أوروبا

موقع إيطالي يرصد حالات اختفاء قسري وقتل لمصريين في إيطاليا

نشر موقع كيفيستا الإيطالي (chi ha visto) معلومات عن عدد من المصريين المختفين في إيطاليا. وعلى الرغم من وجود سبع حالات اختفاء قسري لمصريين وفقًا للموقع، إلا أن السلطات الإيطالية لم تتحدث عن الأمر، ولم تحرك ساكنًا أو تبدِ اهتمامًا إزاء هذه الحالات، للوقوف على تفاصيل الوفاة أو الاختفاء على الرغم من تواصل القنصلية المصرية معهم حول هذا الشأن.

ووفقًا لمعلومات خاصة حصل عليها “المرصد المصري”، فإن عدد المصريين الذين تعرضوا للاختفاء القسري والقتل أكبر بكثير مما ذكره الموقع الإيطالي. وأكدت مصادر رسمية أن السلطات الإيطالية لم تتعاون بالقدر الكافي لكشف ملابسات هذه القضايا، في حين أن الحكومة المصرية وتحديدًا الخارجية المصرية تتعرض لضغوط من أسر هؤلاء المختفين قسريًا والذين قتلوا لتبيان حقيقة مصيرهم، والضغط على الجانب الإيطالي من أجل التعاون مع السلطات المصرية في الكشف عن مصيرهم.

ونستعرض في التالي أبرز وقائع الاختفاء القسري والقتل التي نشرها الموقع الإيطالي “كيفيستا”:

1 – مناع عبد الرحمن

تاريخ الاختفاء: 25/04/2009

العمر وقت الاختفاء: 49 عامًا

مكان الاختفاء: روما

كان يعيش مع بعض أصدقائه في مبنى مهجور في روما، في سالاريا. ندد إبنه البالغ من العمر عشرين عامًا، والذي يعيش مع والدته وشقيقه الأصغر في سزي رومانو (لاتينا)، باختفائه. وكان يتحدث مع والده عبر الهاتف عدة مرات في الأسبوع، لكن منذ منتصف أبريل 2009 لم يعد قادرًا على التحدث إليه. ذهب أيضًا للبحث عنه في المكان الذي يعيش فيه، لكن لم يتمكن أحد من إعطائه معلومات عنه.

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفائه من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-b05428df-22fd-4ec3-b41d-d51d9fc1e319.html

2 – أحمد عبد الفتاح

تاريخ الاختفاء: 12/09/2014

العمر وقت الاختفاء: 15 عامًا

مكان الاختفاء: تارانتو

غادر مصر في 6 سبتمبر 2014 مع رفاقه على متن قارب متجه إلى إيطاليا. وفي 12 سبتمبر، انهار القارب وأنقذته سفينة البحرية الإيطالية “سان جوستو” التي نقلت جميع الأشخاص الذين كانوا على متنها إلى ميناء تارانتو. هنا غادر أحمد مع قاصرين آخرين مركز الاستقبال التابع لجمعية “سالم” وحتى الآن لا توجد أي معلومات بشأنه.

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفائه من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-7d4826af-c454-446c-8e7c-2fd80274bbc6.html

3 – عبده إبراهيم عقل

تاريخ الاختفاء: 02/08/2017

العمر وقت الوفاة: 61 عامًا

مكان الاختفاء: ميلانو

“عبده ابراهيم عقل”، المعروف باسم مجدي، من مواليد محافظة الدقهلية في مصر، وكان يعيش في ميلانو حيث يعمل سائقا في شركة نقل. في صباح يوم 2 أغسطس 2017 الساعة 6 صباحًا، غادر المنزل متوجهًا إلى عمله ومنذ ذلك الحين لم يره أحد. بعد أن دخلت الشرطة شقته، وجدت كل شيء على ما يرام: تاركًا جواز سفره وتصريح إقامته وكروت الصرف الآلي في المنزل.

ووفقا للمعلومات التي حصل عليها “المرصد المصري”، فإن عقل كان يعمل بأحد الشركات الإيطالية منذ 26 عامًا، وقد أبلغ أحد أصدقائه عن اختفائه بعد ذهابه لمقر شركته الأول من أغسطس 2017. ومعروف عنه الالتزام في العمل حيث كان يعمل سائقًا على ناقلة للخضار والفواكه في مدينة ميلانو، ولديه بنت تدرس القانون وابن يعمل مدرس في مصر وكان من المقرر عودته لمصر نهائيًا في وقت قريب. وفقا لأسرة “عقل” فإن الشبهات تحوم حول صاحب الشركة التي يوجد بينه وبين عبده أبراهيم عقل خلاف بسبب رفضه ومماطلته في دفع مستحقات نهاية الخدمة عن مدة العمل الذي قضاها بالشركة، حيث عرضت عليه الشركة مبلغ 25 ألف يورو كمستحقات عن فترة عمله لكنه لجأ لشركة محاماة حددت مستحقاته ب 100 ألف يورو وهو ما تسبب في الخلاف بينه وبين صاحب العمل، وقام عبده برفع قضية للحصول على مستحقاته.

وكان أبلغ أحد زملائه أن صاحب العمل عندما التقاه بعد أن رفع القضية عليه للحصول على مستحقاته كاملة تعرض له بالضرب والشتم وقذفه بصناديق الفاكهة هو وشركاؤه. الضحية كان أبلغ أحد المقربين منه في إيطاليا “إذا ما اختفيت أو أصابني مكروه فتأكدوا أنهم السبب وراء ذلك ” يقصد صاحب العمل وشركاؤه بشركة نقل الخضروات والفواكه التي يعمل بها.

ووفقا لمصدر في السفارة المصرية في روما، فإن السلطات الإيطالية تكتفي فقط بالإشارة أنها لا تزال تحقق في هذه القضية، خاصة أن جثة هذا المهاجر المصري لم يتم العثور عليها حتى الآن، رغم وجود شبهات جنائية لا تقبل الشك.

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفائه من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-96b0696b-892e-4b1e-948d-70b496467112.html

4 – عمرو إبراهيم أحمد الصباغ

تاريخ الاختفاء: 10/08/2008

العمر وقت الاختفاء: 26 عامًا

مكان الاختفاء: ميلانو

وصل إلى ميلانو عام 2008 لقضاء إجازة، وعاش في منزل شقيقه وبعض معارفه. عندما عاد شقيقه من مصر إلى ميلانو، بعد العطلة الصيفية، لم يعثر عليه أبدًا، شوهد آخر مرة في 10 أغسطس 2008 في ميلانو في منطقة كوارتو أوجيارو. هاتفه المحمول مفصول وليس معه وثائق.

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفائه من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-63e12c52-6dea-463e-ac7a-685db2e7c284.html

5 – مدحت فرج

تاريخ الاختفاء: يناير 2008

العمر وقت الاختفاء: 29 عامًا

مكان الاختفاء: ميلانو

عمل لفترة قصيرة في شركة تنظيف في ميلانو، وبعد ذلك أصبح عاطلًا عن العمل. وانقطعت كل الأخبار عنه، ولم تتمكن أسرته من الحصول على أي معلومات عنه حتى الآن.

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفائه من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-32cbce01-2956-4bf0-b121-f8e03a43e687.html

6 – عادل هيكل

تاريخ الاختفاء: 05/10/2015

العمر وقت الاختفاء: 51 عامًا

مكان الاختفاء: منطقة ماركوني بروما

من مواليد 1963 بمنطقة شبرا بمحافظة القليوبية، وكان يعمل طباخا في مطعم إيطالي منذ 15 عاما، ولم تعثر عليه أسرته عند زيارته في إيطاليا، وقدموا دعوى ضد مالك المطعم الذي كان يعمل فيه. اختفى في أكتوبر 2015 في ظروف غامضة، وكان مقيمًا بمنطقة ماركوني شارع أوديرازي داجوبيو. سافر والديه من فرنسا إلى إيطاليا للبحث عنه دون أن يجدوه. أسرته أشارت في تصريحات صحفية سابقة أن “هيكل” كان مشهود له بحسن السير والسلوك.

يشار إلى أن مأمور قسم شرطة سان باولو المنوط به متابعة القضية كارلو موسيتي قال في وقت سابق بعد ضغوط من السفارة المصرية في روما، إن السلطات بحثت عنه لأسابيع وسألوا عنه أصدقاءه كما تم البحث والسؤال عنه في المستشفيات وأقسام الشرطة والنقاط الحدودية، دون أن تجد السلطات أي خيط يقود لحل لغز اختفائه، لكن أسرة عادل معوض تتهم السلطات الإيطالية بالتقصير في الوصول للحقيقة، وهو ما دفع السلطات المصرية لرفع القضية لأعلى سلطة في الدولة وهو الرئيس السيسي الذي تحدث من قبل في تصريحات لصحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية عن حادثة اختفاء عادل معوض هيكل، وضرورة تعاون الجانب الإيطالي مع الجانب المصري لتبيان الحقيقة.

وعلى الرغم من تقدم أسرته بمذكرات رسمية للشرطة الإيطالية إلا أنهم لم يحصلوا على أي معلومات عنه. فيما انتقد نجله معوض عادل هيكل، في مقابلة مع صحيفة الوطن المستقلة، القنصلية المصرية في إيطاليا لعدم العمل الجاد الكافي لحل قضية اختفاء والده عادل معوض الذي تم قبل خمسة شهور. كما أعرب عن أسفه للرقابة الكاملة لوسائل الإعلام المحلية والدولية على الاختفاء. قال “إن والده، الذي كان يعمل طاهيًا في إيطاليا، اختفى في أكتوبر. وكانت آخر مرة رأى فيها هيكل والده في سبتمبر، وبعد ذلك سافر إلى باريس للعمل. عادت والدته وإخوته إلى مصر في 30 سبتمبر. ومنذ ذلك الحين، كما يقول هيكل، سكتت جميع الاتصالات مع والده.

أوضح هيكل أن عائلته، من أصول متواضعة من قرية في غرب مصر، كانت دائمًا بعيدة عن الأنظار ولم تشارك أبدًا في نزاعات مع أي شخص. وقال هيكل، الابن الأكبر من بين أربعة، لـ “الوطن” إن معوض قام برحلات منتظمة إلى مصر لزيارة العائلة والأصدقاء. وقال إنه تم إجراء تحقيق إيطالي، لكن هناك تأخيرات في العملية ولم يتم الحصول على أي معلومات عن أسباب اختفاء والده. قال: “لقد ذهبوا إلى النوم”. “لا أحد يخبرنا بأي شيء – ليس لدينا أي فكرة عما يحدث”. قال الابن إن والده كان لديه خلافات متعلقة بالدفع مع أصحاب العمل، لكنه أشار بريبة إلى زميل مصري كان مع والده في اليوم السابق لاختفائه، مضيفًا أن الصديق استخدم بطاقة تأشيرة والده في ذلك اليوم، مدعيا أنها كان بناء على طلب معوض. في غضون ذلك، دعا مساعد وزير الداخلية السابق فاروق المقرحي قوات الشرطة الإيطالية إلى تكثيف التحقيقات في القضية.

وطالب بإرسال قوة تحقيق مصرية إلى إيطاليا لمتابعة تقدم السلطات الإيطالية. في حديثه إلى صحيفة اليوم السابع المستقلة، قال مقرحي: “نحتاج إلى رؤية المزيد من المساعدة القادمة من الجانب الإيطالي … هذا هو أبسط حق لنا. وبالنظر إلى حجم المساعدات والمعلومات التي قدمتها مصر لإيطاليا بشأن وفاة ريجيني في القاهرة، فإننا يطلبون أن يفعلوا الشيء نفسه بالنسبة لنا”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد لقناة ONTV صباح الاثنين 14 مارس 2016 إنه تم الاتصال بالسلطات الإيطالية لإجراء تحقيق في الحادث. وقال إن سفير مصر في إيطاليا التقى بمسؤولين أمنيين أبلغوه باعتقال أحد المشتبه بهم على خلفية اختفاء معوض. جاءت تصريحات وزارتي الداخلية والخارجية بعد أيام قليلة من إصدار البرلمان الأوروبي تقرير إدانة ضد تعذيب وقتل جوليو ريجيني، الذي عُثر على جثته المشوهة بجوار طريق سريع في القاهرة أوائل فبراير.

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفاء عادل هيكل من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-b501bf2f-ec8b-4d02-9a66-67412e03f8c7.html

7 – عبد الغني موسى راضي شالا

تاريخ الاختفاء: 13/04/2013

العمر وقت الاختفاء: 26 عامًا

مكان الاختفاء: تورينو

ويمكن الحصول على المزيد من المعلومات حول اختفائه من خلال:

http://www.chilhavisto.rai.it/dl/clv/Scomparsi/ContentSet-e3a1e6f3-cd12-4dec-91b0-7b9a3e3f8965.html

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى