سياسة

خالد عكاشة : انفراجة في أزمة احتجاز العمال المصريين في ليبيا خلال ساعات قليلة

أكد الدكتور خالد عكاشة مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، أن هناك “انفراجة في أزمة العمال المصريين المحتجزين في لبيبا خلال ساعات قليلة وتأمينهم” .

ووصف عكاشة  في مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي على قناة الحدث اليوم   بيان الجيش الوطني الليبي حول العمال المصريين المحتجزين في ليبيا، بالمتوازن والمتوقع الذي يتفهم مدى  أهمية هذا الأمر للدولة المصرية، ويتحدث بلهجة حاسمة، وبمثابة دليل على بذل جهود حقيقية وعملية لحلحلة هذا الأمر لما يمكن أن يرضي الدولة المصرية والشعب المصري. 

وأوضح  أن الهدف الأساسي للدولة المصرية هو الحفاظ على حياة وسلامة المصريين مما يجعل كافة الخيارات مطروحة أمام صانع القرار المصري، معتبراً أننا لسنا في مرحلة تصعيد أو نحتاج إلى أجواء غير متزنة أو غير محسوبة ولكن يهمنا في الأساس الحفاظ على حياة المصريين. 

وشدد عكاشة على العلاقات الواسعة بين الدولتين المصرية والليبية من خلال ما قدمته مصر من الكثير للأشقاء الليبين، وعليه ففي مثل هذه الأزمات يتقدم الليبين لتقديم الخدمات للشعب المصري للحفاظ على المواطنين البسطاء الذي يقدمون يد العون للشعب الليبي.

وأكد أنه سيكون هناك انفراجة خلال ساعات قليلة موضحاً أن هناك تحركا يحدث بالفعل على أرض الواقع سيتم من خلاله الوصول إلى العمال المصريين وتأمينهم من أي شكل من أشكال الانتهاك والوصول لأماكن هؤلاء المليشيات التي تحتجز العمال المصريين. 

وشدد على  أن العلاقات المصرية وثيقة بالبرلمان الليبي الذي يوجد به ممثلين لكافة الأطراف الليبية، مما سيساعد في الوصول سريعاً لهؤلاء، هذا على جانب القبائل في الغرب الليبي والكثير من الأجنحة في هذه المنطقة، معتبراً أنه بعيد عن الخلافات فإن الأمر في نهايته له بعد انساني حتى لو كان هناك خلافات على النحو الأخر، وأن هناك أكثر من جهة مرشحة تبذل جهودا لحلحلة الأمر حتى لايصبح الأمر مسيئا إلى ليبيا قبل أن يسئ إلى هؤلاء العمال المصريين البسطاء. 


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى