سوريا

الأسد: أردوغان إخوانجي يشارك داعش في تهريب نفط سوريا.. واشنطن تبقي على 500 جندي في سوريا.. أبرز أحداث المشهد السوري اليوم الاثنين

أبرز العناوين

  • بشار الأسد: أردوغان إخواني يشارك داعش في تهريب نفط سوريا
  • بشار الأسد: إسرائيل قدّمت دعمًا مباشرًا لمسلحي القاعدة وداعش
  • اشتباكات بين الجيش السوري والقوات التركية على الحدود الشمالية
  • واشنطن تبقي على 500 جندي في سوريا
  • مباحثات بين الإدارة الذاتية والحكومة السورية حول الانتشار العسكري

قال الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم، إن نظيره التركي رجب طيب أردوغان يشارك تنظيم داعش الإرهابي في تهريب نفط سوريا، مشيرًا خلال مقابلة مع قناة “روسيا اليوم إنترناشيونال”، أن جزءًا من أجندة أردوغان تنص على كونه “إخوانجيا”، معربًا عن رفضه لقاء نظيره التركي فهو عدو يحتل الأرض السورية، لافتًا إلى أن مفاوضات سوتشي تحقق نجاحًا وأن المفاوضات بدأت حول الدستور، موضحًا أن دمشق دعت قوات سوريا الديمقراطية إلى الانضمام للجيش السوري، وأبدى بعضهم الموافقة.

ووصف الأسد، العلاقات مع قوات سوريا الديمقراطية، بأنها في مرحلة انتقالية حاليًا، مؤكدًا أن المشكلة بدأت في سوريا عندما تدفقت «الأموال القطرية» إلى سورياـ متهمًا إسرائيل بتقديم دعم مباشر لمسلحي تنظيمي «القاعدة» و«داعش» في سوريا، مشددًا على أن انتخابات الرئاسة في البلاد في عام 2021 ستكون مفتوحة أمام أي شخص يريد الترشح، وإنها ستشهد مشاركة كثير من المتنافسين.

شهدت الحدود الشمالية لسوريا المتاخمة لتركيا، اليوم، اشتباكات بين قوات الجيش السوري وقوات تركية، على محور قرى المناخ والمحمودية بريف تل تمر الشمالي.

وكشف مستشار الإدارة الذاتية لشمال سوريا وشرقها بدران جيا كُرد عن وجود مباحثات مستمرة مع روسيا والحكومة السورية فيما يتعلق بالانتشار العسكري لقواتها على الحدود السورية ـ التركية، مشيرًا إلى أن الاحتلال التركي ومرتزقته لا يلتزمون بعملية وقف إطلاق النار مع الجانبين الروسي والأميركي معًا. وقالت رئيسة الهيئة التنفيذية لـ«مجلس سوريا الديمقراطية» إلهام أحمد إن الإدارة الذاتية في شرق الفرات تسعى إلى «انتزاع الاعتراف الرسمي» من دمشق وتضمين ذلك في الدستور السوري المستقبلي لتحديد الصلاحيات بين الأطراف والمركز.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، بقصف شنته طائرات روسية. وأعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل 8 من المدنيين في تفجير سيارة مفخخة شمال شرقي سوريا. وقالت مصادر إن “طائرة استطلاع تركية سقطت في قرية صورصور التي تبعد حوالي 18 أو 20 كم خارج المنطقة الآمنة عند الحدود السورية – التركية، في الريف الجنوبي للدرباسية.

أعلن رئيس هيئة أركان الجيش الأمريكي، أمس، أن عدد الجنود الأمريكيين في شمال شوريا سيستقر على الأرجح عند نحو 500 عنصر، وذلك بعد أسابيع من إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، انسحاباً أميركياً كاملاً من البلاد. وكانت تعزيزات عسكرية أمريكية وصلت خلال اليومين الماضيين، إلى شمال شرق سوريا، تشمل دبابات من نوع «أبرامز» التي تدخل سوريا للمرة الأولى، في إطار حفاظ واشنطن على قواتها في مناطق الثروة النفطية بريفي دير الزور والحسكة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى