البورصات العالميةالمرصد الاقتصادي

سيدي كرير للبتروكيماويات تحقق 91 مليون جنيه أرباح خلال الرُبع الأخير من 2020.

أعلنت شركة سيدي كرير للبتروكيماويات عن نتائج الربع الرابع من 2020، والتي جاءت قوية بدعم من نمو حجم المبيعات وتحسن أسعار البتروكيماويات. حيث حققت الشركة صافي ربح بقيمة 91 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2020 مقابل خسائر بلغت 47 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، 32 مليون جنيه خلال الربع الرابع من 2019، وحققت الشركة إيرادات بقيمة 1.050 مليار جنيه، بارتفاع نسبته 41٪ ربع سنويًا و2٪ سنويًا، وسجلت الشركة هامش ربح إجمالي بنسبة 12.48٪، بنمو قدره 13.08 نقطة مئوية على أساس ربع سنوي و9.78 نقطة مئوية على أساس سنوي. وجاءت معدلات الربحية القوية مدفوعةً بشكل رئيسي من نمو حجم المبيعات، والتي قفزت بنسبة 30٪ على أساس ربع سنوي، مع تجاوز معدل استغلال الطاقة الإنتاجية 100٪ للمرة الأولى منذ الربع الثالث من 2019. ومع ذلك، أعلنت سيدي كرير للبتروكيماويات في بيان مؤخرًا، عن تأثر إنتاج مصنعها بتراجع الإمدادات (من مزيج C2 وC3) التي تحصل عليها من الشركة المصرية للغازات الطبيعية – جاسكو. وقد ساهم ارتفاع أسعار البولي إيثيلين عالي الكثافة (بنسبة 9٪ ربع سنويًا و17٪ سنويًا) في صالح الشركة خلال الربع الرابع من 2020. وتشير التقديرات إلى حصول الشركة على إمداداتها من جاسكو بسعر 8.0 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية في الربع الرابع من 2020. أما عن المستقبل، فانة من المتوقع أن تستقر معدلات ربحية الشركة على أساس ربع سنوي، وذلك بافتراض استمرار إيجابية معدلات استغلال الطاقة الإنتاجية.

على مستوى سعر السهم في السوق حقق سهم شركة سيدي كرير للبتروكيماويات ارتفاعا بنسبة 123% خلال الفترة منذ مارس 2020 وحتى فبراير 2021، حيث يتخذ السهم سارا تصاعديا، حيث ارتفع السهم من مستوى 4.5 جنيه حتى سعر 10.72 جنيه حتى تاريخ اغلاق يوم 18/02/2021، يمثل مستوى 10 جنية منطقة دعم للسهم في الوقت الحالي بينما يمثل المستهدف القادم 13.50 جنيه.

جدير بالذكر أن الشركة كانت قد وقعت وجريس الأمريكية رخصة إنشاء مصنع إنتاج البولي بروبيلين جديد، ضمن مشروع زيادة الطاقة الإنتاجية في مجمع شركة سيدبك بالإسكندرية الذي تقدر استثماراته بنحو 1.2 مليار دولار، وتستهدف التوسعات إنتاج 500 ألف طن من مادة البروبيلين، و450 ألف طن من مادة البولي بروبيلين، في أكتوبر 2018، ومازالت خطة الإنشاء مُستمرة.

وتعمل الشركة تحت وزارة قطاع الأعمال العام بملكية مُشتركة بين عدد كبير من الكيانات المصرية أهمها  المصرية القابضة للبتروكيماويات بنسبة 20%، ومبلغ 210 مليون جنيه، يليها  صندوق التامين للعاملين بالقطاع العام بنسبة 18.8%، ومبلغ 197.4 مليون جنيه، ثم صندوق التامين للعاملين بالقطاع الحكومي بنسبة 11.9% ومبلغ 124.9 مليون جنيه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى