أسواق وقضايا الطاقة

أسعار البنزين ترتفع ٢٥ قرشًا، رغم ارتفاع النفط بنحو ١٠ دولارات، وجهود حثيثة لخفض استيراد الوقود

*قطاع النفط والغاز

صعود أسعار النفط خلال الأسبوع بفضل توقعات شح الإمدادات

ذكرت صحيفة (Independentarabia)، أنه قد صعدت أسعار الخام خلال الأسبوع الماضي لتتعافى نسبياً من أكبر خسارة أسبوعية منذ مايو، حيث أثارت التوقعات أن الإمدادات ستظل شحيحة خلال العام الحالي.  وهوى سعر النفط وبقية الأصول العالية المخاطر مطلع الأسبوع بفعل مخاوف بشأن تأثر الاقتصاد والطلب على الخام من ارتفاع الإصابات بالسلالة “دلتا” من “كورونا” في الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان وأماكن أخرى. وارتفع سعر عقود برنت القياسي، تسليم سبتمبر (أيلول)، بعد ثلاثة أسابيع على التوالي من الخسائر بنسبة 0.7 في المئة، تعادل 51 سنتاً ليغلق فوق مستوى 74 دولاراً عند 74.10 دولار.

وزاد سعر عقد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم سبتمبر فوق مستوى 72 دولاراً، بعد أن نزل لأسبوعين متتاليين، مرتفعاً بنسبة 0.36 في المئة خلال الأسبوع، تعادل 26 سنتاً إلى 72.07 دولار للبرميل.

وتراجع الخامان القياسيان نحو سبعة في المئة، يوم الاثنين، لكنهما قلصا تلك الخسائر، فيما يتوقع المستثمرون أن يظل الطلب قوياً، وأن تتلقى السوق الدعم من انخفاض مخزونات النفط وارتفاع معدلات التلقيح.

وبنهاية يوم الجمعة، آخر تعاملات الأسبوع، تحولت أسعار النفط إلى المنطقة الخضراء بعد جلسة متقلبة بفضل الدعم من توقعات بأن الإمدادات ستظل شحيحة خلال العام الحالي.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت 0.4 في المئة، بعد أن قفز 2.2 في المئة يوم الخميس، وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 0.2 في المئة، بعد أن ربح 2.3 في المئة في الجلسة السابقة. 

دانة غاز تعلن الفوز بدعوى تحكيم تتعلق ببيع أصولها في قطاع النفط والغاز في مصر

نشرت جريدة (الشروق)، أعلان لشركة “دانة غاز”، تضمن صدور قرار لصالحها بتاريخ 19 يوليو 2021 من محكمة لندن للتحكيم الدولي، في إطار دعوى التحكيم التي رفعتها مجموعة آي.بي.آر الوسطاني للبترول، التابعة لمجموعة آي.بي.آر للطاقة، بخصوص اتفاقية البيع والشراء التي كانت ستبيع بموجبها دانة غاز أصولها للنفط والغاز في مصر.

وجاء في قرار المحكمة رفض دعوى مجموعة آي.بي.آر الوسطاني الأمريكية للبترول بمجملها، وحكمت المحكمة لصالح شركة دانة الغاز في قرارها الصادر والذي خلص إلى تأكيد أحقيتها في كافة النقاط الرئيسية بالدعوى، بما في ذلك قيامها بإلغاء اتفاقية البيع والشراء، وذلك وفقا لبيان لدانة غاز على موقعها على الإنترنت.

وكانت دانة غاز قد أعلنت سابقا بتاريخ 22 أبريل 2021 عن عدولها عن بيع أصولها البرية في مصر إلى مجموعة آي.بي.آر الوسطاني للبترول، بعدما تعذر على الطرفين استيفاء عدد من الشروط المسبقة لاتفاقية البيع بما يرضي الطرفين قبل حلول التاريخ النهائي لإتمام اتفاقية البيع، في 14 أبريل 2021.

وبناء على ذلك، قرر مجلس إدارة الشركة إنهاء اتفاقية البيع ومواصلة الاحتفاظ بأصول الشركة في مصر وتشغيلها، وقد قدمت آي.بي.آر الوسطاني للبترول طلبا للتحكيم تطعن بموجبه في حق شركة دانة غاز مصر بإلغاء اتفاقية البيع، وبموجب قرار هيئة التحكيم، “ستواصل دانة غاز إدارة وتشغيل أصولها في قطاع النفط والغاز بما يحقق مصلحة مساهميها والشعب المصري”، وتتواجد دانة غاز في مصر منذ 14 عاما، وهي خامس أكبر منتج للغاز في مصر.

شركات النفط الأمريكية تزيد عدد الحفارات للأسبوع الرابع على التوالي

زادت شركات الطاقة الأمريكية أعداد حفارات النفط والغاز للأسبوع الرابع على التوالي للمرة الأولى منذ مايو، مدفوعة بصعود أسعار الخام على الرغم من أن نمو أعداد الحفارات كان متواضعا، إذ يفضل المنتجون التقشف في الإنفاق، وذلك بحسب جريدة (أموال الغد).

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة في تقريرها يوم الجمعة، إن عدد حفارات النفط والغاز، وهو مؤشر مبكر على الإنتاج في المستقبل، زاد سبع حفارات إلى 491 على مدار الأسبوع المنتهي في 23 يوليو، مسجلا أعلى مستوياته منذ أبريل 2020.

وزاد عدد حفارات النفط العاملة سبع حفارات إلى 387 هذا الأسبوع، وهو أعلى مستوى منذ أبريل 2020، في حين استقر عدد حفارات الغاز دون تغيير، وتمضي العقود الآجلة للخام الأمريكي صوب اختتام الأسبوع قرب 72 دولارا للبرميل الجمعة، دون تغيير عن الأسبوع الماضي حين بلغت أعلى مستوياتها منذ أكتوبر  2018.

وتستفيد شركات خدمات الطاقة من استئناف أنشطة الحفر المدفوعة بصعود أسعار الخام، وقدمت شلمبرجير وهاليبرتون توقعات متفائلة هذا الأسبوع لتعافي قطاع النفط.

«التموين»: تحويل 5625 مخبزا للعمل بالغاز بتكلفة 212 مليون جنيه

نشرت (جريدة المال)، خبراً عن بدأ وزارة التموين والتجارة الداخلية فى توصيل الغاز الطبيعى إلى المخابز فى المرحلة الأولى مما يخدم أهداف الدولة اقتصاديا، ويقلل تكلفة استيراد السولار، وأوضحت أنه طبقا للبروتوكول الموقع بين وزارة التموين وبنوك الأهلى ومصر والتعمير والإسكان، فإن صاحب المخبز سيحصل على التمويل اللازم لتحويل المخبز بفترة سماح 3 شهور وتسدد الأقساط على 5 سنوات بفائدة %5.

وأشارت إلى أن المرحلة الأولى لتوصيل الغاز للمخابز تشمل 5625 مخبزا، بينما المرحلة الثانية تشمل 7 آلاف مخبز، مشيرة إلى أن عملية تحويل المخابز تشارك فيها وزارة التنمية المحلية لإصدار تصاريح الحفر، ووزارة البترول بمد خطوط الغاز، والهيئة العربية للتصنيع بتوفير الولاعات للمخابز.

مصر تتحول إلى مركز إقليمي للطاقة.. 8 مليارات دولار بالبتروكيماويات

تخطط مصر للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة عبر التوسع في مشروعات النفط والغاز، لتحقيق الاكتفاء الذاتي، وتصدير الفائض للسوق العالمية، وفقاً لما أوردته صحيفة (العين الإخبارية).

في هذا الإطار، بدأت القاهرة في تنفيذ عدد من المشروعات الضخمة في مجال البتروكيماويات، لتوفير احتياجاتها من المشتقات النفطية، التي تكلف الموازنة العامة للبلاد أعباء مضاعفة نتيجة استيرادها من الخارج.

وأكدت وزارة البترول والثروة المعدنية أن صناعة البتروكيماويات ستشهد طفرة نوعية مرتقبة خلال المدة المقبلة في ضوء المشروعات الجديدة الجاري تنفيذها باستثمارات تُقدّر بنحو 8 مليارات دولار أميركي.

في مقدمة هذه المشروعات مجمع البحر الأحمر للتكرير والبتروكيماويات في المنطقة الاقتصادية في قناة السويس، الذي تُقدّر استثماراته بنحو 7.5 مليار دولار، مشيرًا إلى أنه جرى مؤخرًا توقيع عقود مع شركتي بكتل الأميركية وأكسنس الفرنسية بمشاركة شركتي إنبي وبتروجت، لتنفيذ الأعمال الهندسية الأساسية والتصميمات وتوفير التكنولوجيا الخاصة برخص المشروع.

اتفاق بين غازتك ومصر للبترول للتوسع في إنشاء محطات الغاز الطبيعي

أبرمت شركتى غازتك ومصر للبترول اتفاقا يقضي باستغلال الأولى مساحات خالية في محطات الثانية الخاصة بالوقود السائل لإنشاء محطات غاز ووضع ماكينات التموين اللازمة لذلك في الأماكن الحالية بمناطق عديدة تسيطر عليها محطات مصر للبترول في أنحاء الجمهورية.

وبحسب ما نشره موقع (فيتو)، فإن ذلك يأتي ذلك تنفيذا لتعليمات وزارة البترول والثروة المعدنية بسرعة الانتشار في أنحاء الجمهورية واستغلال محطات الوقود السائل لإنشاء محطات للتمرين بالغاز الطبيعي بما يسهل ويساهم في زيادة التواجد لمحطات الغاز وبما يضمن تقليل التكلفة المالية كثيرا

المعروض الإضافي من أوبك+ يستوعبه تعافي الطلب العالمي ونمو الأسواق

قالت صحيفة (الرياض)، أنه تسببت أخبار عودة أوبك+ للإنتاج المحجوب في أغسطس 2021، بعد زيادات شهرية قدرها 400 ألف برميل في اليوم على مدى الفترة المتبقية من هذا العام، في حدوث انخفاض مذهل في أسعار النفط في وقت سابق من هذا الأسبوع. على الرغم من ارتفاع المخاطر المرتبطة بالوباء في جنوب شرق آسيا وارتفاع مخزونات الخام الأمريكية لأول مرة منذ مايو، شهد النصف الثاني من الأسبوع انتعاشًا مفاجئًا حيث نما السوق لإدراك أن المعروض الإضافي من أوبك+ سيعوضه تعافي الطلب العالمي، فيما تشتري فنزويلا المخففات مرة أخرى، حيث قامت ناقلة ضخمة جداً بتفريغ شحنة من المكثفات في محطة التصدير الرئيسة في فنزويلا، والتي كانت تستخدمها شركة “بدفسا” سابقًا لتخفيف البراميل الثقيلة لإنشاء خلطات قابلة للنقل وقابلة للتكرير. من جهتها، تدرس شركة “إيبردرولا” الإسبانية العملاقة لطاقة الرياح إمكانية عرض نشاطها في مجال طاقة الرياح لجمع الأموال، حسبما قالت عند تقديم نتائج النصف الأول من عام 2021 هذا الأسبوع. إلى جانب أسواقها التقليدية في أوروبا، تعمل الشركة على زيادة وجودها في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، حيث تسعى وراء أسواق جديدة مثل فيتنام وكوريا.

ارتفعت إيرادات شركة ريلاينس الهندية بنسبة 58٪ مع تعافي تجارة النفط والغاز

بحسب ما أوردته وكالة (رويترز)، فقد أعلنت شركة ريلاينس الهندية عن قفزة بنسبة 58٪ في الإيرادات الفصلية يوم الجمعة ، يقودها عرض قوي لأعمالها المهيمنة في مجال النفط والغاز.

واستفادت الشركة الأكثر قيمة في الهند ، والتي تدير أكبر مجمع تكرير في العالم في جامناجار في غرب الهند ، من الزيادة الحادة في أسعار المنتجات على خلفية ارتفاع أسعار النفط الخام. ارتفعت أسعار خام برنت بنسبة 18.2٪ في ربع يونيو بسبب شح الإمدادات.

وقالت الشركة في بيان “أسفرت أسس النفط القوية وبرامج التطعيم وتوقعات الطلب الأفضل عن ارتفاع ثابت في أسعار الخام طوال الربع الأول”، وقفزت الإيرادات إلى 1.44 تريليون روبية، مدفوعة بقفزة تجاوزت 70٪ في تجارة النفط إلى الكيماويات.

الهند تجري محادثات مع روسيا بشأن استثمارات في أصول النفط والغاز الروسية

قالت صحيفة (آر تي عربية)، أن الهند تتفاوض مع الحكومة الروسية بشأن استثمارات تتراوح قيمتها بين ملياري وثلاثة مليارات دولار في مشروعات للتنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما.

وتقول مصادر إن الدولتين تجري محادثات أيضًا بشأن استثمارات الهند في مشاريع التنقيب عن النفط والغاز في القطب الشمالي ، وبالتحديد في تطوير مشروع فوستوك أويل. وتشير التقديرات الأولية إلى أن إنتاج المشروع السنوي من الخام قد يصل إلى 100 مليون طن.

وهناك ثلاث مناطق في الشرق الأقصى الروسي ، وهي ياقوتيا وساخالين أوبلاست وأمور أوبلاست ، أبدت حتى الآن اهتمامًا بالاستثمار من قبل الهند في قطاعي النفط والغاز.

*قطاع الطاقة المتجددة

شركة مساهمة بالكويت عبر «الشراكة» لتنفيذ «الطاقة المتجددة»

قالت جريدة (الجريدة)، أن معهد الكويت للأبحاث العلمية بدأ مع وزارة الكهرباء والماء التعاون كشريكين لإحياء ما تبقّى من مراحل مشروع الدبدبة والشقايا لإنتاج الطاقة المتجددة والمحددة بالمرحلتين الثانية والثالثة، وذلك بعد سحبه بقرار من مجلس الوزراء من مؤسسة البترول الكويتية، المتمثلة في شركة البترول الوطنية، بعد انتهاء المرحلة الأولى من المشروع.

ويكمن الهدف من المشروع في تنويع مصادر الطاقة من خلال استخدام تكنولوجيات الطاقة المتجددة والأنظمة بما في ذلك التشغيل والصيانة الأمثل وتطوير تكنولوجيات تخزين الطاقة المتقدمة والنظم وتصميم وتنفيذ استراتيجيات وتقنيات إدارة الطاقة الذكية إلى جانب تطوير وتنفيذ تكنولوجيات كفاءة الطاقة وإدارة الطلب على الطاقة.

الكهرباء المصرية: خطة استراتيجية لزيادة نسبة المشاركة في الطاقة المتجددة

ذكرت صحيفة (صدى البلد)، أن وزارة الكهرباء قالت إن تطوير المشروعات القومية فى انتاج الكهرباء وجميع شبكات النقل والتوزيع الخاصة بها، من الأمور الرئيسية للدولة المصرية لتحقيق مركزية الطاقة.

وأنه يوجد العديد من خطوط ربط الكهرباء بين مصر والعديد من الدول الأخرى، ومنها الأردن وليبيا والسودان، لافتا إلى أنه يتم إضافة بعض المهمات الكهربائية بين مصر والسودان، لزيادة القدرة من 80 ميجا وات تصل إلى 600 ميجا وات.

كما أنه يتم وضع خطة استراتيجية لزيادة نسبة المشاركة فى الطاقة المتجددة، مشيرا إلى أن إفريقيا تعد قارة غنية جدا بالطاقات المتجددة، ولديها العديد من القدرات الكامنة، فنسعى جميعا مع افريقيا للاستفادة من هذه القدرات فى العديد من الأماكن التى تفتقر الكهرباء بالقارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى