الانتخابات الأمريكية

ميركل في تهنئتها لبايدن: الولايات المتحدة الحليف الأقرب لنا وستظل كذلك

نشرت صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية خبرا تعليقا على بيان المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بخصوص الانتخابات الأمريكية التي هنأت فيه ميركل الرئيس الأمريكي المنتخب حديثا جو بايدن بينما لم تذكر الرئيس ترامب في بيانها.

وذكرت الصحيفة، التي نشرت الخبر تحت عنوان ” ميركل تقول لبايدن : أوروبا جاهزة لمسؤولية إضافية جديدة” ، أن المستشارة الألمانية علقت على فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الأمريكية اليوم الاثنين بالقول إن ألمانيا وأوروبا مستعدتان للمساهمة بشكل أكبر في تطوير العلاقات عبر الأطلسي.

وقالت ميركل من العاصمة برلين ” نحن الألمان والأوروبيون نعلم انه في هذه الشراكة في القرن الواحد والعشرين علينا أن نتحمل مزيدا من المسؤولية” ، مضيفة أن ” الولايات المتحدة هي أقرب حليف لنا وستظل كذلك لكنها تتوقع منا المزيد-وهي محقة في ذلك ونحن نعمل عليه”. 

وأشادت المستشارة الألمانية ببايدن التي التقته عدة مرات خلال سنوات عمله الثمانية كنائب للرئيس باراك أوباما وقالت عنه إنه يمتلك ” عقودا من الخبرة في السياسة الداخلية والخارجية”.

وأضافت المستشارة الألمانية لبيانها حول نتيجة الانتخابات الرئاسية الأمريكية أن بايدن ” يعرف جيداً ألمانيا وأوروبا، أتذكر المحادثات واللقاءات الجيدة معه” مهنئة إياه على فوزه تهنئة حارة.

و في نهاية بيانها أشارت ميركل إلى ضرورة العمل على مواجهة التحديات الراهنة بالتعاون بين واشنطن وبرلين وبروكسل.

وأضافت ” الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا كجزء من الاتحاد الأوروبي عليهما الوقوف سوياً لمجابهة التحديات الراهنة ” ، لافتة إلى مجموعة من الموضوعات التي تشكل أولوية للبلدين وهي مجابهة جائحة كورونا ، مجابهة التغيرات المناخية ،محاربة الإرهاب والتجارة الحرة.

على الجانب الأخر لم تشر أو تذكر المستشارة الألمانية في بيانها المتلفز الذي استغرق خمس دقائق اسم الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب الذي توصف علاقته بميركل بالتصدع الملحوظ بسبب انتقاد الرئيس ترامب علنا للمستشارة الألمانية وانتقاده لبرلين بسبب عدم إنفاق المزيد على الدفاع وشكواه من الفائض التجاري بين الولايات المتحدة وألمانيا وفقا لما نشرته صحيفة ” بوليتيكو” الأمريكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى