الصحافة العربية

الحرية والتغيير تتوافق على أعضائها في السيادي، ونتنياهو يتوعّد بعملية واسعة في غزة، في أبرز ما تناولته الصحافة العربية اليوم الثلاثاء

أبرز العناوين:

التوافق داخل قوى الحرية والتغيير على الأسماء التي ستمثلها في المجلس السيادي في السودان 

الرئيسان الفرنسي والروسي يتفقان على ضرورة إعادة الاستقرار إلى ليبيا

النصرة تعلن إعادة التمركز في إدلب والفصائل المسلحة تنسحب

الكويت ترفض مقترح ظريف بتوقيع معاهدة عدم اعتداء

الحكومة اليمنية تشدد على انسحاب الانتقالي من عدن

نتنياهو: من المتوقع قيام الجيش الإسرائيلي بعملية واسعة النطاق في غزة

هيئة الانتخابات التونسية تدرس إسقاط أسماء مرشحين من السباق الرئاسي لتلاعب في التزكيات الشعبية والبرلمانية

وزيرة الدفاع الألمانية تلتقي “عبد المهدي” في بغداد

الاتحاد الأوروبي يعرب عن قلقه البالغ من إجراءات السلطات التركية القمعية

الجيش اللبناني يؤكد مواصلة الطيران الإسرائيلي تحليقه فوق المدن والقرى اللبنانية

السفارة القطرية في واشنطن ترفض الرد على أسئلة حول تورط شقيق أمير قطر في قتل اثنين أمريكيين 

أعلنت مصادر في قوى الحرية والتغيير، اليوم، إتمام التوافق على الأسماء الخمسة، التي ستمثلها في المجلس السيادي السوداني، أثناء اجتماعهم في دار حزب الأمة القومي، وهم عائشة موسى وحسن شيخ إدريس ومحمد الفكي سليمان وصديق تاور ومحمد الحسن التعَايشي، وهو الاجتماع الذي صاحبه تظاهر المئات مطالبين باستقالة «لجنة الترشيحات» بقوى التغيير.

فيما رفض المجلس العسكري الانتقالي تعيين رئيس القضاء والنائب العام اللذين رشحتهما قوى إعلان الحرية والتغيير، إذ تمنح الوثيقة الدستورية صلاحية تعيين هذين المنصبين لمجلس القضاء العالي ونادي النيابة العامة.

واعتبر الاتحاد الأفريقي أن التوافق على عبد الله حمدوك رئيسًا لوزراء الحكومة الانتقالية في السودان تتويج للإنجاز التاريخي بعد أشهر من المفاوضات بين جميع الأطراف في البلاد.

اتفق الرئيسان الفرنسي إيمانويل ماكرون، والروسي فلاديمير بوتين، على ضرورة إعادة الاستقرار إلى ليبيا في وقت عبَّـر الأخير عن رغبته في معرفة موقف باريس من الأحداث الأخيرة، مشيرًا إلى أن موضوع ليبيا مهمّ، ويستدعي السعي إلى تحقيق المصالحة بين الأطراف المتصارعة. كما ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أن الوزير مايك بومبيو عبر في اتصال هاتفي بنظيره المصري سامح شكري، أمس، عن المخاوف الأميركية بشأن طول أمد الصراع في ليبيا وأنهما اتفقا على الحاجة لحل سياسي.

هذا في الوقت الذي ثمّن فيه مجلس النواب الليبي البيان الأخير لوزارة الخارجية المصرية بشأن الأزمة الليبية، وقال المتحدث باسم المجلس عبد الله بليحق بأن المجلس كلف لجنة الخارجية للتواصل المستمر مع السلطات المصرية. فيما دفع الجيش الليبي، أمس، بتعزيزات عسكرية جديدة إلى محاور المعارك بالعاصمة طرابلس، وذلك لمساندة الوحدات العسكرية المتواجدة هناك والمشاركة في العمليات القتالية ضد المليشيات المسلحة الموالية لقوات حكومة الوفاق.

 أعلنت هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة) أنها “أعادت التمركز” في المدينة، ضمن معركة إدلب المستمرة منذ أشهر. كما انسحبت الفصائل المسلحة فجر اليوم، من خان شيخون وريف حماة الشمالي المجاور بعد معارك ضارية مع القوات السورية. إلا أن مبعوث الصين الخاص بسوريا قال اليوم، إنه من الممكن أن يعود نشاط تنظيم “داعش” المتطرف في سوريا لسابق عهده، وحثّ على تحقيق تقدم في العملية السياسية بين الرئيس بشار الأسد والمعارضة.

وأعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الإثنين، عن ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في محافظة إدلب بسوريا فيما أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن جيش بلاده يستهدف الإرهابيين، فيما حذرت روسيا، اليوم، من أي اعتداء قد يقع على جنودها في إدلب السورية، في ظل المعارك العنيفة التي تشهدها المحافظة بعد دخول القوات السورية خان شيخون جنوب إدلب.

عقب الاجتماع الإيراني الكويتي، كشفت مصادر مطلعة  أن الكويت رفضت مقترحاً إيرانياً حمله وزير الخارجية محمد جواد ظريف أثناء زيارته لها، أول أمس الأحد، بتوقيع معاهدة عدم اعتداء. حيث قد يساء فهم هذه الخطوة في الوقت الحالي   كما أنه ليست هناك حاجة لتوقيع معاهدة جديدة طالما أن ميثاق الأمم المتحدة يحكم الجميع.

وأكدت البحرين أنها ستكون جزءا من جهود تقودها الولايات المتحدة بالتعاون مع دول أخرى لتأمين الملاحة البحرية في مياه الخليج، جاء ذلك خلال لقاء العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى مع قائد القيادة المركزية الأمريكية. وهو ما ثمنه قائد القيادة المركزية.

أكد وزير التجارة البحرية اليوناني يوانيس بلاكيوتاكيس اليوم الثلاثاء،أن ناقلة النفط الإيرانية “أدريان داريا” التي غادرت قبل يومين جبل طارق لم تطلب الرسو في أي ميناء يوناني

وجاءت تصريحات بلاكيوتاكيس ردا على معلومات أوردها الموقع الإلكتروني المتخصّص في تعقّب حركة السفن “مارين ترافيك”، تفيد بأن ناقلة النفط التي احتجزتها سلطات جبل طارق تتواجد على بعد نحو مئة كلم من سواحل شمال غرب مدينة وهران الجزائرية. يأتي ذلك في الوقت الذي أكدت فيه الخارجية الأمريكية أن مساعدة الناقلة الإيرانية (جريس 1)  يوضع في إطار كدعم لـ”منظمات إرهابية“.

وقال مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية “أبلغنا اليونان أن الناقلة الإيرانية تنقل النفط لسوريا بشكل غير شرعي”، وأضاف “نقلنا موقفنا القوي المعارض للناقلة الإيرانية للحكومة اليونانية”.

شددت الحكومة اليمنية، في اجتماعها الاستثنائي بالرياض برئاسة الرئيس اليمني “هادي”، على ضرورة انسحاب المجلس الانتقالي الجنوبي من جميع المعسكرات ومؤسسات الدولة من عدن، وثمن الاجتماع جهود المملكة العربية السعودية لإنهاء حالة التمرد الانفصالي.

المبعوث الأممي إلى اليمن “مارتن جريفيث”، يقدم إحاطة إلى مجلس الأمن حول أحداث عدن والأوضاع في اليمن، كما تصاعدت الاشتباكات بين قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي وقوات الأمن في أبين لتصل إلى معسكري الشرطة العسكرية والأمن العام في زنجبار.

كما عقد “جريفيث” اجتماعاً مع الأمير “خالد بن سلمان” نائب وزير الدفاع السعودي، واتفقا على ضرورة استمرار الحوار لحل الأزمة في اليمن، وثمن “جريفيث” الجهود السعودية لاستعادة الاستقرار في اليمن.

وقال وزير الشؤون الخارجية الإماراتي “أنور قرقاش”، أن الأولوية الآن في اليمن هي التصدي للانقلاب الحوثي، وأن الحوار الدائر حول اليمن وجنوبه يدور بين مجموعة من المثقفين ويعبر عن الاهتمام الخليجي بمستقبل المنطقة، وأن القرار يجب أن يكون حصيلة حوار يمني وفي سياق الحل السياسي.

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، بدء عملية استهداف نوعية لأهداف عسكرية حوثية بصنعاء، استهدفت العملية كهوف تستخدمها مليشيا الحوثي الإرهابية لتخزين الصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار والأسلحة، وتقع في فج عطان ومعسكر العمد، وأكد المتحدث باسم التحالف أن هناك تهديداً واضحاً لميليشيا الحوثي للملاحة جنوب البحر الأحمر، بالتزامن مع عمليات للميليشيا وتنظيم داعش في اليمن.

أعلن الجيش اليمني، عن تحرير مواقع جديدة في مديرية “حرض” بمحافظة حجة شمالي غرب اليمن، وأسفرت المعارك عن مقتل 13 حوثياً بجانب عدد من الجرحى وتدمير آليات عسكرية مختلفة.

على خط التصعيد الإسرائيلي في غزة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أنه من المتوقع أن تقوم قوات الجيش الإسرائيلي بعملية واسعة النطاق في القطاع. وعلى الجانب الآخر، حذرت الأجهزة الأمنية الفلسطينية من تدهور أكبر للوضع الأمني في الضفة الغربية، وصولاً إلى احتمال اندلاع انتفاضة شاملة.

أصدر الرئيس محمود عباس، قرارات “غير مسبوقة” تتعلق بمستشاريه وأعضاء الحكومة السابقة التي كان يرأسها رامي الحمد الله. وأنهى بموجبها خدمات كافة مستشاريه “بصفتهم الاستشارية”. كما أصدر قرارا بإلزام رئيس وأعضاء الحكومة بإعادة المبالغ التي كانوا قد تقاضوها عن الفترة التي سبقت تأشيرته الخاصة برواتبهم ومكافآتهم، على أن يدفع المبلغ المستحق عليهم دفعة واحدة.

كما أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية دخول عدد من كبار موظفي البيت الأبيض باحات المسجد الأقصى في القدس رفقة جماعات يهودية وبحماية الشرطة الإسرائيلية.

تدرس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، إسقاط أسماء مرشحين من السباق الرئاسي، بعد النظر في الطعون والشكاوى التي تم تقديمها، على خلفية وجود تلاعب بالتزكيات الشعبية والبرلمانية، وتقديم مرشحين لتزكيات وهمية. فيما أعلن مرشح للانتخابات الرئاسية في تونس، أول أمس الأحد، انسحابه من المنافسة في هذا الاستحقاق الانتخابي، وسط توقعات بتسجيل انسحابات أخرى خلال الأيام المقبلة لمصلحة المرشحين البارزين.

 وذلك في الوقت الذي أعلن فيه أعلن وسام السعيدي القيادي بحزب «البديل التونسي»، إمكانية انسحاب عبد الكريم الزبيدي وزير الدفاع المستقيل من سباق انتخابات الرئاسة لصالح المرشح مهدي جمعة، ولكنّ إدارة حملة الزبيدي الانتخابية أكدت أن ذلك لا أساس له من الصحة وغير مطروح.

فيما دعا البرلمان التونسي، أمس، إلى عقد جلسة عامة استثنائية يوم الخميس المقبل، وذلك لبحث تعديل قانون الانتخابات.

استقبل رئيس الوزراء العراقي “عادل عبد المهدي” وزير الدفاع الألمانية “أنجريت كرامب كارنباور” في بغداد والوفد المرافق لها، وقالت في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الدفاع العراقي “نجاح الشمري”، أن بلادها ستدعم الجيش العراقي بكل قوة مشيرة لوجود تنظيم داعش بالعراق، كما ناقشت مع “الشمري” تدريب قوات الجيش العراقي.

أعلن الجيش العراقي، عن مقتل 6 عناصر من تنظيم داعش في قصف لطيران التحالف الدولي بمحافظة نينوى، والقبض 10 إرهابيين في شمال وجنوب بغداد وغرب الأنبار، كما أعلن الجيش في وقت سابق عن إلقاء القبض على الأمير العسكري السابق للتنظيم بمنطقة وادى حوران بمحافظة الأنبار غربي البلاد ويعد أحد المقربين من “أبو بكر البغدادي” زعيم تنظيم داعش، في عملية استخباراتية نوعية.

ألمح رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، خلال مؤتمر صحفي عقد بالعاصمة الأوكرانية كييف، إلى وقوف إسرائيل وراء غارات ضربت أهدافاً بالعراق، موضحاً أن “الأمر لم ينته بعد”.

في رد فعل على عزل تركيا لمسئولين سياسيين ، أعرب الاتحاد الأوروبي عن قلقه البالغ من “الإجراءات القمعية” التي اتخذتها السلطات التركية في جنوب شرق البلاد “بحجة مكافحة الإرهاب”.

وقال بيان صدر يوم الاثنين عن ممثل وزارة الخارجية الأوروبية، إن “إقالة واعتقال السياسيين المحليين وتعيين تابعين للسلطة بدلا عنهم، حرمان للناخبين من التمثيل السياسي على المستوى المحلي ويهدد بشدة بإلحاق ضرر بالديمقراطية المحلية”.  

وفي الداخل التركي، شهدت مدن ديار بكر وفان وماردين جنوب شرقي تركيا،   احتجاجات عارمة، نددت بقرار أردوغان “الديكتاتوري” القاضي بعزل رؤساء 3 بلديات (أكراد) منتخبين من مناصبهم واستبدالهم بـ”وصاة” معينين بقرارات إدارية.

ذكرت قيادة الجيش اللبناني في بيان لها ، أمس، أن الطيران الإسرائيلي واصل تحليقه فوق المدن والقرى اللبنانية منتهكا قرار مجلس الامن رقم 1701. كما أن ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل كان حاضرًا في اجتماعات رئيس الوزراء سعد الحريري في واشنطن، ولذلك فمن المتوقع أن تعيد واشنطن تحريك هذا الملف مع بداية الشهر المقبل، كما صرّح الحريري بأنه يأمل بعدم فرض أميركا عقوبات على لبنان، مشيراً إلى وجود علاقات جيدة مع وزارة الخزانة الأميركية.

وقد أعلنت السفارة الأمريكية في بيروت، أمس، أن الولايات المتحدة سلّمت الجيش اللبناني 150 آلية مدرعة جديدة، موضحة في بيان صادر عنها، أن  قيمة الشحنتين المسلمتين للجيش اللبناني بلغت حوالي 60 مليون دولار، وإنها جزء من التزام واشنطن المستمر بأمن لبنان.

طالبت وسائل إعلام السفارة القطرية في واشنطن؛’ للرد على أسئلة تتعلق بشأن قضية الأخ الأصغر لأمير قطر خالد بن حمد بن خليفة آل ثاني والمتهم بأمر حارسه الشخصي بقتل شخصين أميركيين، إلا أن السفارة القطرية لم تصدر أي بيانات تنفي الاتهامات الموجهة لشقيق أمير قطر.

وعلى صعيد متصل، كشفت مجلة أميركية “أميركان ثينكر” عن فضيحة قطرية جديدة تورطت فيها هيئة تابعة للأمم المتحدة، كما انتقدت توقيع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة اتفاقية مع مركز سيادة القانون ومحاربة الفساد في قطر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى