الصحافة العربية

استمرار محاولات استكمال الحكومة العراقية.. ومقتل عدد من عناصر داعش

ذكر موقع “العربية.نت” أن رئيس الحكومة العراقية “عادل عبدالمهدي” قدم أسماء مرشحيه إلى رئاسة البرلمان كي يتم التصويت عليهم في الجلسة المقرر عقدها اليوم لاستكمال الحقائب الوزارية.

والمرشحون هم القاضي “فاروق أمين” لوزارة العدل، و”نجاح الشمري” لوزارة الدفاع، و”ياسين الياسري” لوزارة الداخلية، و”سفانة الطائي” لوزارة التربية.

وذكرت صحيفة “الشرق الأوسط”، أن وزارة الخارجية العراقية أصدرت بياناً أعلنت فيه أن السفير العراقي في القاهرة “أحمد نايف الدليمي”، التقى رئيس مجلس الوزراء “مصطفى مدبولي”، في إطار الترتيب لعقد اللجنة العراقية – المصرية المشتركة قريباً، بحضور عدد من وزراء الحكومة، وأشارت الخارجية في بيانها إلى أنه جرى خلال اللقاء بحث العلاقات بين البلدين، وسبل الاستفادة من التجربة المصرية في الإعمار وإعادة البناء، ومساعي عقد اللجنة العليا العراقية – المصرية المشتركة في القريب العاجل

وأشارت “العربية .نت”  إلى تأكيد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أن الحكومة العراقية غير قادرة على تحسين الخدمات في البلاد مطلقا، وأنه نأى بنفسه عن التشكيلات الوزارية لإصراره أن تكون من التكنوقراط المستقل، وأن هناك إصراره سياسياً وبرلمانياً على التقسيمات الطائفية والعرقية والحزبية وتجذير دولة عميقة قديمة وجديدة، كما شدد على ضرورة تفعيل حماية الحدود كافة لا من الجهة الأمنية فحسب، بل حتى من الجهة الاقتصادية والاجتماعية”، داعيا إلى “تقوية الجيش والشرطة والجهات الأمنية بصورة أكبر.

في حين  ذكرت وكالة “سبوتنيك عربي” الروسية أن القوات العراقية نفذت عملية نوعية بالتنسيق مع التحالف الدولي، أسفرت عن مقتل 14 إرهابيا من تنظيم “داعش” جنوبي كركوك، شمال العاصمة بغداد، وأعلنت وزارة الدفاع العراقية أنه وردت معلومات استخباراتية دقيقة نفذت على اثرها القوات العراقية ومقاتلات التحالف الدولي غارات جوية استهدفت خلالها مراكز لوجستية لعناصر داعش في الحويجة، وتأتي تلك الجهود لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجدداً.

ومن جهة أخرى، قالت “السومرية نيوز” العراقية أن وكالة “ارنا” الايرانية للأنباء، أعلنت أن مدير التدريب العسكري في الجيش العراقي “طارق عباس البلداوي” طلب من قائد القوة البرية في الجيش الايراني “كيومرث حيدري” اجراء تدريبات عسكرية للجيش داخل ايران من أجل تعزيز قوات جيش بلاده في مختلف المجالات العسكرية.، كما دعا الى اجراء مناورات مشتركة وتدريبات في مجال “الكيماويات والميكروبات والنووية” والطب العسكري والقوات الخاصة وتدريب القناصين في الجيش العراقي،  مبينة أن ذلك جاء خلال استقبال “حيدري” لـ “البلداوي”.

ونشرت وكالة “روسيا اليوم” الروسية أن هناك مخاوف إيرانية من احتمال تعرض مقار شركات ومعامل المنتجات الإيرانية داخل العراق للتخريب أو الحرق، كما حدث قبل أسابيع في محافظة كربلاء، ووصلت الخسائر لأكثر من 100 مليون دولار في حريق شركة (كالة) الإيرانية لمنتجات الألبان في كربلاء نهاية الشهر الماضي، مما دفع إيران إلى مطالبة السلطات العراقية بالعمل معها على تأمين مصالحها في العراق.وقالت صحيفة “البيان” الإماراتية أن تركيا تواصل قصفها العدواني في شمالي العراق، حيث أعلنت وزارة الدفاع التركية، ما أسمته “تحييد” ستة من عناصر منظمة “حزب العمال الكردستاني”، في إطار عملية مستمرة في منطقة “هاكورك” شمالي العراق منذ نحو شهر، وقال بيان للوزارة إن العملية التي تحمل اسم “عملية المخلب”،  انطلقت في 27 مايو، مستمرة كما هو مخطط لها، وأشارت إلى أن عدد المسلحين الذين تم تحييدهم منذ انطلاق العملية ارتفع إلى 57، وأشارت “البيان” إلى أن الجيش التركي يشن غارات وعمليات أمنية تستهدف شمالي العراق، تحت غطاء ضرب مواقع حزب العمال الكردستاني جنوب شرقي البلاد وشمالي العراق، منذ يوليو من عام 2015.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى