إيران

المرشد الإيراني: اقتصادنا يعاني من الضغوط والمواطنون يعانون مشاكل يومية

قال المرشد الإيراني، علي خامنئي، اليوم الاثنين في حديث له بُثّ عبر الأنترنت بالتزامن مع عقد حفل تخرج طلبة القوات المسلحة، إن الاقتصاد الإيراني يعاني في الوقت الحالي من الضغوط، بينما يواجه المواطنون في إيران مشكلات معيشية يومية.

وذكر خامنئي أن أحد أسباب هذه الحالة السيئة التي يواجهها الاقتصاد والمواطنون في إيران هي سوء الإدارة والعقوبات الخارجية من قِبل الولايات المتحدة الأمريكية، مضيفا أنه يمكن حل مثل هذه المشكلات عن طريق التركيز على الإنتاج الداخلي، والتصدي لسقوط العملة الوطنية وتهريب المخدرات معاً في إيران.

وأكد المرشد الإيراني أن العقوبات الأمريكية على بلاده “لا يمكن تجاهل” آثارها في المشكلات الاقتصادية التي تواجهها إيران اليوم، متوعدا بمواجهة حملة “الضغط القصوى” الخارجية.

وقال خامنئي إن علاج مشكلات إيران يكمن في الداخل، على الرغم من أن “كثيراً من مشكلاتنا لها علاقة بالخارج”.

وشهد الاقتصاد الإيراني تدهوراً كبيراً خلال العامين الماضيين منذ أن أعادت واشنطن فرض العقوبات على طهران مرة أخرى. فقد انهارت العملة الإيرانية لمستوى قياسي وتخطى الدولار الأمريكي الواحد عتبة 31 ألف تومان (310 ألف ريال)، وبلغ معدل التضخم، طبقاً لإحصائيات العام الماضي، 41.1%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى