مكافحة الإرهاب

النمسا: مصادرة 20 مليون يورو من أموال جماعة الإخوان تستخدم في تمويل الإرهاب

أعلن وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامير اليوم السبت أن السلطات المختصة التي تشارك في عملية نوعية للإجهاز على ” جماعات التطرف الإسلامي” تمكنت من مصادرة أكثر من 20 مليون يورو من أموال جماعة “الإخوان المسلمين” المخصصة للعمليات الإرهابية.

وقال وزير الداخلية ، وفقا لموقع صحيفة “كورير” اليومية النمساوية إن الفرق المختصة ظلت تعمل على مراقبة الشخصيات المشبوه من جماعة الإخوان وغيرها من الجماعات الإسلامية المتطرفة لأكثر من 21 ألف ساعة كما التقطت أكثر من 1,2 مليون صورة للقاءات بين شخصيات مشبوهة.

وأضاف أن أكبر مبلغ وجد خلال الحملات التي استهدفت جماعة ” الإخوان المسلمين” كان مبلع 100 ألف يورو ، مؤكداً أن وجود مبلغ كهذا بحوزة إمام أو بداخل أحد المساجد هو دليل قاطع على تمويل الإرهاب وجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية.

وأشار إلى الجهد الجبار الذي قام به رجال الشرطة على مدار عام من المراقبة لأعضاء جماعة الإخوان حيث أسفرت هذه الجهود عن معرفتهم بدقة وسهولة الوصول لهم ولمقراتهم لتفتيشها وهو ما حدث ونتج عنه مصادرة مبلغ ضخم أكثر من 20 مليون يورو كانت بحوزة الجماعة يقول كارل ‘نها كانت تستخدم لتمويل الإرهاب فقاً لما نشره موقع صحيفة ” كورير” النمساوية.

كانت وزارة الداخلية النمساوية قد قامت قبل أيام قليلة بحملة مداهمة على 60 منزلاً ومتجرا لجماعة الإخوان في 4 ولايات نمساوية وتم اعتقال 30 شخصًا، وقدرت الأصول التي تم مصادرتها بشكل مبدئي بنحو 20 مليون يورو.

يذكر أن وزارة الداخلية نشرت قوات مكافحة الإرهاب في مختلف ميادين مدن النمسا تحسبًا لهجمات إرهابية جديدة عقب هجوم وسط فيينا والذي وقع في 2 نوفمبر الجاري وأسفر عن مصرع 4 وإصابة 22 شخصًا بعد هجوم بالسلاح الآلي لإرهابي من أصول مقدونية وقد أرداه رجال الشرطة قتيلًا على الفور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى