مكافحة الإرهاب

طارق فهمي: إسرائيل لم تتعرض لأي خطر من داعش وتعايشت مع القاعدة لفترات طويلة

أكد الدكتور طارق فهمي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، أن مراكز الأبحاث الإسرائيلية تبحث هذه الفترة إن كانت إسرائيل ستواجه مخاطر من التنظيمات الإرهابية أم لا، مشيرا إلى أن مركز السادات بيجن ” في إسرائيل من المراكز المهتمة حاليا بدراسة مستقبل الإرهاب في المنطقة بعد مقتل زعيم داعش أبوبكر البغدادي.

وقال فهمي في مداخلة له أمام حلقة نقاشية نظمها المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية الأحد، أن إسرائيل لم تتعرض لأي خطر من داعش وتعايشت مع داعش والقاعدة لفترات طويلة.

وأضاف أن هناك جزءا خاصا داخل مؤتمر السادات بيجن عن مصر ومخاطر تمدد أي عناصر إرهابية لاسرائيل عن طريق غزة ومصر.

وتابع بالقول، أنه رغم عدم تعرض إسرائيل لأي مخاطر، فإن معظم الجنرالات والأكاديميين في مراكز الأبحاث معنيين في الوقت الراهن بدراسة كيفية منع الخطر من الوصول لقلب إسرائيل.

وأكد فهمي، أن هناك تمددا للسلفية الجهادية في غزة، وهي عناصر يمكن أن تعلن عن نفسها عند الضرورة، مضيفا أن هذه العناصر تتمدد على طول الحدود مع الأردن ولها تواجد كبير في المناطق الحدود الأردنية وهناك مخاطر لعودتها لبعض المناطق في سيناء، منبها إلى ضرورة الانتباه إلى أن عناصر السلفية الجهادية لها بيئة حاضنة وقد تمثل خطر على الأمن القومي المصري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى