المرصد الاقتصادي

تحالف IHS Egypt Towers يحسن نموذج عمل الاتصالات في مصر

تحالف IHS Egypt Towers يحسن نموذج عمل الاتصالات في مصر

ومصر للاتصالات تستفيد

وافق مجلس إدارة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات خلال جلسته المنعقدة بتاريخ 23 يونيو 2021 على منح تحالف مجموعة IHS القابضة وشركة أبراج مصر للخدمات التكنولوجية (التابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات) ترخيصًا لإنشاء وتأجير أبراج الاتصالات داخل مصر. يتكون تحالف مجموعة IHS القابضة وشركة أبراج مصر للخدمات التكنولوجية من أبراج مصر التي تستحوذ على حصة بحوالي٢٠٪ من الكيان الجديد IHS Egypt Towers، في حين تستحوذ شركة IHS العالمية على 80٪ المتبقية.

ما هي أهداف الشركة الجديدة؟

تضم الأهداف الأساسية للشركة الجديدة تقديم عروض مالية لشراء الأبراج الموجودة بالسوق حاليا والمملوكة للشركات الحالية العاملة بمجال الاتصالات، هذا فضلا عن اختصاصها في بناء أبراج في كافة المدن والقرى المصرية؛ مما يخفض من الوقت اللازم لبناء الأبراج. يمكن للشركة أن تقوم بذلك الدور الفعال من خلال خبرتها العالمية كون الشركة (IHS المالكة لنسبة 80% من التحالف الجديد) تمتلك عدد 29 ألف برج صالات في 9 دول، وهم: البرازيل، وبيرو، وكوت ديفوار، وزامبيا، ونيجيريا، والكاميرون، ورواندا، والكويت، هذا فضلا عن ان لديها هيكل اداري مكون من 2000 موظف مباشر. وفقا للائحة تأسيس الشركة الجديدة، تستهدف الشركة بناء وتطوير مواقع تضم 6000 برج خلال الثلاث سنوات الأولى، مع الاستحواذ على ما يصل إلى 30٪ من شبكات المحمول القائمة. ويلتزم حامل الرخصة بالحصول على عقد واحد على الأقل مع أحد مشغلي شبكات المحمول قبل بناء الأبراج. ويأتي هذا التطور الجديد ليتسق مع مبادرة حياة كريمة التي تستهدف بناء ألف برج محمول في المناطق الريفية، بعدد إجمالي يصل إلى 21 ألف برج محمول على مدار الخمسة أعوام المُقبلة، وذلك بهدف زيادة تغطية شبكات الجيل الرابع لتمهيد الطريق نحو تشغيل خدمات الجيل الخامس.

هل تستفيد الشركات المقيدة بسوق الأوراق المالية المصري؟

قد تستفيد شركة المصرية للاتصالات (ETEL)، من هذه التطورات بشكل مباشر من خلال تسييل البنية التحتية لأبراج قائمة (من أكثر من 2000 برج)، وعبر توقيع عقد مع الكيان الجديد لتوصيل الأبراج الجديدة بشبكات الألياف الضوئية. كما أن شركة المصرية للاتصالات ستستفيد بشكل غير مباشر من خلال حصتها في شركة فودافون مصر صاحبة اكبر عدد من أبراج المحمول في مصر (لدي شركة فودافون مصر عدد 8500 برج) والتي تقدر قيمتها بحوالي 1 مليار دولار وفقا لتقديرات الخبراء، لكن ذلك التحالف الجديد سيعيد تشكيل نموذج اعمال قطاع الاتصالات في مصر حيث يطرح النموذج الجديد فصل هيكلي بقطاع الاتصالات (مشغل الخدمة، مالك للأبراج المحمولة) ومن ثم يركز الاستثمارات المطلوبة في كل قطاع ؛ مما يُسرع عملية تطوير القطاع ويُحسن الأداء المالي (حيث تدخر شبكات المحمول الثلاثة بصورة جوهرية من حيث النفقات التشغيلية والنفقات الرأسمالية).

أداء السهم بسوق الأوراق المالية

أما عن أداء أسهم تلك الشركات بسوق الأوراق المالية المصري، فقد شهد سهم شركة المصرية للاتصالات ارتفاع خلال عام بنسبة 66%، خلال الفترة منذ أبريل وحتى سبتمبر، حيث ارتفع من مستوى سعري 7.46 وصولا إلى مستوى سعري 14.78 جنيه للسهم 100%، ثم انخفض سعر السهم من مستوى 14.6 جنيه للسهم وصولا إلى مستوى 10.14 جنيه للسهم (انخفاض بنسبة 30.7%)، ثم عاد السهم للارتفاع مرة أخري خلال الفترة بين مارس وحتى يوليو من مستوى سعري 10.15 جنيه، وصولا إلى مستوى 13.60 جنيه للسهم. يسير السهم في اتجاه صاعد خلال الفترة من مارس وحتى يوليو، يعتبر مستوى المقاومة التالي للسهم مستوى 14.63 التي باختراقها يستهدف السهم مستوى 15.88 جنيه للسهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى