدم برنامج عمل وطني يهدف إلى التعامل مع التحديات التي تواجه الدولة في مجالات الحوكمة المختلفة، مع إبراز الجوانب التنفيذية الخاصة به. ويأخذ التقرير في الاعتبار برنامج الحكومة ورؤية مصر 2030 والأهداف الأممية للتنمية المستدامة وأجندة أفريقيا 2063.

مصر تجني 13.3 مليار جنيه من الرسوم والضرائب بالمنافذ الجمركية في أكتوبر

نشرت جريدة الوطن أن حصيلة مصر من الرسوم والضرائب الجمركية في جميع المنافذ بلغت نحو 13.3 مليار جنيه خلال شهر أكتوبر الماضي. فيما بلغ إجمالي الحصيلة الجمركية بجمارك محافظة السويس نحو 4.2 مليار جنيه ضرائب ورسوم في أكتوبر الماضي، وفقاً لتقارير مصلحة الجمارك المصرية، وذلك بعد الإفراج عن 8 آلاف و645 شهادة جمركية لنفس الفترة. وتضمنت السلع التي تم الإفراج عنها سلعا استراتيجية، ومستلزمات الإنتاج، والبضائع العامة، ومنها: الخيوط، والمنسوجات، والأجهزة الكهربائية، وأجهزة الاستقبال، والبلاستيك، والمنتجات البترولية، والسيارات وقطع الغيار، وغيرها. أما محافظة الإسكندرية، فأعلنت مصلحة الجمارك أن حصيلة جمارك الإسكندرية بلغت نحو 6.8 مليار جنيه ضرائب ورسوم بجمارك الإسكندرية في أكتوبر الماضي بعد أن أفرجت عن 10 آلاف و400 شهادة جمركية وارد نهائي، خلال شهر أكتوبر الماضي، لأصناف متعددة من السلع الاستراتيجية، والبضائع العامة، منها: الخيوط والمنسوجات، والأجهزة الكهربائية، والذرة، وأجهزة الاستقبال، والبلاستيك، والمنتجات البترولية.

المالية: تعديل بعض فئات التعريفة الجمركية تشجيعًا للصناعة الوطنية

نشرت جريدة الوفد أن الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أكد أنه تم تعديل بعض فئات التعريفة الجمركية؛ تشجيعًا للصناعة الوطنية، وتعميقًا للإنتاج المحلى، على نحو يُسهم في تحفيز بيئة الاستثمار، وتعظيم قدراتنا الإنتاجية، وتعزيز القوة التنافسية للمنتجات المصرية في الأسواق العالمية.  أوضح الوزير، بعد موافقة مجلس النواب على القرار الجمهوري رقم ٥٥٨ لسنة ٢٠٢١ بتعديل بعض فئات التعريفة الجمركية، أنه تم خفض الضريبة الجمركية من ٦٠٪ إلى ٢٪ لـ«الرؤوس النافثة للأوعية المعبأة تحت ضغط» (رؤوس البخاخات)؛ باعتبارها من مستلزمات الإنتاج لعدد من الصناعات، وتم فرض ضريبة جمركية على ما يرد في شكل «ألواح من الجرانيت» بنسبة ٢٠٪ مع الإبقاء على الضريبة الجمركية، كما هي، للكتل من الجرانيت حيث إنها من الاحتياجات الأساسية للمراحل الأولى لصناعة الجرانيت؛ وذلك لحماية الصناعة المحلية للجرانيت، خصوصًا أن المنتج النهائي المستورد من الجرانيت يخضع لضريبة جمركية ٤٠٪، موضحًا أن المعالجة الجمركية لتعريفة «الجرانيت» تحقق التوازن المطلوب بين مستلزمات الإنتاج والسلع الوسيطة، والمنتجات النهائية.

توقعات بقفزة 60% في أسعار الملابس الجاهزة بمصر بحلول العام الجديد

نشر موقع مباشر مصر أن عمرو حسين، رئيس شعبة الملابس بالاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، قال إن هناك زيادة جديدة على أسعار الملابس الجاهزة المعروضة في السوق المصري سيتم تطبيقها بداية من العام الجديد. وذكر رئيس الشعبة أن الأسعار سترتفع بنسبة 60% بالتزامن مع ارتفاع أسعار الغزل المستورد، وقيام العديد من الدول المنتجة للغزل بإغلاق البلاد بسبب فيروس كورونا.  وأكد رئيس شعبة الملابس الجاهزة، أن الزيادة الجديدة المقرر تطبيقها ستنعكس على أسعار الملابس الصيفية، مشيراً إلى أن الملابس الشتوية تم تصنيعها وكافة الموديلات متوفرة في الأسواق، لكن مع زيادة سعر الغزل المستورد والتكلفة التشغيلية؛ فالزيادة الجديدة ستطول الملابس الصيفية المقرر طرحها نهاية فبراير المقبل.  ولفت حسين، إلى أن أسعار الغزل ارتفعت بنسبة 100%، حيث ارتفع طن الغزل إلى 120 ألف جنيه بدلاً من 60 ألف جنيه الموسم الماضي – على حد تعبيره، موضحاً أن كافة المستوردين لا يوجد لديهم أي من المواد الخام في ظل حالات الإغلاق المفروضة في الهند وبعض الدول المنتجة للغزل. 

البنك المركزي: الودائع الخليجية تنخفض لـ 15 مليار دولار بنهاية يونيو 2021

نشرت جريدة المال أن تقرير الوضع الخارجي للبنك المركزي المصري اوضح انخفاض حجم ودائع الدول الخليجية طويلة الأجل إلى 15 مليار دولار بنهاية يونيو 2021 بانخفاض بلغ 2.2 مليار دولار. وتوزعت حصص الودائع الخليجية بالبنك المركزي بين 5.7 مليار دولار لدولة الإمارات العربية المتحدة، 5.3 مليار دولار لصالح المملكة السعودية، فيما سجلت ودائع الكويت 4 مليارات دولار. وسجل حجم الدين لخارجي لمصر بنهاية يونيو الماضي 137.9 مليار دولار مقابل 134.8 مليار دولار بنهاية مارس 2021. وأظهر التقرير أن حجم الدين طويل الأجل يمثل نحو 90.1% من إجمالي الدين الخارجي بنهاية يونيو 2021 بواقع 124.2 مليار دولار، فيما بلغ الدين قصير الأجل 13.7 مليار دولار بنسبة 9.9%. وأشار التقرير إلى أن الدين الخارجي يمثل نحو 34.2% من الناتج المحلي لمصر بنهاية يونيو 2021 مقارنة بنحو 55.5% لدول الكاريبي وأمريكا اللاتينية، و53.7% لدول الشرق الأوسط ووسط آسيا.

حماية المستهلك يضبط مئات المخالفات في 20 محافظة بأنحاء الجمهورية

نشرت جريدة الشروق أن أفرع جهاز حماية المستهلك بالمحافظات شنت عدد من الحملات على الأسواق بـ«20 محافظة»، ومعارض السيارات؛ للتأكد من التزام التجار بتنفيذ قرار مجلس إدارة الجهاز رقم (115) لسنة 2021 بشأن الإعلان عن أسعار السيارات والمواصفات الفنية لها، وذلك بالاشتراك مع مديريات التموين ومباحث التموين ومديريات الصحة وإدارات التفتيش الصيدلي والرقابة الإدارية. وتمكن فرع الجهاز بكفر الشيخ من تحرير 66 محضرا لعدد من المحلات التجارية؛ وذلك لعدم الإعلان عن الأسعار قبل الخصم، وتحرير 38 محضرا لعدد من معارض السيارات وذلك لعدم الإعلان عن الأسعار ومخالفة قرار جهاز حماية المستهلك. وفي المنوفية، تم ضبط 87 ألف قطعة من البسكويت والشكولاتة والكاكاو الخام مجهولة المصدر بأحد مخازن المواد الغذائية وبدون فواتير شراء ومنتهية الصلاحية، كما تم ضبط 2000 شمعة فلاتر مجهولة المصدر بأحد شركات فلاتر المياه. وجرى ضبط كمية من اللحوم والدواجن ومصنعاتها غير صالحة للاستخدام الآدمي وغير مدون عليها أي بيانات إنتاج أو صلاحية، كما تم ضبط كميات كبيرة من عبوات مشروب للطاقة مستورد بدون أي مستندات تدل على مصدرها بإجمالي 49500 عبوة.

نائب وزيرة التخطيط: نشر التوعية المجتمعية بالتنمية المستدامة هدف أساسي لـ “كن سفيرًا”

نشرت جريدة الأهرام أن الدكتور أحمد كمالي نائب وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية قال، خلال إطلاق مبادرة كن سفيرًا كدفعة متخصصة للإعلاميين، إن الهدف من عقد مبادرة “كن سفيرًا” يتمثل في نشر التوعية المجتمعية بالتنمية المستدامة والأهداف الأممية، فجاء التفكير في مبادرة توعوية تتوجه خاصة للشباب. وأشار كمالي إلى إطلاق ٢٧ تقريرًا حول توطين أهداف التنمية المستدامة على مستوى المحافظات، مؤكدًا أهمية الجهود الخاصة بالتوطين، موضحًا أن مصر الدولة الوحيدة في المنطقة التي اتخذت ذلك التوجه بإصدار تلك التقارير، لافتًا إلى مبادرة حياة كريمة والذي يمثل جزء من عملية توطين أهداف التنمية المستدامة، متابعًا أن المبادرة تم وضعها ضمن المبادرات الرائدة في الأمم المتحدة التي تعزز أهداف التنمية المستدامة. وأكد الدكتور أحمد كمالي أن الأشهر القليلة القادمة ستشهد حدث هو الأول على مستوى العالم بإطلاق تقرير التمويل من أجل التنمية والذي يطلق لأول مره على مستوى دولة، موضحًا أن التقرير كان يطلق دائمًا على مستوى العالم، حيث سيشمل التقرير تمويل أهداف التنمية المستدامة بجميع أبعادها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى