الصحافة الدولية

أزمة حكومية في ايطاليا…والحقيقة وراء الانفجار في روسيا ..أبرز ماجاء بالصحافة الدولية اليوم الأربعاء

أبرز العناوين :- 

  • أزمة حكومية في إيطاليا وسالفيني يرغب في انتخابات برلمانية مبكرة 
  • وزير المالية البريطاني الأسبق مجلس العموم  سيمنع محاولة الخروج دون أتفاق .
  • باكستان تحتفل بيوم الاستقلال
  • رسالة بخط اليد من منفذ هجوم نيوزيلندا
  • الحقيقة وراء الانفجار النووي الروسي.
  • تصريحات أمريكية عن تدخل الجيش الصيني في هونج كونج.. والصين تحذر الولايات المتحدة من التدخل في شؤونها.

طالب نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي وزعيم حركة الرابطة اليميني ماثيو سالفيني بإجراء انتخابات عامة في أقرب وقت ممكن بعد انهيار التحالف الحكومي بين حزب الرابطة اليميني وحركة الخمس نجوم المكونان الأساسيان للإئتلاف الحكومي بسبب خلافات حول مشروع للسكك الحديدية 

ومع انتهاء مجموعة من اللقاءات بين القادة السياسيين أقر سالفيني بأن الائتلاف الحكومي قد انهار وذكر في تصريحاته ” علينا الذهاب للبرلمان وإبلاغهم بعدم وجود أغلبية ونعيد الأمر للناخب الإيطالي ” .

وسيلقرئيس الوزراء جوزبي كونتي  خطابا يشرح فيه الظروف الراهنة أمام أعضاء البرلمان الإيطالي وربما يعلن استقالته من بعدها ليفتح الباب لانتخابات جديدة ولكن من الممكن أن يتمسك رئيس الوزراء بمنصبه مما سيستدعي تدخل رئيس الجمهورية الإيطالية سيرجيو ماتاريلا الذي سيقوم بعدد من الاجتماعات بالقوى السياسية ليدرس الموقف حيث سيتحتم عليه السماح بعمل  أنتخابات تشريعية قبل موعدها المحدد بعامين ونصف وهو ما يتمناه سالفيني إذا لم يستطع تشكيل حكومة يتوافق عليها الجميع أو أن يقوم بتشكيل حكومة تكنوقراط لتسرية الأعمال إلى أن يتم التوافق على حكومة جديدة أو حلول موعد الانتخابات .

صرح وزير المالية البريطاني الأسبق فيليب هاموند أن مجلس العموم البريطاني سيعرقل أي محاولة لاخراج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق لما له من ضرر بالغ على الاقتصاد البريطاني ، تتج بريطانية لأأزمة دستورية مع بقاء 78 يوم فقط حتى الموعد المحدد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتبقى الأزمة هي هل ستخرج باتفاق أم من دون أتفاق ؟

حيث يسعى بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا إلى أعادة التفاوض حول شروط الاتفاق وبالأخص بند الحدود التجارية مع أيرلنديا فيما يعرف باسم ” باك ستوب”  وهو ما يرفضه الاتحاد الأوروبي وقد رفض الاتحاد فكرة أعادة التفاوض أكثر من مرة 

فيليب هاموند وزير المالية الأسبق أضاف لتصريحاته أن من يعملون خلف بوريس حونسون ويدفعوننا باتجاه الخروج دون أتفاق هم أشخاص غير منتخبين من الشعب ، كما وأضاف أنهم يعلمون جيداً أن محاولتهم بإلغاء بند “باك ستوب” أو أعادة التفاوض مع الاتحاد الأوروبي ستؤدي بنهاية المطاف لخروجنا دون أتفاق ، وهو الأمر الذي سيكون له نتائج عكسية على الاقتصاد البريطاني وحياة المواطنين .

وأضاف أنه” يثق في أن البرلمان سيعارض  الخروج دون أتفاق وعلى رئيس الوزراء احترام رئي البرلمان “

بدوره رئيس الوزراء بوريس جونسون صرح بأنه يوجد “تعاون سيئ” بين السياسيين الذين يحاولون دفع البرلمان لرفض البريكسيت وسياسي الاتحاد الأوروبي ،كما أضاف أن أصدقائنا بالأتحاد الأوروبي يرفضون تقديم أي تنازلات ، إذا ما أستمر هذا الوضع يبقى خيار بريكسيت دون أتفاق أقرب للحدوث ” خلال لقاء للرد على أسئلة الجمهور على منصة فيس بوك 

انتقد رئيس وزراء باكستان عمران خان الهند، بسبب الإجراءات التي اتخذتها في إقليم كشمير المتنازع عليه بين البلدين النوويين وذلك خلال كلمة أدلى بها بمناسبة يوم الاستقلال. وألغت الهند الوضع الخاص بالشطر الخاضع لإدارتها من الإقليم، ويعرف بجامو وكشمير، في الخامس من أغسطس واتخذت إجراءات لإسكات اضطرابات واسعة النطاق بقطع الاتصالات وفرض قيود على حرية الحركة. 

وردت باكستان بتعليق التجارة وجميع روابط النقل العام بين البلدين كما طردت سفير نيودلهي لدى إسلام اباد. من جهته أعلن حاكم ولاية جامو كشمير أن حظر التجول المفروض على القسم الهندي من كشمير سيخفف بعد عيد الاستقلال الخميس لكن خطوط الهاتف والانترنت ستبقى مقطوعة. وخاضت الهند وباكستان حربين بسبب كشمير منذ الاستقلال عن بريطانيا عام 1947، وأوشكا على خوض حرب ثالثة في فبراير بعد هجوم دام شنته جماعة مسلحة تتخذ من باكستان مقرا على الشرطة الهندية نتج عنه تبادل البلدين لضربات جوية.

أرسل المسلح المتهم بقتل 51 شخصا في نيوزيلندا رسالة بخط اليد من سجنه يعبر فيها عن آرائه السياسية والاجتماعية، مما دفع رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن لتقول إنه لم يكن ينبغي السماح بهذا. تم نشر الرسالة المكونة من ست صفحات على موقع 4chan ، الإلكتروني للصور المثير للجدل. وذُكر أنها رد على رسالة وصلته من شخص يدعى آلان، يقال إنه يعيش في روسيا التي زارها قبل أربع سنوات. وفي الصفحة الخامسة، يوضح تارانت آراءه السياسية العنصرية وتأثيراته ويعترف بأنه لا يمكنه قول الكثير في الرسالة، وإلا فإن الحراس سيصادرونها. وحذر المتهم في الرسالة من “صراع كبير قادم”، واختتمها بالقول:”لا تنس واجبك تجاه شعبك”. وقال موقع (نيوزهب) الإلكتروني إن آخر سطرين من الرسالة يمكن فهمهما على أنهما دعوة لحمل السلاح لكنه حجب ما كتب فيهما. ويُسمح للسجناء بإرسال وتلقي رسائل ويمكن للمسؤولين بالسجن حجبها في ظروف معينة فقط. وقالت إدارة الإصلاحيات في نيوزيلندا في بيان”أدخلنا تعديلات على إدارة بريد هذا السجين لضمان أن تكون إجراءاتنا القوية فعالة“.

الحقيقة وراء الانفجار النووي الروسي، تناولت سبوتنيك بيان شركة ” روس آتوم ” وتصريحات وزارة الدفاع الروسية عن عدد الضحايا الذي ارتفع إلي 7 أشخاص أثناء اختبار مصادر للقدرة النظائرية في ميدان للاختبارات العسكرية في مقاطعة أرخانغيلسك شمالي روسيا. وأكدت وزارة الدفاع والسلطات في البلاد نفيها عن انبعاث أي إشعاعات أو مواد خطرة في الهواء بسبب الحادث، كما تؤكد أن مستوي الإشعاع في المنطقة عند المستوى الطبيعي. وقام المختصين بفحص معدل الإشعاع لقرية “نينوكسا” الأكثر قرباً من ميدان الاختبارات العسكرية بواسطة معدات حساسة للغاية، أظهرت أن الإشعاع عند الحد الطبيعي. وتناولت وسائل الإعلام الغربية الخبر وبدأت في التكهنات من تضخيم وتداول واسع للخبر حيث قام نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي بنشر اخبار مغلوطة وعلي سبيل المثال منها: انفجار نووي كبير في قاعدة نيونكس العسكرية الروسية في مدينة سيفيرودفينسك وأن السلطات الروسية تخفي الكارثة، بل وصل بعضهم إلي تشبيه الإنفجار بكارثة تشيرنوبل،  وعلى الرغم من أن وزارة الدفاع في روسيا كانت أول من أعلن الخبر إلا ان تداول المعلومات المغلوطة والتكهنات عن الحادث كانت علي مستوي واسع. كما نال التخبط والتكهن من وسائل الإعلام الغربية المختلفة حيث وصفت  الحادث بأنه انفجار صغير في مفاعل نووي روسي ووصفت وسائل إعلام أخري الحادث بأنه تجربة نووية روسية وعلي الدول الأوروبية توخي الحذر. وعلق ترامب علي الحادث في تغريدة بأنه يعلم الكثير عن الانفجار الغامض، مؤكدا أن الولايات المتحدة تمتلك سلاحا مشابها لذلك الذي يرجح أنه سبب الانفجار، لكنه وقع في موقف محرج بعد ذلك  عندما نفى أحد الخبراء الأمريكيين صحة هذه المعلومات.

وسألت سبوتنيك “فلاديمير شابوفالوف” نائب مدير معهد التاريخ والسياسة في جامعة موسكو الحكومية عن الحادث وعن تناول الصحف الغربية للحادث، الذي صرح بإن الولايات المتحدة مرة أخرى وصلت إلى قمة المهزلة، فهم ببساطة استخدموا موت الآخرين لمصالحهم الخاصة، ففي مثل هذه الحالات من المعتاد التعبير عن التعازي، بدلا مما قاله ترامب علي حد قوله. وأكمل حديثه عن تعليق ترامب أنه أراد توصيل نقطتين أنهم يملكون تقنيات تكنولوجية عسكرية أكثر تطوراً والنقطة الأخري انه قدم تقييماً غير مقبولاً لهذه الحادثة وسمح للبعض تدويل الحادث والتكهن عنه بأخبار خاطئة.

وعلق “إيغور أوستريتسوف” أستاذ العلوم التقنية علي الانفجار قائلاً: “انفجر نظام الدفع ومصدر الطاقة غير النظائري على التوالي، وهذا المكان ملوث بشكل طبيعي، كونه مرتبط بموقع إطلاق المركبات الفضائية، لكن ما حدث لا يمكن مقارنته بانفجار مفاعل نووي بالطبع، فمصدر الطاقة هنا قليل جدا”.

وعلق “دميتري تشيستياكوف” رئيس الدائرة الصحفية لوزارة الطوارئ في منطقة أرخانغليسك عن مستوى الإشعاع في مدينة سيفرودفينسك والمنطقة المحيطة بها، والذي أكد أن زيادة مستوى الإشعاع هناك لا تكاد تذكر، وأنها أقل من 1/1000 من معدل الإشعاع الذي يمكن أن يتلقاه الشخص علي حد قوله. 

وفي هذا الصدد علق “دميتري بيسكوف” المتحدث باسم الكرملين لروسيا اليوم أن الكرملين وحده هو المسئول عن أي معلومات صادرة بشأن الانفجار الذي وقع خلال اختبار نظام دفع صاروخي جديد في ميدان للاختبارات العسكرية بمقاطعة أرخانغيلسك. وأكد قائد ميدان الإختبارات العسكرية نفيه إجلاء لأي من المدنيين من المناطق القريبة من الحادث. وأضاف أنه ليس عنده ما يضيفه بعد بيان المنظمة التي أجرت الاختبارات عن سبب الحادث وعدد الضحايا.

تصريحات أمريكية عن تدخل الجيش الصيني في هونج كونج.. والصين تحذر الولايات المتحدة من التدخل في شؤونها، تناولت يورونيوز تصريحات ترامب علي تويتر بأن الاستخبارات الأمريكية أخبرت الإدارة الأميركية أن الحكومة الصينية تحرك الجيش الصيني نحو الحدود مع هونغ كونغ ودعا جميع الأطراف إلي الهدوء. وعلق ترامب في تغريدة سابقة عن العلاقات مع الصين أن وضع هونج كونج صعب جدأ جداً  خاصة في ظل الحرب التجارية الدائرة بين البلدين. وعبر عن تمنيه أن تسير الأمور بخير بالنسبة للجميع.

بينما يتخوف المراقبون للأزمة من تدخل بكين بالقوة في هونج كونج التي تتمع بوضع خاص وإدارة ذاتية حيث استمرت الاحتجاجات بين الشرطة والمتظاهرين في هونج كونج لمدة تزيد عن عشرة اسابيع. وادت هذه الاحتجاجات إلي أزمة اقتصادية في هونج كونج وتراجع اسهمها.

وردت الصين عن طريق وزارة خارجيتها علي تصريحات ترامب المتعلقة بحشد الصين لجيشها علي حدود هونج كونج بدعوة الولايات المتحدة إلي عدم التدخل في شؤونها الداخلية. وقد صرح  مصدر في الخارجية الصينية لوكالة سبوتنيك “لقد أعربنا مرارا وتكرارا عن موقفنا من هذه القضية، هونغ كونغ تعود إلى السياسة الداخلية للصين حصرا”. كما دعت الولايات المتحدة إلي التوقف في الشؤون الداخلية للبلاد. 

وفي هذا الصدد تناولت روسيا اليوم تصريحات وزارة الخارجية الصينية المؤكدة علي أن هونغ كونغ شأن داخلي صيني بحت وعلي الولايات المتحدة التوقف عن التدخل في شؤونها. وقد وصفت الصين المتظاهرين في هونغ كونغ بأن أفعالهم شبه إرهابية بعد تعرض صينيين للضرب في مطار المدينة. وصرح تشو لوينغ الناطق باسم مكتب شؤون هونغ كونغ ومكاو في الحكومة الصينية: “ندين بأشد درجات الحزم هذه الأفعال شبه الإرهابية”. علي خلفية اندلاع الفوضي في مطار هونج كونج عن طريق قيام مجموعة صغيرة من المتظاهرين بربط رجل وضربه، اشتبهوا به بأنه جاسوس لحساب السلطات في الصين. وتوقفت الملاحة في المطار بعد تجمع مئات المتظاهرين في قاعاته، ووقوع مواجهات جديدة بين الشرطة والمتظاهرين.  اضطرت قوات حفظ النظام لاستعادة النظام وقد عادت حركة الملاحة إلي طبيعتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى