الصحافة العربية

مؤشرات عن مسئولية ميلشيات إيرانية عن الاعتداءات المسلحة في العراق

أشارت صحيفة “البيان” الإماراتية إلى وجود مؤشرات على مسؤولية ميلشيات وتشكيلات سرية إيرانية، تابعة للحرس الثوري الإيراني، عن الاعتداءات المسلحة التي تحدث في العراق في الآونة الأخيرة، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها، موضحة أن مسؤولًا عسكريًا كشف عن نتائج مهمة حول هوية مهاجمي مواقع عسكرية ونفطية عراقية، مبينًا أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي يتابع، مع قيادات استخبارية وأمنية، نتائج التحقيق ومدى دقة المعلومات الواردة في التقرير الأولي.

وفي سياق آخر، كشفت مصادر كردية لصحيفة “الاتحاد” الإماراتية عن مطالبة رئيس الحكومة العراقية الاتحادية، عادل عبد المهدي، نيجيرفان بارزاني، رئيس إقليم كردستان، منع وسائل الإعلام التابعة للحزب الديمقراطي من الإشارة إلى كركوك كمدينة «محتلة» من قبل الجيش العراقي وميليشيات «الحشد الشعبي». فيما دعا الحزب إلى استعادة مقراته في المدينة، وأشار عبد المهدي خلال اجتماع مع برزاني نهاية الأسبوع الماضي إلى أن قوات الجيش والحشد الشعبي الموجودة في كركوك هي القوات الوطنية نفسها التي شاركت في الحرب ضد داعش في الموصل وبغداد وسنجار جنباً إلى جنب مع قوات البيشمركة الكردية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى