الاقتصاد الدولي

الاقتصاد العالمي يشهد تحركًا على مستوى الأنشطة الإنتاجية

الاقتصاد الدولي

ارتفاع الاقتراض التجاري للمعدات في الولايات المتحدة بنسبة 4٪ في مارس 

في الولايات المتحدة، نقلت يو اس نيوز (US News) عن جمعية تأجير المعدات والتمويل (ELFA) يوم الخميس إن قروض الشركات الأمريكية للاستثمارات الرأسمالية ارتفعت بنسبة 4٪ في مارس مقارنة بالعام السابق. ووقعت الشركات على 9.3 مليار دولار في شكل قروض وعقود إيجار وخطوط ائتمان جديدة الشهر الماضي، ارتفاعا من 8.9 مليار دولار في العام السابق. ومع ذلك، ارتفعت القروض في مارس بنسبة 26٪ عن الشهر السابق.

انخفاض مبيعات المنازل القائمة الأمريكية إلى أدنى مستوى لها في سبعة أشهر

في شأن آخر، نقلت بيزنس تايمز (Business Times) أنباء حول تراجع مبيعات المنازل إلى أدنى مستوى لها في سبعة أشهر في مارس، متأثرة بالنقص الحاد في العقارات، مما أدى إلى ارتفاع الأسعار. وقالت الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين يوم الخميس إن مبيعات المنازل القائمة تراجعت بنسبة 3.7٪ إلى معدل سنوي معدل موسمياً قدره 6.01 مليون وحدة الشهر الماضي، وهو أدنى مستوى منذ أغسطس 2020. 

ارتفاع مؤشر مديري المشتريات للخدمات في فرنسا إلى أعلى مستوى في 8 أشهر 

وعلى صعيد آخر، نقلت بلومبرج (Bloomberg) أنباء حول ارتفاع مؤشر مديري المشتريات للخدمات في فرنسا إلى أعلى مستوى في 8 أشهر في أبريل، حيث بلغ المؤشر 50.4 ارتفاعًا من  48.2 في مارس وأعلى من التوقعات بأن ينخفض إلى  46.5. وجاء المؤشر أعلى من 50 وهي النقطة التي تفصل بين نمو وانكماش القطاع.

ارتفاع الاقتراض الحكومي للمملكة المتحدة إلى أعلى مستوياته منذ الحرب العالمية الثانية

وبخصوص المملكة المتحدة، نقلت بي بي سي (BBC) أنباء حول ارتفاع الاقتراض الحكومي إلى أعلى مستوى منذ نهاية الحرب العالمية الثانية بسبب ارتفاع التكاليف لدعم الاقتصاد. وقال مكتب الإحصاءات الوطنية إن الاقتراض الحكومي- وهو الفرق بين الإنفاق والدخل الضريبي- بلغ 303.1 مليار جنيه استرليني في العام المنتهي في مارس. إضافة إلى ذلك، مقارنة بالعام السابق، ارتفع الاقتراض بنحو 250 مليار جنيه استرليني.

ارتفاع مؤشر مديري المشتريات للتصنيع الياباني

وبخصوص اليابان، نقلت بلومبرج (Bloomberg) أنباء حول توسع نشاط التصنيع في اليابان للشهر الثالث في أبريل بينما استمر الانكماش في قطاع الخدمات وسط موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا. وارتفع مؤشر مديري المشتريات الياباني لنشاط قطاع التصنيع بحوالي 0.6 نقطة ليصل إلى 53.3، في حين لم يتغير مقياس نشاط قطاع الخدمات ليظل عند 48.3. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى