الانتخابات الأمريكية

ترامب يتهم “الديمقراطيين” بالخداع .. وبايدن يدعو للهدوء

اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الديمقراطيين، بدون تقديم أدلة، بـ “الخداع” في التصويت لسرقة الانتخابات الأمريكية التي جرت يوم الثلاثاء في الوقت الذي لم تحسم فيها النتيجة حتى الآن.
وكان منافسه الديمقراطي، جو بايدن، قد ناشد الناخبين في وقت سابق بالتحلي بالهدوء مع استمرار عملية فرز الأصوات في خمس ولايات.
وتوصف الانتخابات الحالية بأنها أحد أكثر السباقات الرئاسية ضراوة في ذاكرة التاريخ الحديث.
وقال ترامب، في أول تصريح علني “إذا فرزتم الأصوات القانونية، سأفوز بسهولة”.
وأضاف: “إذا حسبتم الأصوات غير القانونية، فيمكنهم محاولة سرقة الانتخابات منا”.
وفي حديث أدلى به من البيت الأبيض يوم الخميس بتوقيت واشنطن، قال ترامب: “كنا قد حققنا الفوز في جميع المواقع الرئيسية، كثيرة في الواقع، ثم بدأت أعدادنا تتضاءل بأعجوبة في الخفاء ولم يسمحوا لمراقبين مصرح لهم قانونا.
وأضاف ترامب : “حدث الكثير من التلاعب، ولا يمكن أن نتحمل ذلك في بلدنا”.
من جانبه ..دعا بايدن ، متحدثا من مقر حملته في ويلمنغتون بولاية ديلاوير، إلى الهدوء في شتى أرجاء البلاد.
وأعرب المنافس الديمقراطي مرة أخرى، في حديث قصير بثته محطات التليفزيون، عن ثقته بإعلانه الفائز في الانتخابات.
وقال: “الديمقراطية تشوبها الفوضى أحيانا، لذا فهي تتطلب القليل من الصبر أيضا”.
وأضاف: “هذا الصبر كانت مكافأته ما يزيد على 240 عاما بنظام حكم كان موضع حسد العالم”.
وأضاف: “طلبت من الجميع التحلي بالهدوء، من كل الناس التحلي بالهدوء. العملية مستمرة، والفرز يكتمل، وسنعرف قريبا جدا”.
ومع ظهور النتائج تدريجيا، نُظمت احتجاجات على فرز الأصوات، شارك فيها الجانبان في مدن كبرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى