الصحافة العربية

قلق روسي من تحول سوريا لمنطقة نزاع بين إيران وإسرائيل

عبرت موسكو عن قلقها من تحول سوريا الى منطقة نزاع بين إيران من جانب واسرائيل والولايات المتحدة من جانب آخر، داعية خلال تصريحات لوزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، أمس الاثنين، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره المصري سامح شكري، إلى حل الخلافات بالحوار بهدف ترسيخ الأمن في المنطقة، مؤكدًا أن موسكو تعمل مع الأمم المتحدة من أجل استكمال تشكيل اللجنة الدستورية السورية في أقرب وقت ممكن، حسبما نقلت صحيفة الحياة اللندنية.

فيما، تعقد سلسلة من الاجتماعات حول الملف السوري في العاصمة الفرنسية باريس اليوم وغدًا، ويتوقع أن يشارك فيها كل من المبعوث الدولي إلى سوريا جير بيدرسون، والمبعوث الأمريكي إلى سوريا جيمس جيفري، ورئيس هيئة التفاوض السورية نصر الحريري ووفد من المعارضة السورية، حسبما أفادت صحيفة البيان الإماراتية.

وذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية أن الحكومة الأردنية أكدت، أمس الاثنين، ضرورة تكثيف جهود المجتمع الدولي لإنهاء الأزمة السورية عبر الحل السياسي الذي يقبله السوريون، ويحفظ وحدة سوريا واستقرارها، ويعيد لها أمنها، ويوفر ظروف العودة الطوعية للاجئين إلى وطنهم، مبينة أن وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، شدد خلال لقائه أعضاء اللجنة المشكلة من الكونجرس الأميركي لتطوير استراتيجية شاملة حول سوريا على أن إنهاء المعاناة وإيجاد حل سياسي للأزمة السورية، ضرورة إقليمية ودولية.

وعسكريًا، أعلنت فصائل مسلحة معارضة، أمس الاثنين، أنها قصفت بصواريخ جراد ثلاثة مقار عسكرية تابعة للقوات الحكومية السورية والروسية في ريف حماة، فيما اتهم مسؤول حكومي في دمشق، جهات ترتبط «بدول» خارجية بالوقوف خلف عملية «تخريب» لعدد من الأنابيب البحرية في مصفاة مدينة بانياس الساحلية، حسب صحيفة الخليج الإماراتية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى