الصحافة العربية

اثيوبيا تشهد اتفاق الحرية والتغيير والجبهة الثورية على التمثيل في المجلس السيادي بالسودان …وتحالف دعم الشرعية في اليمن يسقط طائرة مسيرة لجماعة الحوثي … أبرز ما تناولته الصحافة العربية اليوم الثلاثاء

أبرز العناوين

  • أديس أبابا: تشهد اتفاق الحرية والتغيير والجبهة الثورية على التمثيل في المجلس السيادي
  • تحالف دعم الشرعية يسقط طائرة مسيرة لجماعة الحوثي
  • عودة الملاحة الجوية لمطار معيتيقة الدولي
  • بريطانيا تحذر من إرهاب محتمل على أيدي الإيرانيين وحزب الله
  • الأمم المتحدة والعفو الدولية تدينان هدم إسرائيل لمنازل في القدس
  • إضراب عام مرتقب في إسطنبول خلال يوليو الجاري
  • مباحثات حول المنطقة الآمنة في سوريا
  • أنور قرقاش: قطر خطر على نفسها
  • مقبرتان جماعيتان للأكراد في العراق..جرائم نظام صدام حسين
  • لبنان يتطلع للانضمام لنادي الدول المنتجة للطاقة
  • في العاصمة الاثيوبية  أديس أبابا ، اتفقت  قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية على التمثيل في المجلس السيادي. حيث اتفق الطرفان على منح الجبهة الثورية مقعدين مقابل 3 لمكونات التغيير في المجلس السيادي.

    وشمل الاتفاق تسمية رئيس الوزراء على أن يبدأ مهامه خلال شهر. وتعقد قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية في السودان، مساء الثلاثاء، اجتماعاً للمصادقة على اتفاق بينهما على تفاصيل المرحلة المقبلة.

    يأتي ذلك في الوقت تواصلت الاجتماعات بين قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية في   لإدخال الفصائل المسلحة في العملية السياسية، وكانت  حركتان مسلحتان سودانيتان  قد رفضتا المشاركة في مفاوضات أديس أبابا. 

    يأتي هذا فيما حسم حزب المؤتمر السوداني موقفه من المشاركة في حكومة الفترة الانتقالية المُرتقبة، وأكد أنه لن يدفع بأي من أعضائه لأي موقع في مجلسي السيادة أو الوزراء.

    فيما أكدت قوى إعلان الحرية والتغيير، أن المشاورات التي تجريها في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا مع الحركات المسلحة «ليست للمحاصصة أو تقسيمة كراسيّ، ولا صراعاً حول هياكل أو مناصب تعهدنا للشعب أنها لكفاءات وطنية .

    أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن اليوم الثلاثاء إسقاط طائرات مسيرة أطلقتها جماعة الحوثي بتجاه أهداف مدنية في عسير،  وكانت  جماعة الحوثي قد أعلنت ، صباح اليوم  الثلاثاء، أنها شنت “هجوما واسعا” بطائرات مسيرة على قاعدة الملك خالد الجوية، في محافظة خميس مشيط، جنوب السعودية. وفق متحدث رسمي للجماعة المسلحة. 

    يأتي ذلك في الوقت الذي  كشفت فيه مصادر مطلعة وقريبة من ميليشيات الحوثي في اليمن أن ما تنشره وسائل إعلام الميليشيا، حول المبالغ الخاصة التي تجمعها لحزب الله في لبنان، المصنف على قوائم الإرهاب الدولية، له أهداف خفية غير الأهداف المعلنة والمحددة بدعم الحزب الذي يتعرض لضائقة مالية بسبب العقوبات الأميركية على إيران.

    ونقلت مواقع إخبارية محلية عن المصادر نفسها قولها إن الهدف الخفي من وراء الإعلان عن عملية جمع التبرعات يكمن بعملية غسيل أموال كبيرة تمارسها جماعة الحوثي بالتعاون مع حزب الله اللبناني، وهي حملة صحيحة تتم على حساب أقوات الجياع في المناطق التي تسيطر عليها الميليشيات.

    أعادت سلطة مطار معيتيقة في طرابلس اليوم الثلاثاء، فتحه أمام حركة الطيران بعد أن كانت قد أقفلته ليلاً إثر تعرضه لضربة جوية.

    وكانت سلطة مطار معيتيقة في العاصمة الليبية قد أعلنت مساء الاثنين في صفحتها على فيسبوك أن الملاحة الجوية توقفت في المطار بعد تعرض المنشأة لضربة جوية. ولم تذكر الصفحة تفاصيل أخرى عن الضربة.

    حذرت المخابرات ووزراة الداخلية البريطانية من احتمالات وقوع تفجيرات إرهابية على يد جماعات تابعة لإيران وحزب الله بغرض استهداف المصالح البريطانية، على خلفية تصاعد الأحداث بين لندن وطهران منذ احتجاز الأخيرة لناقتلين بريطانيتين قبل أن تفرج عن إحداهما في وقت لاحق. وأفاد وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” أن السلطات الإيرانية احتجزت الناقلة البريطانية لأنها كانت تنتهك “قانونا دوليا بشأن الإبحار الآمن” في مضيق هرمز.وفي تصريحات له خلال زيارته لنيكاراغوا، قال ظريف إن السفينة البريطانية “أطفأت إشارتها” لمدة أطول من المسموح به و”كانت تمر عبر قنوات خاطئة”. كما صرح قائد البحرية الإيرانية الأميرال حسين خانزادي إن إيران تراقب كل السفن الأمريكية في المنطقة ولديها أرشيف مصور لتحركاتها اليومية.

    وكانت الولايات المتحدة أعلنت على لسان وزير خارجيتها “مايك بومبيو” أن العقوبات ستطال إيران وقادتها ولن تستثني أحدًا ، كما فرضت واشنطن عقوبات عللى شركة صينية لاستيرادها النفط الإيراني.

    وقال وزير الخارجية الأمريكي ” مايك بومبيو” إن بلاده بصدد إقامة تحالف دولي لتأمين الملاحة في مضيق “هرمز”، وحسب تصريحات “بومبيو” سيقوم التحالف المزمع إنشاءه بعمل دوريات ملاحية في المضيق لتأمينه ومن المتوقع أن تشارك فيه دول من جميع أنحاء العالم.

    وتجتمع الدول الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران في فيينا يوم 28 يوليو، دون مشاركة أميركا،    بمشاركة القوى الكبرى في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني.

    وأوضحت الوزارة أن الدول الموقعة على هذا الاتفاق باستثناء الولايات المتحدة التي انسحبت منه، ستُمثل في هذا الاجتماع على مستوى وزراي أو على مستوى المديرين السياسيين.

    دعا مسئولون في الأمم المتحدة  السطات الإسرائيلية إلى وقف خططها في هدم منازل الفلسطينين في محيط مدينة القدس.  كما أدانت منظمة العفو الدولية المساعي الإسرائيلية لهدم منازل السكان الفلسطينيين الأمر الذي يعد جزء من نمط منهجي متعمد لتهجير الفلسطينيين بالقوة في الأراضي المحتلة”.  وقال أمين اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات أن السلطة الفلسطينية تدرس حاليًا وضع آلية لإلغاء كافة الاتفاقات مع الجانب الإسرائيلي. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي أعقب الاجتماع الطارئ الذي عقد في رام الله للتباحث في شأن هدم الاحتلال لمنازل المواطنين.

    دعا سوريون إلى إضراب عام في إسطنبول يوم 25 يوليو الجاري، للوقوف ضد موجة ترحيل السوريين من تركيا إلى بلادهم. وكانت إسطنبول قد أعلنت أمس الاثنين أن كل اللاجئين السوريين غير المسجلين والذين لا يمتلكون أوراق إقامة سيتم ترحيلهم. كما أنها أغلقت باب التسجيل أمام الراغبين في تقنين أمورهم.

    وكشفت مصادر أمنية في أربيل تفاصيل اغتيال نائب القنصل التركي ومرافقيه، وأشار المصدر الذي رفض ذكر اسمه” أن المسلحين الاثنين كانا ينتظران داخل المطعم الذي يرتاده موظفو القنصلية التركية بشكل مستمر ومنهم نائب القنصل التركي وعند جلوس نائب القنصل وعناصر حمايته على أحد طاولات المطعم فوجئ بأحد الجالسين وهو مظلوم داغ يشهر سلاحه الكاتم بوجه نائب القنصل وقبل أن يطلق النار صرخ بوجه الدبلوماسي التركي “إننا سنقتلكم جميعا” ثم أطلق بعدها عدة رصاصات على نائب القنصل وعناصر حمايته. وحسب المصدر فقد وقع منفذو الجرم في خطأ جسيم عندما لم يقوموا بتغطية وجوههم فأصبح من السهل اعتقالهم بتفريغ الكاميرات في المكان.

    قيادات رفيعة المستوى من قوات سوريا الديمقراطية وقائد المنطقة الوسطى للقيادة المركزية اجتمعت ظهر أمس الاثنين لإجراء مباحثات حول “المنطقة الآمنة” التي تسعى أنقرة لإنشائها على الشريط الحدودي السوري التركي، ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة مقاتلين أكراد سوريين وحلفائهم المحليين.

    اعتبر وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور قرقاش، سياسات حمد بن جاسم التخريبية خطر على قطر، حيث أسس النظام القطري الحاكم على تأسيس العلاقات مع «إسرائيل» والتحريض على الفوضى في سوريا وليبيا، بينما استمر حمد بن جاسم في نشر تغريدات تنافي الواقع القطري الداعم للإرهاب، والمتواطئ مع إيران. 

     وكشفت صحيفة نيويورك تايمز، عن تسجيل صوتي للسفير القطري يكشف تورط الدوحة بتفجيرات في مقديشو لصالحها، فيما قال المسؤول القطري عبر مكالمة  هاتفية “إن هذه الهجمات تتم حتى يجبروا دولة تناهضها قطر على ترك الصومال“، حيث جاء تاريخ تلك المكالمة في ذات توقيت زيارة السفير القطري حسن بن حمزة هاشم، للصومال، ومقابلته لرئيس الوزراء الصومالي، حسن خيري.

     مما يدلل على أن قطر ذات الوجهين في الصومال؛ الوجه المستتر في التآمر عبر تورطها في تفجيرات إرهابية، أما الوجه الرسمي يؤكد دعم البلاد، فيما يتبين أن  قطر ضالعة في تمويل حركة الشباب الإرهابية في الصومال، وفقًا لتقارير أمنية أميركية. 

    كشفت السلطات العراقية عن مقبرتين جماعيتين في جنوب البلاد، تضمان 70جثة لمواطنين أكراد، أعدموا رميًا بالرصاص خلال حقبة صدام حسين. في جنوب البلاد، وأغلبيتهم من النساء والأطفال الذين تراوح أعمارهم من رضيع إلى 10 سنوات، أعدمهم الرئيس السابق صدام حسين ضمن الحملات التي شنها على الأكراد، وذلك قبل أن يمثل أمام المحكمة بتهمة “إبادة” ما يقارب من 180 ألف كردي في إطار عمليات “الأنفال” التي شنها بين عامي 1987 و1988.

    أبلغ الرئيس اللبناني ميشال عون، كبير مستشاري وزارة الدفاع البريطانية لشؤون الشرق الاوسط الجنرال السير جون لوريمر، مستشاري وزارة الدفاع البريطانية، أن حروب الجوار ترتب نتائج قاسية على لبنان، بينما اعتبر رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري، في مؤتمر النفط والغاز العربي، أن لبنان يتطلع للدخول في نادي الدول المنتجة للطاقة

    والتقى الرئيس اللبناني ميشال عون، سفير اليابان ​ ماتاهيرو ياماغوشي، في لبنان؛ لمناقشة العلاقات اللبنانية- اليابانية، بينما أوضح رئيس ​الحكومة​ السابق ​تمام سلام​ الغرب الى عدم تحميل ​لبنان​ وزر السياسات المتمثلة في تدخل ​حزب الله​ في ​سوريا​، الذي مازال مستمراً. 

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى