سياسة

خلال لقائه بالزعيم الأفريقي “سام نيوما” .. السيسي يؤكد ثوابت الموقف المصري للتوصل إلى اتفاق قانوني ملزم يحفظ حقوق مصر المائية

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم السبت سام نيوما، رئيس جمهورية ناميبيا الأسبق، وذلك بحضور الوزير عباس كامل رئيس المخابرات العامة، ومشاركة السفير الناميبي بالقاهرة.
وذكر المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن السيسي رحب بزيارة السيد “نيوما” إلى القاهرة، مؤكداً سيادته اعتزاز مصر بالعلاقات الثنائية التي تجمعها بدولة ناميبيا الشقيقة، ومهنئا إياه على حصوله مؤخراً على جائزة مؤسسة “كيميت بطرس غالي للسلام” تقديراً لجهوده وإنجازاته في مجال تسوية النزاعات بالقارة الأفريقية، وكذلك لنضاله الطويل لتحقيق استقلال ناميبيا.
من جانبه؛ أشاد “نيوما” بدور مصر المقدر والدؤوب تحت قيادة السيسي في دعم جهود صون السلم والأمن في أفريقيا والوفاء بمبادرة إسكات البنادق في القارة بحلول عام 2020، مؤكداً أهمية مصر وثقلها كفاعل رئيسي في إرساء دعائم العمل الأفريقي المشترك، ولإيجاد الحلول الأفريقية للمشاكل الأفريقية ولمختلف قضايا السلم والأمن بالقارة.
كما أعرب الرئيس الناميبي الأسبق عن التقدير الذي تحظى به مصر في ناميبيا والقارة الأفريقية لما قدمته من مساندة تاريخية في الكفاح من أجل الاستقلال خلال القرن الماضي، فضلاً عن امتداد هذا الدور المصري المقدر والداعم لمختلف القضايا الأفريقية على المستويين الثنائي والقاري إلى وقتنا الحاضر، وهو ما تجسد بوضوح مؤخراً خلال الرئاسة المصرية المثمرة للاتحاد الأفريقي في عام 2019.
كما شهد اللقاء تبادل وجهات النظر والرؤى بشأن عدد من القضايا الإقليمية الأفريقية، خاصةً ملف سد النهضة، حيث أكد رئيس ناميبيا الأسبق على تأييد بلاده لمساعي مصر من خلال المفاوضات لحل تلك القضية على نحو يحقق مصالح الدول الثلاث.
ومن جانبه أكد السيسي في هذا السياق على ثوابت الموقف المصري الساعي للتوصل إلى اتفاق قانوني ملزم يحفظ حقوق مصر المائية وكذا يلبي طموحات الدول الأخرى في التنمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى