الصحافة الدولية

نيويورك تايمز: قطر تواجهه أزمة في توفير غرف لمشجعي كأس العالم 2022

أزمة تلو الأخرى تواجهها قطر، منذ أن وقع عليها الاختيار لتنظيم بطولة كأس العالم 2022، وهو ما كشفت عنه صحيفة “انيويورك تايمز” الأمريكية في تقريرا لها.

 بداية من شبهات فساد وتقديم رشاوي للفيفا للفوز بتنظيم البطولة، مرورا بانتهاكات حقوق الإنسان وتعرض عدد من العمال إلى الوفاة، وانتهاءًا بمشكلات التنظيم التي كشفت عن مأزق سببته المساحة الصغيرة لدولة قطر، فضلا عن قلة الجاهزية، وسط شكوك بقدرتها على استيعاب الأعداد الكبيرة من المشجعين خاصة وأن قطر لم تستضف حدث عالمي على قدر وأهمية بطولة كأس العالم من قبل.

وتشير “نيويورك تايمز” أنه رغم الصورة المبهرة التي تصدرها قطر للعالم بشأن استعداداتها لتنظيم أكبر حدث رياضي بعد ثلاث سنوات، وتوقعات بوجود ما يزيد عن مليون مشجع لكرة القدم خلال شهر المونديال، يواجه المنظمون للبطولة عدد من المشكلات. 

وفقاً لتصريحات “ناصر الخاطر” الرئيس التنفيذي لمونديال 2022، يرى عدم وجود مشكلات متعلقة بالإقامة، في ظل عملية البناء المحموم التي تقوم بها الدوحة، لتوفير السكن والإقامة للجماهير، من خلال عدة خيارات تشمل بقاء المشجعين على متن السفن السياحية، وإقامة بعض المخيمات في الصحراء قريبة من الملاعب المقررة لاستضافة مباريات المونديال. حيث خططت قطر لأن تقام أغلب المباريات على 8 استادات في العاصمة. 

ولكن مع كل الخيارات السالف ذكرها، ترى الصحيفة أن المنظمين سيواجهون صعوبة شديدة في توفير غرف لجميع المشجعين، خاصة في مرحلة المجموعات، عندما تكون جميع الفرق الرياضية الـ32 ومؤيديها حاضرون في نفس التوقيت. ففي أكثر الأيام ازدحاماً، يتوقع منظمو كأس العالم وجود 160 ألف مشجع في البلاد، الأمر الذي أثار مخاوف لدى دولة قطر من عدم القدرة على استيعاب تلك الأعداد. فالدول المضيفة لكأس العالم تأمل وجود المشجعين في بلادهم لأطول فترة ممكنة لتنشيط السياحة على عكس قطر التي ترغب في مغادرة المشجعين البلاد فور انتهاء المباراة.  

وترى “النيويورك تايمز” أن قطر تواجه أزمة شائكة أخرى في ظل الحصار المفروض عليها من بعض الدول الخليجية (السعودية والإمارات) وتعليق رحلات االطيران منذ أكثر من عامين. وهذا يعني أن مدينة مثل دبي والتي تبعد 30 دقيقة عن الدوحة لم تعد خيار جاهز للإقامة والترفيه من قبل الزائرين في قطر لتخفيف الضغط خاصة في الأيام التي لم يقام فيها مباريات.

وأشار التقرير أيضا، أنه سيحظر على الجميع تناول المشروبات الكحولية داخل الملاعب لنهائيات كأس العالم، وكذلك عدم السماح بها في الشوارع أو الأماكن العامة. وقد انتقد مشجعو كرة القدم هذا القرار، حيث يقول البعض إن هذه النقطة ستمثل معاناة للجماهير الأوروبية التي ستحضر من كل أرجاء العالم. على جانب آخر من المحتمل حجز فئة من التذاكر العائلية للقطريين أي التي يتم فيها فصل الرجال عن النساء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى