مكافحة الإرهاب

عكاشة: الأمور في الطريق لتصنيف الإخوان كجماعة إرهابية بدول الاتحاد الأوروبي

قال الدكتور خالد عكاشة، مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، إن التحقيق مع 70 مشتبهًا من أعضاء جماعة الإخوان بالنمسا يعد إجراءً غير مسبوق في أوروبا، لافتًا إلى أنها خطوة شديدة الأهمية وفارقة.
وأضاف عكاشة خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم»، الذي تقدمه الإعلامية لبنى عسل عبر فضائية «الحياة»، مساء الاثنين، أن الأمور في الطريق لتصنيف الإخوان جماعة إرهابية في دول الاتحاد الأوروبي، قائلًا إن الأمر يسير بشكل متقدم.
وأشار إلى أن أهم توصيف من المدعي العام النمساوي بأن جماعة الإخوان دولية ولها ارتباطات في فروع عدة على مستوى العالم، إضافة إلى ربطها بالتنظيمات التي تصنف إرهابية، موضحًا أن حماس بالنسبة للنمسا والغالبية العظمي لدول أوروبا تنظيم إرهابي.
وذكر أن الإخوان تجمع تبرعات وتقوم بعمليات غسيل أموال، وتقيم مشروعات داخل المدن الأوروبية لصالح تمويل التنظيمات الإرهابية، قائلًا إنه كان هناك نوع من الخجل في التعامل الأمني الصارم والقانوني مع الجماعة.
ولفت إلى أن الدول الأوروبية بدأت الحديث وتسمية الأشياء بمسمياتها، مشيرًا إلى عقد اجتماع خلال أيام في فرنسا يضم الدول الأوروبية يضم وزراء داخلية ومسؤولي مكافحة الإرهاب لتحديد مفاهيم تسري على الجماعة الإرهابية.
واعتقلت الشرطة النمساوية أكثر من 70 مشتبهًا بهم في حملة مداهمات لعدد من الجمعيات التي يشتبه بأنها تابعة لتنظيمي الإخوان وحماس، موضحة أن هذه الحملة ليست مرتبطة بالهجوم الذي وقع في فيينا الأسبوع الماضي، وأسفر عن مقتل 5 أشخاص بمن فيهم منفذ الهجوم.
وتحتجز النمسا رسميا عشرة من المشتبه بهم على صلة بالهجوم الذي نفذه مسلح يبلغ من العمر 20 عاما سبق وأدين بمحاولة الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، وأردته الشرطة قتيلا بالرصاص بعد دقائق من إطلاقه النار على الحانات والمارة في وسط فيينا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى