كورونا

تطورات انتشار فيروس “كورونا” محليا وإقليميا وعالميا اليوم / الاثنين في 11 مايو/

نرصد في هذا التقرير أبرز وأخر تطورات تفشي وباء “كورونا” محليا وإقليميا ودوليا اليوم الاثنين حيث اطمأنت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد على اتباع الأطقم الطبية الإجراءات الوقائية والاحترازية، وتوافر الاحتياجات الاستراتيجية الكافية من المستلزمات الوقائية الشخصية للأطقم الطبية بينما أصدرت منظمة الصحة العالمية موجزاً علمياً يتضمن الأدلة الحالية على تأثير مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE) وحاصرات المستقبلات على أمراض الجهاز التنفسي الحادة بسبب COVID-19.فيما كشف استطلاع جديد للرأي في تركيا عن حالة استياء عامة في البلاد من السياسات التي اتبعتها حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان خلال أزمة فيروس كورونا بينما أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية احتمال إعادة فرض قيود بشأن فيروس كورونا في بعض مناطق البلاد إن استلزم الأمر .

أ: منظمة الصحة العالمية

أبرز ما جاء في التقرير اليومي للوضع الحالي لفيروس كورونا المستجد لمنظمة الصحة العالمية:

  • أصدرت منظمة الصحة العالمية موجزاً علمياً يتضمن الأدلة الحالية على تأثير مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE) وحاصرات المستقبلات على أمراض الجهاز التنفسي الحادة بسبب COVID-19.
  • نشرت منظمة الصحة للبلدان الأمريكية ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع، مبادئ توجيهية جديدة بشأن تدابير الوقاية من COVID-19 في مشاريع البناء ، لكي يتخذ العمال تدابير لحماية أنفسهم من العدوى. ولكن تتوفر الإرشادات باللغة الإسبانية فقط في الوقت الحالي.
  • نظرًا لتغيير نظام إعداد التقارير لكي تتوافق مع الأرقام التي نشرتها مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأمريكية، تم تعديل أعداد الإصابات بالفيروس في الولايات المتحدة الأمريكية لتصل إلى 2457575 حالة (-99 حالة جديدة) و 75364 حالة وفاة (5475 حالة وفاة جديدة)

ب:مستجدات كورونا محليا وإقليميا ودوليا

محليًا “مصر”:

  • تسجيل 346 اصابة جديدة اليوم
  • تسجيل 9746 إجمالي عدد الاصابات حتى اليوم
  • تسجيل 8 حالات وفاة اليوم
  • تسجيل 533 حالة وفاة حتى اليوم
  • تسجيل 2172 عدد حالات الشفاء
  • عقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، اليوم، اجتماعها الدوري مع الأطقم الطبية بمستشفيات العزل عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وذلك لمتابعة سير العمل والاطمئنان على توفير كافة الاحتياجات ومتابعة تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة ومعايير مكافحة العدوى.
  •  اطمأنت الوزيرة على اتباع الأطقم الطبية الإجراءات الوقائية والاحترازية، وتوافر الاحتياجات الاستراتيجية الكافية من المستلزمات الوقائية الشخصية للأطقم الطبية من البدل الواقية أحادية الاستخدام و”الجوانتيات” والكمامات.
  • تابعت الوزيرة العمل بمنظومة الميكنة التي طبقتها الوزارة بمستشفيات العزل والتي ساهمت في ربط المستشفيات بالمعامل المركزية وهيئة الإسعاف ونزل الشباب، مما يساهم في سرعة وسهولة تداول المعلومات الخاصة بالمرضى إلكترونيًا، وتلبية احتياجات كل مستشفى أول بأول.
  • كما تابعت الوزيرة استراتيجية نقل الحالات البسيطة إكلينيكيًا والحالات التي استجابت لبروتوكولات العلاج بعد زوال الأعراض الإكلينيكية مع استمرار إيجابية تحاليلهم، من مستشفيات العزل إلى بعض الفنادق والمدن الجامعية ونزل الشباب، حيث يتم استكمال المتابعة الطبية لهم لحين تحول نتائج تحاليلهم إلى سلبية وتمام شفاؤهم.
  • وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.
  •  أكد مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة والوقاية، محمد عوض تاج الدين، مساء الأحد، أن فيروس كورونا معد للغاية وعنيف وشرس على مستوى نقل العدوى.وقال تاج الدين، خلال تصريحات تليفزيونية، إن الحكومة المصرية قد تضطر لاتخاذ إجراءات أكثر صرامة، مشيرًا إلى أن رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، أكد على هذا الأمر في كل اجتماعاته.وطالب بضرورة البعد عن التجمعات والاعتماد على الوسائل الوقائية والاحترازية، موضحا أن تصريحات رئيس الوزراء كلها تتحدث عن دراسة اتخاذ إجراءات أكثر صرامة وفق تقدير الموقف.
  • قررت السطات اليوم الاثنين، فرض عزل صحي كامل على 35 منزلاً في مدينة المنيا جنوب البلاد. إلى ذلك، قال اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، في بيان رسمي إن مديرية الصحة بدأت تنفيذ إجراءات الحجر الصحي المنزلي لعدد 35 منزلاً بشارع سيدى حبيب بمدينة المنيا، لمدة أسبوعين، وذلك ضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتشار العدوي بفيروس كورونا.
  • قال الدكتور عادل خطاب عضو اللجنة العليا للفيروسات التابعة لوزارة التعليم العالي إنه يجب على المواطن الالتزام التام خلال الأسبوعين القادمين لأنهما الأخطر.
  • للمرة الثانية، أعلنت وزارة الصحة والسكان، الأحد، استقبال شحنة مساعدات من المستلزمات الطبية الوقائية لفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، هدية من جمهورية الصين الشعبية إلى مصر، في إطار عمق وترابط العلاقات بين البلدين، وتعزيز سبل التعاون لمواجهة فيروس كورونا.
  • قال الدكتور سمير عنتر، مدير مستشفى حميات إمبابة السابق، إن الأسواق تعد أكثر بؤر ينتشر بها فيروس كورونا في المحافظات والقرى المصرية، مؤكدا أن التعويل على الوعي فقط في مواجهة فيروس كورونا خاطئ تماما.

إقليميًا

تركيا:

  • 138657 إجمالي الإصابات.
  • 3786 إجمالي الوفيات.
  • 92691 إجمالي حالات التعافي.
  • عاد ملايين الأشخاص في تركيا اليوم، الاثنين، إلى العمل ثانية، حيث تقوم البلاد بتخفيف التدابير المفروضة لوقف انتشار جائحة “كوفيد-19″؛ وذلك رغم تسجيل نحو 138 ألف إصابة بالفيروس المستجد.
  • استأنفت مراكز التسوق وصالونات الحلاقة والتجميل في أنحاء تركيا، عملها اليوم الاثنين بعد نحو شهرين من الاغلاق، حيث تعمل البلاد على تخفيف القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، بصورة تدريجية.
  • أظهرت بيانات رسمية تركية، اليوم الإثنين، تراجع معدل البطالة في البلاد بنسبة 13.6 بالمئة مقارنة بالشهر الفائت، وذلك بسبب تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد الذي سبب بإقفال المؤسسات التجارية الخاصة والعامة.
  • كشف استطلاع جديد للرأي في تركيا عن حالة استياء عامة في البلاد من السياسات التي اتبعتها حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان خلال أزمة فيروس كورونا. وأجرى حزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة التركية، الاستطلاع في 81 ولاية، بمشاركة 2409 أشخاص، خلال الفترة من 20 إلى 29 أبريل/نيسان الماضي، بحسب صحيفة “يني جاغ” المحلية.وأكد الاستطلاع إلى أن 14 أسرة من كل 100 أسرة فيها شخص واحد على الأقل فصل من عمل بسبب فيروس كورونا.بينما أجبر شخص على الأقل في 22 أسرة من كل 100 على قضاء إجازة بدون أجر، و10 آخرون أجبروا على أخذ إجازاتهم السنوية.

إيران:

  • 109286 إجمالي الإصابات.
  • 6685 إجمالي الوفيات.
  • 87422 إجمالي حالات التعافي.
  •   أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، اليوم الاثنين، عن احتمال إعادة فرض قيود بشأن فيروس كورونا في بعض مناطق البلاد إن استلزم الأمر ذلك حفاظا على أرواح المواطنين وصحتهم.
  • وخلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي، قال ربيعي، ردا على سؤال حول إعادة القيود في بعض مناطق البلاد كما حدث في محافظة خوزستان مؤخرا، “إنني أؤكد مرة أخرى أن القرارات ليست ثابتة، وللأسف أقيمت في محافظة خوزستان مراسم وتقاليد كمراسم عزاء وأعراس”، حسبما نقلته وكالة أنباء “فارس” الإيرانية.
  •  تستمر اشتعال أزمة انتشار فيروس كورونا في إيران، حيث تتواصل تحذيرات نواب ومسؤولين في إيران من قفزة جديدة أو موجة ثانية للوباء الذي حصد الآلاف في البلاد التي تعد واحدة من أشد دول الشرق الأوسط تضرراً، ووفقا لموقع العربية، أعلن غلام رضا شريعتي، محافظ الأهواز، جنوب غرب إيران، زيادة بنسبة 200% بعدد مرضى فيروس كورونا في المحافظة خلال شهر.
  •  مع ارتفاع عدد ضحايا فيروس كورونا في البلاد التي تعد واحدة من أشد دول الشرق الأوسط تضرراً بالوباء، ذكرت وكالة أنباء تسنيم الإيرانية شبه الرسمية أن “الحكومة ستفرض الحجر الصحي على محافظة عبادان الغنية بالنفط، قرب الحدود الجنوبية مع العراق، مع إغلاق جميع الطرق الرئيسية في المنطقة”.ونقلت تسنيم عن مكتب الشؤون العامة في المحافظة قوله إن “جميع البنوك والمكاتب والشركات في محافظة عبادان ستغلق”، وفق وكالة بلومبيرغ.  

إسرائيل:

  • 16492 إجمالي الإصابات.
  • 254 حالة وفاة.
  • 11548 إجمالي حالات التعافي.
  • قال تقرير إسرائيلي ، إن دولا خليجية طلبت مساعدة تل أبيب لمواجهة كورونا المستجد، وأن الأخيرة أبدت استعدادها لتقديم مساعدات كهذه.
  • وقالت صحيفة “جيروزاليم بوست” إن نصف الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي طلبت خلال الأسابيع الأخيرة من إسرائيل الحصول على معلومات لمواجهة انتشار كورونا.
  • وأضافت الصحيفة أن البحرين هي إحدى هذه الدول، وأنها مع دول أخرى خاطبت المركز الطبي “شيبا”، في وسط إسرائيل، وعبرت عن اهتمامها بأدوات للمواجهة كورونا. ووفقا للصحيفة، فإن سفير الإمارات في الأمم المتحدة أعلن أن حكومته مستعدة للتعاون مع إسرائيل في إطار تطوير لقاح ضد الفيروس.
  • أعلنت وكالة فرانس برس عبر حسابها على تويتر قبل قليل، تأجيل أداء الحكومة الإسرائيلية الجديدة لليمين الدستورية بسبب زيارة وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو للقدس المحتلة.وكانت الخارجية الأمريكية أعلنت الجمعة، أن الوزير مايك بومبيو سيزور إسرائيل للتعبير عن دعمه للحكومة الجديدة، مستأنفا بذلك رحلاته الخارجية التى علقت بسبب وباء كوفيد-19.
  • صادقت الحكومة الإسرائيلية على تحويل مبالغ مالية للسلطة الفلسطينية ضمن قرض قيمته 800 مليون شيكل.وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، الأحد، إن وزارة المالية ستحول أجزاء من المبلغ بعد التوقيع على قرار بهذا الخصوص من قبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير المالية موشيه كحلون، لمساعدة السلطة في التغلب على الوضع الاقتصادي الذي تعيشه. وقالت الحكومة الإسرائيلية إن المبلغ خصص لمساعدة السلطة في الوقاية من الآثار التي يتسبب بها فيروس كورونا المستجد.

خليجيا

السعودية:

  • 41014 إجمال الإصابات.
  • 255 حالة وفاة.
  • 12737 حالة تعافي.
  • أعلنت السعودية، ليل الأحد، مجموعة من الإجراءات الاقتصادية التي تستهدف حماية اقتصاد المملكة لتجاوز أزمة جائحة كورونا العالمية غير المسبوقة وتداعياتها المالية والاقتصادية بأقل الأضرار الممكنة.وقال وزير المالية والاقتصاد السعودي، محمد بن عبد الله الجدعان، إنه تقرر إيقاف بدل غلاء المعيشة بدءاً من يونيو 2020، وكذلك رفع نسبة ضريبة القيمة المضافة من 5 إلى 15 بالمئة بدءاً من الأول من يوليو 2020.
  • وأضاف “تقرر إلغاء أو تمديد أو تأجيل لبعض بنود النفقات التشغيلية والرأسمالية لعدد من الجهات الحكومية وخفض اعتمادات عدد من مبادرات برامج تحقيق الرؤية والمشاريع الكبرى للعام المالي 2020 (1441 -1442 هـ)”.
  • ولرفع كفاءة الصرف، تم تشكيل لجنة وزارية لدراسة المزايا المالية التي تصرف لجميع العاملين والمتعاقدين المدنيين ومن في حكمهم الذين لا يخضعون لنظام الخدمة المدنية في الوزارات والمصالح والمؤسسات والهيئات والمراكز والبرامج الحكومية، والرفع بالتوصيات خلال (30) يوماً من تاريخه، وفقا لوكالة الأنباء السعودية “واس”.
  • ذكر موقع روسيا اليوم، أن البيانات الجديدة التي نشرتها اليوم الأحد وزارة الصحة السعودية أفادت بأن فيروس كورونا المستجد غادر 5 مدن في المملكة مع تعافي كل المصابين بالمرض فيها، حيث تشير معلومات موقع متابعة مستجدات فيروس كورونا التابع لوزارة الصحة إلى أن 5 مدن غادرت قائمة الحالات النشطة للإصابة بعدوى كورونا وذلك بعد تسجيل شفاء الحالة الأخيرة في كل من العقيق ورياض الخبراء وأم الدوم، وتعافي 4 مصابين في أحد رفيدة، ومريضين اثنين في سيهات.

 الإمارات:

  • 18198 إجمالي الإصابات.
  • 198 إجمالي الوفيات.
  • 4804 إجمالي حالات التعافي.
  •  أكدت الإمارات مواصلة أنشطتها لدعم الجهود العالمية في سبيل الحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد – 19)، لتعزيز عمليات النقل الجوي.
  • وقالت حكومة أبوظبي في بيان، اليوم الإثنين: تعمل مطارات أبوظبي وفق أعلى مستويات السلامة والأمان والفاعلية، بهدف استمرار نقل الإمدادات والمعدات الأساسية عبر مطار أبوظبي الدولي، بالإضافة إلى تسهيل حركة الرحلات الجوية سواء كانت للأغراض الإنسانية أو لإجلاء الرعايا.
  • قال شريف الهاشمي، الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي: “يشهد قطاع الطيران مرحلة استثنائية في الوقت الراهن، وذلك بالتزامن مع الإجراءات الاحترازية المتبعة على مستوى العالم، وذلك في سبيل الحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد – 19)، وهو ما يضعنا أمام مسئولية ضمان صحة وسلامة موظفينا ومختلف الأطراف المعنية، والمسافرين، في الوقت الذي تستمر خلاله عملياتنا التشغيلية في مختلف مطاراتنا ومرافقنا، بهدف تزويد مجتمعاتنا ومراكز الرعاية الصحية بالمعدات والإمدادات التي يحتاجونها.
  • رصدت الإمارات 70 طفرة جينية في سلالات فيروس كورونا المستجد، بعد دراسة أجرتها على عينات من عشرات المرضى المصابين بالفيروس على أراضيها.وأكد الدكتور علوي الشيخ عضو مجلس علماء الإمارات، خلال إحاطة إعلامية، إن تلك الطفرات الجينية بينها 17 لم يتم ذكرها في التسلسلات الجينية عالمياً.
  • أعلنت طيران الإمارات، إحدى أكبر شركات الرحلات الجوية الطويلة المدى في العالم، أنها ستستدين لتجاوز أزمة وباء فيروس كورونا وأنها قد تضطر لاتخاذ تدابير أشد لمواجهة شهور ستكون الأصعب في تاريخها، وفق ما ذكرته رويترز.وقالت شركة الطيران المملوكة للحكومة، التي أوقفت رحلات الركاب المنتظمة في مارس آذار بسبب جائحة فيروس كورونا التي عصفت بالطلب العالمي على السفر، إن تعافي الطلب لن يحدث قبل 18 شهرا على الأقل.

ج: تطورات كورونا على مستوى روسيا وأوروبا

روسيا

  • وصلت أعداد الإصابات إلى 221,344، تماثل للشفاء منهم 39,801. بينما تُوفى 2,009 شخصًا.
  • وجه يتوجه الرئيس الروسي فلاديمير بكلمة إلى المواطنين الروس يحدد فيها الإجراءات اللاحقة بخصوص تمديد أو رفع الحظر المتعلق بانتشار كورونا.
  • أوعز الرئيس فلاديمير بوتين، بتقديم مقترحات لبناء مستشفيات ومختبرات طبية متنقلة، في مواقع البناء الضخمة، وفي المناطق النائية، لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد. وأكد بوتين، أن ذلك يجب أن يتم ذلك بمشاركة وزارة الطوارئ الروسية، ويجب أن يشمل الأراضي التي تشهد تنفيذ مشاريع بناء واسعة النطاق، وكذلك في المناطق النائية ذات الكثافة السكانية القليلة والتي يتعذر الوصول إليها بسهولة. وحدد الرئيس بوتين، تنفيذ هذا الأمر، خلال فترة لا تتعدى 20 مايو.
  • أعلنت السلطات في جمهورية تتراستان الروسية عن إلغاء نظام التنقل بالتصاريح المفروضة منذ 19 مارس ضمن إجراءات كبح كورونا، وذلك في خطوة تجعل تتارستان أول منطقة روسية تلغي العمل بتلك التصاريح. وأبقت سلطات تتارستان الحظر على عمل دور السينما والمؤسسات الرياضية والترفيهية والمراكز التجارية الكبيرة والمطاعم والمقاهي والحمامات العامة، والتجمعات والفعاليات الحاشدة والرحلات بين مدن الجمهورية.

الاتحاد الأوروبي

  • ذكرت الصفحة الرسمية للمفوضية الأوروبية على “تويتر” يوم الأحد، عن إطلاق 7 دول أوروبية مشروعا عملاقا يشارك فيه خبراء الطب والأحياء وكبرى شركات الكمبيوتر وعدد من شركات الأدوية العملاقة، للبحث عن علاج كورونا، باستخدام التقنيات الرقمية. ويتكون التحالف من شركات خاصة وعامة، في كل من (بلجيكا، وألمانيا، وإيطاليا، وبولندا، وإسبانيا، والسويد، وسويسرا).
  • يسلم الاتحاد الأوروبى اليوم الاثنين، المزيد من مجموعات أقنعة FFP2 اليوم إلى مقدونيا الشمالية والجبل الأسود من خلال صندوق إنقاذ الاتحاد الأوروبي الاحتياطي الأوروبي المشترك من المعدات الطبية لمساعدة البلدان المتضررة من تفشي وباء كورونا.
  • أعلن إبراهيم البدوي،وزير المالية والتخطيط الاقتصادي السوداني، أن “أصدقاء السودان” في الاتحاد الأوروبي قدموا دعماً مالياً للسودان يبلغ 460 مليون يورو.

بريطانيا

  • وصلت أعداد الإصابات إلى 219,183، تُوفى منهم 31,855 شخصًا.
  • أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الأحد، أن حكومة بلاده ستبدأ عملية تدريجية لرفع القيود المفروضة بسبب جائحة فيروس كورونا مع تبني خطة تحذير من المرض تضم 5 درجات خطورة، إلا أنه أبقي على الحجر الصحي في بريطانيا بسبب فيروس كورونا مفروضا حتى الأول من يونيو على أقل تقدير. واعتبر جونسون أن حكومته منعت، من خلال إجراءات الإغلاق التي تم اتخاذها، من حدوث كارثة في البلاد كان من شأنها أن تتطور حسب سيناريو وفاة نحو نصف مليون شخص جراء فيروس كورونا، فيما شدد على أن السماح بحصول ذروة جديدة للوباء في المملكة المتحدة سيكون جنونا، داعيا كل المواطنين إلى التخلي بالحذر.
  • وأضاف أنه اعتبارا من اليوم الاثنين، سيتم تشجيع أولئك الذين لا يستطيعون العمل من المنزل بنشاط على الذهاب إلى العمل، كما سيسمح للأشخاص بدءا من يوم الأربعاء بالتريض في الهواء الطلق بدون حد أقصى للمدة ما داموا يلتزمون بإرشادات التباعد الاجتماعي، والتوجه إلى كل الأهداف بواسطة السيارات الشخصية وزيارة المنتزهات.
  • وشدد رئيس الوزراء على ضرورة أن يحترم المواطنون تدابير العزل الصحي، مؤكدا أنه سيزيد قيمة الغرامات المفروضة على منتهكي هذه التدابير. وأشار موقع “ميرور” إلى أن قيمة الغرامة التي كانت 60 جنيها إسترلينيا سترتفع إلى 100، لتتضاعف مع كل تكرار للانتهاك إلى أن تصل إلى 3 آلاف و200 جنيه إسترليني. 
  • انتقد زعيم المعارضة البريطانية رئيس حزب العمال كير ستارمر، بيان رئيس الوزراء بوريس جونسون حول الأوضاع الصحية في البلاد، في ظل تفشي فيروس كورونا وقضية القيود العامة. وقال ستارمر في بيان أصدره مساء الأحد، إن كلمة جونسون غامضة ومبهمة وأثارت أسئلة أكثر من الأجوبة. وتابع: “يبدو أن رئيس الوزراء يطلب من ملايين الأشخاص العودة إلى العمل دون خطة واضحة للسلامة أو توجيه واضح لكيفية الوصول إلى هناك دون استخدام وسائل النقل العام. ما كانت تحتاجه البلاد الليلة هو الوضوح والتوافق، لكن لم نحصل على أي منهما”.

فرنسا

  • وصلت أعداد الإصابات إلى 176,970، تماثل للشفاء منهم 56,217. بينما تُوفى 26,380 شخصًا.
  • سجلت فرنسا يوم الأحد 70 وفاة خلال 24 ساعة جراء فيروس كورونا المستجد، وهي أدنى حصيلة يومية منذ فرض العزل العام في 17 مارس.
  • صادق البرلمان الفرنسي بشكل نهائي على مشروع قانون لتمديد حالة الطوارئ الصحية المفروضة في البلاد لمكافحة فيروس كورونا لغاية العاشر من يوليو. وصوت نواب الجمعية الوطنية بالأغلبية (450 صوتا مؤيدا و84 صوتا ضد) لصالح الخطة الحكومية، بعدما أعطى مجلس الشيوخ (الغرفة العليا) موافقته عليها في وقت سابق.
  • أعلن قصر الإليزيه، أن بريطانيا لن تفرض الحجر الصحي على المسافرين القادمين من فرنسا في هذه المرحلة، رغم تدابير الوقاية من فيروس كورونا المستجد. وأضاف مكتب الرئيس الفرنسي يوم الأحد، إن أي إجراء كهذا سيكون متبادلا وأن الحجر لن يفرض، إلا بالتشاور بين الطرفين.

ألمانيا

  • وصلت أعداد الإصابات إلى 171,879، تماثل للشفاء منهم 145,600. بينما تُوفى 7,569 شخصًا.
  • كشفت بيانات معهد “روبرت كوخ للأمراض المعدية”، أن معدل نقل عدوى كورونا في ألمانيا ارتفع مجددا إلى 1.1، بعد أن كان 0.65 قبل رفع بعض القيود المتعلقة بمكافحة الفيروس الأربعاء الماضي.
  • أعلن معهد إيفو الألماني اليوم الاثنين إن صناعات ألمانية عديدة خفضت الوظائف بسبب أزمة فيروس كورونا، موضحاً أن 39 بالمئة من شركات السيارات و50 بالمئة من الفنادق و58 بالمئة من المطاعم و43 بالمئة من وكالات السفر استغنت عن عاملين في أبريل.

دول أوروبية أخرى

  • صرّح رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، في تصريح لحصيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية، الأحد إن “هذه الأشهر ستكون صعبة جدا، ونحن أمام الاختبار الأكثر قسوة منذ ما بعد الحرب”، مشيرا إلى أنه سيكون هناك انخفاض حاد للناتج المحلي الإجمالي، وأن تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد ستكون “مؤلمة جدا”. إلا انه أكد أن الإيطاليون سيتمكنون رغم ذلك من قضاء العطلة الصيفية على الشواطئ وليس في الحجر الصحي. وقد وصلت أعداد الإصابات إلى 219,070، تماثل للشفاء منهم 105,186. بينما تُوفى 30,560 شخصًا.
  • أعلنت شركة طيران كيه.إل.إم الفرع الهولندي لشركة اير فرانس كيه.إل.إم في بيان إنه يتعين على ركاب جميع الرحلات ارتداء الكمامات الواقية أثناء السفر اعتبارا من يوم الاثنين. وسيطبق هذا الإجراء حتى 31 أغسطس 2020. إلا أن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عشر سنوات غير ملزمين بذلك. وقد وصلت أعداد الإصابات إلى 42,788، تماثل تُوفى منهم 5,456.
  • أعلن رئيس مفوضية الانتخابات ببولندا يوم الأحد إن أمام رئيس البرلمان 14 يوما كي يعلن موعد انتخابات رئاسية جديدة بدلا من انتخابات الأحد التي على الرغم من عدم إلغائها رسميا لم تجر بسبب فيروس كورونا. وقد وصلت أعداد الإصابات إلى 16,206، تماثل للشفاء منهم 5,816. بينما تُوفى 803 شخصًا.
  • أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، عن تخفيف معظم القيود المفروضة لمنع انتشار كورونا، والسماح بإعادة فتح الخدمات والمطاعم والمقاهي ودور السينما والسفر الداخلي من يوم الخميس. وقالت إنه يمكن استئناف الدراسة في المدارس من 18 مايو، في حين ستتم إعادة فتح الحانات ابتداء من 21 هذا الشهر. وأضافت أنه سيتم قصر التجمعات على عشرة أشخاص فقط. وقد وصلت أعداد الإصابات إلى 1,497، تماثل للشفاء منهم 1,386. بينما تُوفى 21 شخصًا.

د: تطورات انتشار فيروس كورونا في الولايات المتحدة والصين

الولايات المتحدة

  • تشهد الولايات المتحدة الأمريكية المعدل الأعلى للإصابات بفيروس كورونا على مستوى العالم، حيث تخطت عتبة المليون ووصل عدد الإصابات فيها إلى 1,369,943 حالة، تماثل للشفاء 256,345 حالة، في حين وصل عدد الوفيات 80,846 حالة.    
  • كشفت الإحصاءات بعد أسابيع من القيود المفروضة على الحياة العامة بولاية نيويورك، عن أن هناك دلائل على انخفاض الوفيات اليومية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.
  • أعلن المتحدث باسم نائب الرئيس الأمريكي بأن مايك بينس لا يخضع للعزلة الذاتية، بل فقط يتبع جميع توصيات الأطباء، وفي يوم الاثنين سيتواجد في البيت الأبيض.
  • نشر الحساب الرسمي لوزارة الخارجية الأمريكية عبر تويتر تغريدة أكد من خلالها أن الولايات المتحدة كانت ومازالت الدولة الرائدة في تقديم يد المساعدة إلى الدول التي هي بأمس الحاجة إليها. وأن الولايات المتحدة قدمت مؤخرا الكثير من المساعدات لدول صديقة حول العالم، كنوع من الدعم في إطار محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد.

الصين

  • لم تعد الصين في مصاف الدول العشر الأكثر إصابة بفيروس كورونا المستجد، إذ سجلت 82,918 حالة إصابة، وتماثل للشفاء 78,144 في حين وصل عدد الوفيات فيها إلى 4,633.
  • أعلنت السلطات الصينية، إقالة مسؤول في مدينة ووهان بمقاطعة هوبي، بؤرة تفشي فيروس كورونا، وذلك بعد تسجيل 6 إصابات جديدة.
  • تواجه الصين موجة محتملة ثانية لتفشي فيروس كورونا المستجد، بعد أن أعلنت رصد 14 إصابة بالمرض بينها 11 في مدينة شولان التي صنفت منطقة عالية الخطورة مع عودة الوباء.
  • أصدرت الصين مقالا مطولا تفند فيه ما وصفتها بأنها 24 “ادعاء غير منطقي” أطلقها بعض الساسة الأمريكيين البارزين بشأن تعاملها مع تفشي فيروس كورونا المستجد. كما استشهد المقال بتقارير إعلامية قالت إن أمريكيين أصيبوا بالفيروس قبل تأكيد أول إصابة به في ووهان. ولا يوجد دليل على صحة ذلك. وأكد المقال إن جميع الأدلة تظهر أن الفيروس ليس من صنع الإنسان وإن المعهد لا يملك قدرات تخليق فيروس جديد. أورد المقال كذلك جدولا زمنيا لتقديم الصين المعلومات للمجتمع الدولي “في الوقت المناسب” و”بشكل يتسم بالشفافية” نافيا المزاعم الأمريكية بأنها تباطأت في توجيه التحذير. ورفض المقال اقتراحات الرئيس الأمريكي ووزير خارجيته بأن الفيروس يجب أن يطلق عليه اسم “الفيروس الصيني” أو “فيروس ووهان”.
  • قال ممثل الخارجية الصينية، إن بلاده أعربت عن احتجاجها الشديد للولايات المتحدة، التي زادت من ضغطها على وسائل الإعلام الصينية التي تمارس نشاطها في الولايات المتحدة. وشدد على أن التدابير التي تتخذها واشنطن، تكون أحكاما مسبقة متحيزة تستند إلى أفكار من زمن الحرب الباردة.
  • أعادت شركة والت ديزني في مدينة شنغهاي الصينية، فتح أبوابها أمام عدد محدود من الزائرين، منهية إغلاقا استمر نحو ثلاثة أشهر نتيجة تفشي فيروس كورونا.

دول آسيوية أخرى

  • قال وزير الاقتصاد الياباني إن الحكومة اليابانية ستدرس رفع حالة الطوارئ عن كثير من مقاطعاتها الأربع والثلاثين التي ليست من بين أكثر المناطق تضررا من جائحة فيروس كورونا قبل الموعد العام المقرر لهذا الرفع في 31 مايو. وسجلت اليابان 15,777 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، توفي 624 منها وتعافى 8,127 شخصا.
  • قالت السلطات في كازاخستان إنها ستبقي على إجراءات العزل العام المفروضة في الأقاليم والمدن الكبرى وستسمح بعودة الأعمال تدريجيا مع انتهاء حالة الطوارئ التي أعلنتها في مارس لمكافحة الجائحة. وأعمالا مثل متاجر التجزئة الكبرى والمكاتب والأسواق المكشوفة وصالونات التجميل والصالات الرياضية ستفتح أبوابها في كل إقليم على حدة عندما يسجل الإقليم معدل ارتفاع في عدد حالات الإصابة لا يزيد عن 7% يوميا لسبعة أيام متتالية. وتخلت الحكومة عن متطلبات تقديم الركاب لشهادات طبية قبل الرحلات الجوية ووجود مقعد خال بينهم في الطائرة. واستأنفت البلاد الرحلات الداخلية في الرابع من مايو. وسجلت قازاخستان الغنية بالنفط والواقعة على الحدود مع الصين 5,160 إصابة بكوفيد-19 32 وفاة، وتعافي 2,020.
  • أعلن علماء وأطباء من سنغافورة عن فشلهم بتقديم دراسات وتنبؤات حقيقية بشأن بفيروس كورونا المستجد في العالم معلنين بذلك استسلامهم أمام هذا الوباء القاتل.  إن العلماء السنغافوريون الذين توصلوا إلى دراسة تكشف زمن وتوقيت انتهاء أزمة وباء فيروس كورونا المستجد في العديد من دول العالم، تخلوا عن تنبؤاتهم وافتراضاتهم بسبب فشلها معتبرين أن الوضع في البلدان مختلفة وتتغير بشكل سريع وما توصلوا له من دراسات غير واقعية ولم تكن قريبة من الأرقام الحقيقية لانتشار وباء فيروس كورونا. وسجلت سنغافورة 23,822 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، توفي 20 منها وتعافى 2,721 شخصا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى