المرصد الاقتصادي

المتغيرات العالمية تقود قطاع الحديد بمصر لتحقيق نتائج غير مسبوقة

أعلنت شركة العز الدخيلة للصلب (الإسكندرية) عن نتائجها المالية المجمعة عن الربع الأول من عام 2021، والتي أظهرت تحولا جذريا في الأداء التشغيلي، حيث حققت الشركة صافي ربح بقيمة 1,023 مليون جنيه، بالمقارنة مع خسائر بلغت 620 مليون جنيه خلال الربع الرابع من عام 2020 وخسائر بلغت 1,079 مليون جنيه خلال الربع الأول من 2020؛ وهو مما يعكس استفادة الشركة من الطلب القوي على الصلب المُسطح في سوق التصدير. أما عن إيرادات الشركة فقد بلغت 11.7 مليار جنيه، وهي بذلك ترتفع بنسبة 7٪ ربع سنويًا و28٪ سنويًا، وذلك على خلفية الارتفاعات التي حدثت في أسعار الحديد. ساهمت تلك الأسعار في تعزيز قدرة الشركة على تسجيل هامش ربح إجمالي بحوالي 22.2% مقابل 6.2% في الربع الرابع من عام 2020، و0.6% في الربع الأول من عام 2020. يعود ذلك التحسن في معدلات ربحية شركة العز الدخيلة للصلب لارتفاع الأسعار في سوق التصدير خاصة الفولاذ المُدلفن على الساخن والمبيعات المحلية. كما استفادت الشركة من الارتفاع الأخير في أسعار الصلب المُسطح، والذي وصل إلى 1,075 دولار للطن (بزيادة تتجاوز 100٪ سنويًا) في الأسواق العالمية وذلك نتيجة فرض الصين لقيود على الصادرات. وارتفعت أسعار تسليم المصنع لحديد التسليح محليًا بنسبة 46٪ لتصل إلى 14,600 جنيه للطن شاملة ضريبة القيمة المُضافة خلال الفترة ما بين نوفمبر 2020 حتى مايو 2021، وهو ما يًشكل ارتياحًا وسط مخاوف بزيادة تكاليف المواد الخام وبالأخص خام الحديد.

من جانب أخر أعلنت شركة حديد عز (ESRS) عن نتائجها المالية للربع الأول من 2021، والتي جاءت ضمن أفضل نتائج الشركة في الفترة الأخيرة، وذلك على خلفية الطلب القوي على الصلب المُسطح (مع وصول المؤشرات القياسية لأعلى مستوياتها). وحققت الشركة صافي ربح بقيمة 784 مليون جنيه خلال الربع، مقابل خسائر بقيمة 346 مليون جنيه خلال الربع الرابع من 2020 و860 مليون جنيه خلال الربع الأول من 2020. وبلغ إجمالي إيرادات الشركة نحو 13.5 مليار جنيه، محققة نمو بنسبة 11% سنويا و25% ربع سنوياً، بدعم من زيادة الطلب على الصلب المُسطح. وقفز متوسط الإيراد للطن بواقع 32٪ ربع سنويًا و40٪ سنويًا، مُسجلاً 11945 جنيه؛ حيث استفادت الشركة من الانخفاض في المعروض العالمي فيما يتعلق بالصلب المُسطح قفزت الأسعار بصورة جوهرية جراء تطبيق الصين لقيود على الصادرات كما سبق الاشارة. وبلغت قيمة إجمالي الصادرات 269 مليون دولار (208 مليون دولار للفولاذ المُدلفن، و61 مليون دولار للقضبان السلكية)، وهي بذلك تكون قد ارتفعت بنسبته 47٪ ربع سنويًا، مقابل 183 مليون دولار خلال الربع الرابع من 2020. وارتفع حجم مبيعات الصلب المُسطح بنسبة 11٪ ربع سنويًا و66٪ سنويًا، ليصل إلى 535 ألف طن، وهو ما يُشكل 47٪ من المبيعات المُجمعة خلال الربع.

 ساهم ما سبق ذكره إلى تحقيق شركة حديد عز لهامش الربح إجمالي هو الأعلى منذ 10 سنوات تقريبًا، مُسجلاً 21.26٪، بارتفاع قدره 13.4 نقطة مئوية على أساس ربع سنوي و20.3 نقطة مئوية على أساس سنوي. وارتفع صافي دين الشركة بواقع 1.15 مليار جنيه على أساس ربع سنوي، ليصل إلى 33.7 مليار جنيه؛ حيث قفزت مصروفات رأس المال العامل على خلفية زيادة عدد فترات المخزون. وتواصل تكاليف خدمة الديون لدى الشركة تراجعها على خلفية انخفاض أسعار الفائدة، لتسجل 847 مليون جنيه خلال الربع، بتراجع نسبته 13٪ ربع سنويًا و21٪ سنويًا. ومن المتوقع ان تواصل حديد عز تحقيق أرباح إيجابية، وذلك في إطار استمرار الطلب القوي على المنتجات المُسطحة.

أداء السهم بسوق الأوراق المالية المصري

أما عن أداء أسهم تلك الشركات بسوق الأوراق المالية المصري، فقد شهدت أسهم حديد عز ارتفاع بنسبة 33% بعد اعلان النتائج المالية لسهم الشركة، حيث ارتفع سعر السهم من 10.27 جنيه ليصل إلى 13.41 جنيه (حتى إغلاق 20 يونيو)، شركة عز الدخيلة هي الأخرى شهد سهمها ارتفاعات كبيرة بعد الإعلان عن النتائج المالية للشركة حيث شهد سهم الشركة ارتفاع بنسبة 38% خلال ثلاث جلسات تداول فقط. من المتوقع أن تستمر تلك الأسهم في تحقيق أداء إيجابي خلال العام الحالي حيث ستساهم الأوضاع العالمية التي تشهدها صناعة الحديد من حيث نقص المعروض في رفع الأسعار ومن ثم تحسين قدرة تلك الشركات على تحقيق أرباح خلال العام الحالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى