الصحافة المصرية

التخطيط تصدر تقريرا عن بناء العنصر البشري في خطة الإصلاح الإداري

أصدرت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري تقريرا يرصد نتائج خطة الإصلاح الإداري للدولة فيما يخص محور بناء وتنمية قدرات العنصر البشري بالجهاز الإداري للدولة. 

ونقل موقع المال عن هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري قولها، إن العنصر البشري هو أثمن مورد تمتلكه الدولة المصرية، لذلك يعتبر الاستثمار في العنصر البشري وبناء الإنسان المصري من أهم أولويات الحكومة، ويعد محور التدريب وبناء القدرات المحور الأهم في خطة الإصلاح الإداري للدولة وبرنامج عمل الحكومة، حيث نستهدف إحداث نقلة نوعية بخلق جهاز إداري يقوم على الكفاءات، إلي جانب المساهمة بشكل واضح في تعزيز قدرات العاملين لتمكينهم من إدارة موارد الدولة بشكل كفء وفعال. وأشارت المهندسة غادة لبيب نائب وزيرة التخطيط للإصلاح الإداري أن الوزارة تقوم بتنفيذ برامج تدريبية غير تقليدية لإعداد كوادر قيادية إدارية متميزة من شاغلي الوظائف الإدارية العليا، والإشرافية الوسطى، والوسطى بالقطاع الحكومى والراغبين بها، وذلك بالتعاون مع أعرق الجامعات العالمية المتميزة.

وأشارت شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للإدارة إلى أن المعهد يقوم بتنفيذ دوره في خطة الإصلاح الإداري للدولة من خلال تنمية وتطوير القدرات البشرية وتقديم الخدمات التدريبية والاستشارية والبحثية الخلاقة ويدعم نشر المعرفة الإدارية والفكر والوعي الإداري. وقد تضمن التقرير الذي أصدرته الوزارة تنفيذ مجموعة من البرامج التدريبية المتميزة لجميع العاملين بالجهاز الإداري للدولة بكافة المستويات الوظيفية، وتتمثل هذه البرامج في برنامج وطني 2030 ، وبرنامج متخصص للعاملين بوحدة الموارد البشرية المستحدثة في كل وزارة ، وبرنامج المراجعة الداخلية، وبرنامج المسئول الحكومي المحترف، وبرنامج ماجستير الإدارة الحكومية، وكذلك برنامج رفع كفاءة التحول الرقمي بمحافظة بورسعيد. وحرصًا من وزارة التخطيط على تمكين المرأة المصرية قامت بتنفيذ برنامج دبلومة القيادات النسائية، إضافة إلى برنامج دبلومة الإدارة العامة وبرنامج إدارة الأعمال التنفيذي للقيادات.

وتقدم دولة الإمارات حزمة من البرامج التحفيزية للعاملين بالجهاز الإداري للدولة، بالتعاون مع المعهد القومي للإدارة الذراع التدريبي لوزارة التخطيط فى إطار تفعيل اتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين البلدين. وتتمثل هذه البرامج في برنامج التوجهات الاستراتيجية وتطوير الخدمات، وبرنامج الاستراتيجيات واستشراف المستقبل، وبرنامج الاتصال الحكومي، وبرنامج تحفيز الابتكار في القطاع الحكومي، وسوف يتم ترشيح الكوادر المتميزة من خريجي هذه البرامج للسفر إلى دولة الإمارات للتدريب على “برنامج تدريب المدربين TOT” لضمان استدامة المشروع  وتدريب أكبر قدر من العاملين، ويستمر تنفيذ حزمة هذه البرامج خلال العام الجاري. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى