الصحافة العربية

قوى “الحرية والتغيير” في السودان تعلن عودة المظاهرات ضد المجلس العسكري

ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” أن قوى إعلان الحرية والتغيير السودانية أعلنت العودة لـجداول التظاهر والاحتجاج الأسبوعية الشهيرة مرة أخرى، وإطلاق موجة ثالثة من الثورة، إزاء ما أسمته تعنت المجلس العسكري الانتقالي في تسليم السلطة لحكومة مدنية، وعدم جديته في التعامل مع مرتكبي «مجزرة» فض العصيان. وفي أثناء ذلك، حمّل وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي المجلس العسكري المسؤولية عن أعمال العنف، ودعاه لوقفها على الفور.

وكشف نائب رئيس حزب الأمة، عضو وفد «قوى إعلان الحرية والتغيير» للتفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي إبراهيم الأمين، للشرق الأوسط عن تقديمهم عرضًا للمجلس العسكري قبل يوم واحد من فض الاعتصام، ينص على قبولهم مناصفة المجلس السيادي ورئاسة «تبادلية» له

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى