الصحافة المصرية

شخصيات ليبية : مصر السند الآمن لاستقرار ووحدة بلادنا

تحت عنوان “رموز القوى الوطنية الليبية: مصر السند لليبيا.. وجيشنا طوق النجاة”، نشرت بوابة أخبار اليوم تقريرا حول اجتماع ما يقرب من ثلاثمائة شخصية ليبية من مختلف الطوائف في القاهرة دعما للقوات المسلحة الليبية.

وأكد المجتمعون دعمهم اللامحدود للقوات المسلحة العربية الليبية في مواجهة الإرهاب والميليشيات الاجرامية في طرابلس.

وأشاروا إلى دعوتهم للجيش الليبي إلى الإسراع في تحرير العاصمة والقضاء على الاجرام والإرهاب وتمكين المؤسسات المدنية الشرعية وممارسة عملها في جو من الأمن والاستقرار لتحقيق المشروع الوطني الهادف لقيام دولة مدنية ديموقراطية مزدهرة.

 ولقد حاورت الاخبار ست شخصيات من رموز القوى الوطنية الليبية، ولقد اجمعوا على توجيه الشكر لمصر ورئيسها وجيشها وشعبها، كان من بينهم وزير الداخلية الليبي الأسبق صالح بورجب، والذي أكد أن الجيش متقدم وطرابلس سوف تتحرر وتتجه نحو الديموقراطية، ونوه إلى أن الجيش يحرس البلاد ولكن حكومة فايز السراج تتسلم موارده، ثم سرعان ما تعود على الشعب الليبي على هيئة قنابل وقذائف وسيوف وقطع رقاب.

وشدد بورجب على أن مصر كانت دائما تُمثل سندًا لليبيين، وأنه كان لها مواقف لا تنسى عبر التاريخ، كما أضاف أن مصر الآن وتحديدًا في ظل وجود السيسي على سدة الحكم وهزيمته للإخوان، أصبحت في موقف أفضل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى