المراكز العربية

المراكز البحثية العربية 20 إبريل

تناولت أغلب المراكز البحثية ووسائل الإعلام العربية منذ 10 إبريل حتي 17 إبريل أهم القضايا المتعلقة بالشأن الداخلي والإقليمي والدولي للدول العربية على المستويات السياسية والأمنية والاقتصادية.

وتركزت أهم الموضوعات المتصدرة للمشهد؛ موضوع معارضة قطر وتركيا تصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، والمرحلة الانتقالية التي يمر بها السودان في مرحلة ما بعد البشير، وآليات وحدود تأثير الدور التركي والروسي في ليبيا،وانعكاس سياسات التغلغل الإسرائيلي في أفريقيا على أمن وسلامة البحر الأحمر.

فقد تناول مركز المستقبل للأبحاث والدراسات موضوع مُعارضة قطر وتركيا لقرار الولايات المتحدة بتصنيف الحرس الثوري الإيراني كمنظمة إرهابية، لاعتبارات تتعلق بتوافق الدول الثلاث في الآليات التي تستخدمها لتعزيز حضورها في المنطقة، والتحالف الذي يُلزم تلك الدول بدعم بعضها الاخر، وسياقات التعاون الأمني والاقتصادي بينهم خلال المرحلة السابقة.

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

كما تناول المركز تقدير حول تناول ما ستفرضه المرحلة الانتقالية التي تمر بها السودان حاليًا -بعد تنحية الرئيس السابق عمر البشير- من التحديات الاقتصادية، يتمثل أبرزها في استمرار دوران حركة إنتاج القطاعات الرئيسية من الزراعة والتعدين وتوفير الاحتياجات الأساسية من الوقود والخبز،ومنع انهيار العملة الوطنية.

مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة

كما تناول الباحث “مصطفي صلاح” من “المركز العربي للبحوث والدراسات” تأثير وحدود الدور التركي وطبيعة تحركاته داخل الساحة الليبية، فهي تقدم دعمًا لافتًا للكتائب المسلحة، وتدعم العناصر الموالية لها، وتستقطب القيادات التي تقبل التعاون معها، حتى لو كانت لا تحمل مواقف أيديولوجية واضحة ومؤيدة لها.

المركز العربي للبحوث والدراسات

كما تناول الباحث “محمد عمران” من “مركز الدراسات الاستراتيجية والدبلوماسية” المصالح الروسية في ليبيا وعلى رأسهم روسيا التي لديها مصالح في ليبيا لا يمكن أن تفرط فيها، وهي مصالح تضعها دائماً في حالة صدام مع الدول الغربية.

مركز الدراسات الاستراتيجية والدبلوماسية

كما تناولت “سهير الشربيني” من “المركز العربي للبحوث والدراسات” موضوع تناول تفاقم حدة التنافس الدولي والاقليمي في منطقة البحر الأحمر، وبروز إسرائيل كأحد القوى التي سعت منذ عقود إلى تنفيذ استراتيجية تضمن لها مصالحها التي تصب بالأساس في صالح استراتيجيتها لحماية أمنها القومي.

المركز العربي للبحوث والدراسات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى