شركات وأسواق

أسمنت بني سويف تغرد خارج السرب منفردة

على الرغم من الأوضاع الصعبة التي يمر بها قطاع صناعة الاسمنت في مصر، إلا ان شركة بني سويف تغرد خارج السرب منفردة، شركة مصر بني سويف للأسمنت هي شركة عامة مدرجة في البورصة المصرية منذ أغسطس 1999 وتعمل في قطاع مواد البناء. يقع مقر شركة مصر بني سويف للأسمنت في القاهرة، مصر، تم تأسيسها في نوفمبر 1997. يعتبر بنك الاستثمار القومي المساهم الأكبر بالشركة بحصة ملكية تبلغ 20.11%. 

في خبر سار أعلنت شركة مصر بنى سويف للأسمنت (MBSC) عن نتائجها المالية للربع الأول من 2021، والتي شهدت تحقيق الشركة لمعدلات ربحية قوية خلال الربع الأول من العام الحالي، مقابل الشركات الأخرى العاملة في قطاع الاسمنت في مصر، حيث نجحت الشركة في تحقيق أرباح بقيمة 37.4 مليون جنيه، بالمقارنة بخسائر بلغت 50.6 مليون جنيه خلال الربع الرابع من العام 2020. وارباح بقيمة 59 مليون جنيه في الربع الأول من عام 2020. استطاعت الشركة تحقيق ذلك الأداء الإيجابي بدعم من نمو هوامش أرباح الشركة نتيجة ارتفاع أسعار الاسمنت، وارتفاع دخل الشركة من الفوائد والذي بلغ 25 مليون جنيه. من جانب أخر هبطت إيرادات الشركة بنسبة 33% على أساس ربع سنوي، و37% على أساس سنوي وذلك على خلفية التراجع الحاد في المبيعات (بلوغ نسبة 36% ربع سنوي و32% سنويا). وارتفاع متوسط الإيرادات للطن بنسبة 4% ربع سنوي، لتصل إلى 591 جنيه للطن. 

وسجلت مصر بني سويف للأسمنت هامش ربح إجمالي بواقع 6.6٪، مُرتفعًا بنحو 16 نقاط مئوية على أساس ربع سنوي و4 نقاط مئوية على أساس سنوي، وذلك في إطار استفادة الشركة من نمو الأسعار. وبلغ صافي النقدية لدى الشركة نحو 1,116 مليون جنيه بنهاية مارس 2021، ليتساوى تقريبًا مع إجمالي القيمة السوقية للشركة. من المتوقع أن تهبط هوامش الشركة على أساس ربع سنوي خلال الربع الثاني من 2021، في ظل تأثرها بالزيادة الجوهرية في أسعار الفحم بالأسواق العالمية. لكن ستحافظ شركة مصر بني سويف للأسمنت على لقب صانع الاسمنت الاكثر ربحية على مستوى القطاع على المدى المتوسط، وذلك في ظل استعدادها للاستفادة من البرنامج الحكومي لتحديد الحصص المقررة للشركات والمتوقع تنفيذه خلال النصف الثاني من 2021. ومن المتوقع أن تُقنن الشركة من طاقتها الاستيعابية بواقع 25٪ تقريبًا ضمن البرنامج المُقترح، والتي تُعد نسبة مواتية بالمقارنة مع بعض شركات صناعة الأسمنت الكبرى الأخرى التي سوف تُخفض من طاقتها الاستيعابية بنسبة تقترب من 50٪.

أداء السهم بسوق الأوراق المالية المصري

أما عن أداء السهم بسوق الأوراق المالية المصري فقد استطاع السهم تحقيق ارتفاعات كبيرة خلال العام الماضي (يونيو 2020 حتى يونيو 2021) حيث ارتفع سعر السهم من مستوى 9 جنيه للسهم وصولا إلى مستوى 16.4 جنيه للسهم وبذلك يكون السهم قد حقق ارتفاع بنسبة 66%. يعتبر مستوى المقاومة الحالي للسهم في منطقة سعريه بين 17 – 18.5 جنيه. والتي باختراقها يتجه السهم صوب مستوى سعري 19.40 جنيه ثم 22 جنيه. أما منطقة الدعم فهي 14.5 – 14 جنيه والتي باختراقها يتوجه السهم صوب مستوى 13.72 جنيه للسهم. يبلغ مضاعف الربحية (سعر السهم مقسوم على نصيب السهم من الارباح) للسهم 12.82 مرة (بتاريخ 02 يونيو)، أما عن القيمة السوقية (عدد أسهم الشركة مضروبا في سعر السهم) للشركة فتبلغ 1.23 مليار جنيه. وتبلغ القيمة العادلة لسهم الشركة وفقا للتقييم المعد من جانب بنك الاستثمار “فاروس القابضة” في شهر نوفمبر 2020 سعر 22 جنيه للسهم، ومن ثم فإن السهم في الوقت الحالي يتداول بسعر أقل من قيمته العادلة بمقدار 25%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى