الصحافة الدولية

المظاهرة الأكبر في تاريخ التشيك منذ سقوط الشيوعية

ذكرت وكالة “رويترز” للأنباء أن أعداد المتظاهرين في وسط العاصمة التشيكية براغ وصل لرقم قياسي قدر بربع مليون شخص وهو الرقم الأكبر من حيث المتظاهرين في البلاد منذ الثورة البنفسجية التي أطاحت بالشيوعية من البلاد ، حسبما ذكرت الوكالة.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها “لقد سأمنا” ” استقيل” و” لن نستسلم حتى تحقيق العدالة ” وغيرها من الرسائل التي تطالب رئيس الوزراء التشيكي أندرج بابيس بالإستقالة من منصبه حيث يعتبر هذا هو المطلب الرئيسي للمتظاهرين المتواجدين منذ عدة أسابيع في شوارع العاصمة التشيكية وقد قدرت أعدادهم اليوم ب 280 ألف شخص وفقا لشبكة “تي موبيل” التي استطاعت رصد الأعداد عن طريق تحليل معدل استخدام شبكة الهاتف المحمول داخل المظاهرات .

وتأتي مطالب المتظاهرين باستقالة رئيس الوزراء بابيس بسبب اتهامه بتهم فساد مالي واستغلال للسطلة ويذكر أن بعد فتح التحقيقات في قضايا الفساد المالي لبابيس غير بعدها مباشرة وزير العدل مما أدى إلى زيادة أعداد المتظاهرين والمطالبين باستقالته رغم إنكاره أي علاقة له بقضايا فساد مالي أو أن تغييره لوزير العدل يهدف لتغيير مسار التحقيقات.

وقال رئيس الوزراء تعليقاً على المظاهرات ” للناس الحق بتنظيم المظاهرات ” لكنه رفض التعليق على طلبهم إيها بالتنازل عن السلطة. تجدر الإشارة إلى أن حزب الحركة الشعبية الذي أسسه بابيس هو الحزب ذو الشعبية الأكبر في البلاد رغم انخفاض شعبيته ل 27.5% وفقا لأخر استفتاءات الرأي ،كما من المتوقع أن يفشل مشروع قرار بسحب الثقة من الحكومة أمام البرلمان التشيكي مقرر مناقشته يوم الأربعاء القادم بحسب الوكالة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى