شرق المتوسط

واشنطن: موقفنا واضح بشأن “أنشطة تركيا” في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص

شددت السفيرة الأمريكية في قبرص، جوديث غاربر، على ضرورة احترام قرارات مجلس الأمن الدولي بشأن “فاماجوستا”.

وأكدت دعم الولايات المتحدة لحق جمهورية قبرص في استغلال مواردها الطبيعية، بحسب بيان نشرته وكالة الأنباء القبرصية CNA اليوم الثلاثاء.

وبحسب بيان صحفي صادر عن مجلس النواب، أكدت غاربر خلال استقبال رئيس مجلس النواب أداموس أدامو لها، أن مواقف الولايات المتحدة واضحة فيما يتعلق بالمشكلة القبرصية والأنشطة التركية في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص.

وشددت على موقف الولايات المتحدة الثابت من أجل التوصل إلى تسوية شاملة لإعادة توحيد قبرص على أساس اتحاد فيدرالي ذو منطقتين وطائفتين، مما يصب في صالح جميع القبارصة ويجلب كذلك السلام والاستقرار في المنطقة ككل.

من جانبه، شكر أدامو السفيرة غاربر على الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لقبرص بشكل عام، وخصوصًا في ظل التطورات الحالية المقلقة على حد وصفه، فيما يتعلق بالأنشطة غير القانونية التي تقوم بها تركيا ضد جمهورية قبرص.

وندد أدامو بالاستفزازات التركية والمواقف الداعمة للتقسيم التي أعرب عنها الجانب التركي فيما يتعلق بالمشكلة القبرصية، مشيرًا بشكل خاص إلى فتح الجزء المسيج من مدينة “فاماجوستا” في انتهاك صارخ لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

كما أدان العمليات التركية غير القانونية المستمرة في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص ودور تركيا المزعزع للاستقرار في المنطقة الأوسع لشرق البحر المتوسط.

وأشار الجانبان أيضًا إلى العلاقات المتطورة والتعاون بين الولايات المتحدة وقبرص في مختلف المجالات والمستويات، حيث أكدت السفيرة الأمريكية أن هذه العلاقات لم تكن بمثل هذه المتانة من قبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى