ليبيا

في ختام زيارتهم للقاهرة أعضاء البرلمان الليبي يؤكدون وحدة بلادهم وسيادتها ويشكرون مصر قيادة وشعبا

وجه أعضاء البرلمان الليبي، الشكر للقيادة السياسية المصرية على اهتمامها بالقضية الليبية واستضافة أعضاء الوفد بمصر من أجل الحوار والنقاش ولم الشمل.

وأكد أعضاء البرلمان الليبي ، في بيان اليوم الاثنين تلقى “المرصد الإعلامي” نسخة منه ، وحدة  ليبيا وسيادتها علي كافة أراضيها، مشيرا إلى أن حل الأزمة سيكون من خلال مجلس النواب بصفته السلطة المنتخبة.

وقال البيان :” انه بدعوة كريمة من مجلس النواب  المصري واللجنة الوطنية المكلفة بمتابعة الملف الليبي قام أكثر من سبعين نائبا من مجلس النواب الليبي بزيارة إلى مصر تم خلالها زيارة البرلمان المصري والاجتماع مع اللجنة الوطنية المكلفة بمتابعة الملف الليبي والتي أكدت أهمية  دور مجلس النواب الليبي وضرورة ان يكون أي حل للأزمة من خلاله”.

وأضاف البيان أن المجتمعين أجروا عدة  لقاءات تشاورية مغلقة وذلك لمناقشة سبل تفعيل عمل مجلس النواب ليقوم بدوره على أكمل وجده ومناقشة الأزمة الليبية الراهنة وسبل الحل الممكنة.

وأكد المجتمعون وحدة ليبيا وسيادتها على كامل أراضيها واعتبار ذلك خطا أحمر لا يمكن التنازل عنه بأي حل من الأحوال ، مشددين على أن حل الأزمة الليبية يكون من خلال مجلس النواب الليبي بصفته السلطة الشرعية الوحيدة المنتخبة بالبلاد من قبل الشعب والممثل الشرعي له.

كما أكد المجتمعون على مدنية الدولة الليبية والمحافظة علي  المسار الديمقراطي والتداول السلمي للسلطة التزاما بالإعلان الدستوري وتعديلاته التي تنظم المرحلة الانتقالية في البلاد.

ونوه المشاركون إلى ضرورة  العمل مجددا على دعوة كافة النواب الذين لم يحضروا الاجتماع وذلك لاستكمال النقاشات المتقدمة لحل الأزمة الليبية بما يحفظ سلامة الليبيين ويحقق الاستقرار والسلام والوئام المجتمعي والعودة للحوار السلمي في ظل سيادة الدولة.

وأوضح المشاركون أن كل ما تقدم سينجز في جلسة مرتقبة لمجلس النواب في أي مدينة يتم الاتفاق عليها في أقرب وقت بهدف الدعوة لمناقشة تشكيل حكومة وحدة وطنية ووضع خارطة للحل وفق جدول زمني وآليات تنفيذ واضحة .

ولم يفت المجتمعون ، أن يقدموا في ختام الزيارة شكر وفد مجلس النواب إلى جمهورية مصر العربية رئيسا وبرلمانا وحكومة وشعبا على كرم الضيافة وحسن الاستقبال.

كان أعضاء مجلس النواب شاركوا أمس الاحد في أعمال مؤتمر مستقبل ليبيا “فرص وتحديات بناء الدولة الوطنية ” الذي نظمه في القاهرة المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية.

وذكر المكتب الإعلامي لمجلس النواب الليبي أن المؤتمر تناول عددا من المحاور حول مستقبل ليبيا والأزمة الراهنة التي تمر بها البلاد من النواحي السياسية والأمنية والاقتصادية وسبل تحقيق الدولة الوطنية بالإضافة إلى التباحث حول محور الأدوار الإقليمية والدولية وتأثيرها في الوضع الليبي.

وتضمن المؤتمر عددا من الأبحاث والدراسات والمعلومات والإحصائيات في هذا الصدد بمشاركة عدد من الخبراء في السياسة والأمن والاقتصاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى