الصحافة العربية

مقتل 67 شخصا في احتجاجات العراق.. وحوار أممي لحل الأزمة اللبنانية ..أبرز ما تناولته الصحافة العربية اليوم الأحد

أبرز العناوين

  • مقتل 67 شخصًا وإصابة المئات في احتجاجات العراق
  • حوار أممي للوصول إلى حل للأزمة اللبنانية
  • عمليات الكرامة: إرهابيو طرابلس تدربوا في غازي عنتاب التركية
  • الخارجية السودانية ترحب بدعوة 4 نواب من مجلس الشيوخ الأمريكي الرئيس دونالد ترامب لتعيين سفير لواشنطن في الخرطوم
  • الحكومة الإيرانية: إدراج إيران في القائمة المالية السوداء سيجعل منها “جزيرة معزولة عن العالم”
  • المبعوث الأممي إلى اليمن يصل صنعاء لعمل مشاورات مع الحوثيين
  • نشطاء فلسطينيون وأجانب يقتحمون بؤرة استيطانية ويرفعون العلم الفلسطيني
  • تركيا ليس لها مستقبل في ظل حكم نظام الرئيس رجب طيب أردوغان
  • غلق باب الترشح للانتخابات الرئاسية الجزائرية

قُتل ما لا يقل عن 67 شخصًا وأصيب المئات خلال يومين من الاحتجاجات في العراق، وبعد ليلة دامية، أعلن جهاز مكافحة الإرهاب، اليوم، أنه نشر قوات في شوارع العاصمة بغداد بأوامر من رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، “لحماية المنشآت السيادية والحيوية من أن تعبث بها عناصر غير منضبطة مستغلة انشغال القوات الأمنية في حماية التظاهرات والمتظاهرين”، وقال مصدرات أمنيان ،إن قوات مكافحة الإرهاب انتشرت في بغداد وتلقت أوامر باستخدام كل الوسائل والإجراءات الضرورية لإنهاء الاحتجاجات.

إلا أن المتحدث باسم الحكومة العراقية، سعد الحديثي، نفى أمس، أن تكون الأجهزة الأمنية العراقية مسؤولة عن قتل المتظاهرين، في احتجاجات الجمعة الدامية، مشددًا على أن إطلاق النار على المتظاهرين السلميين لا يحقق أي مصلحة للحكومة العراقية، والتعليمات التي وُجهت إلى أجهزة الأمن كانت بعدم استخدام الرصاص الحي على المتظاهرين.

وطالب زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، أمس، حكومة البلاد بالاستقالة، محذرًا من انزلاق البلاد إلى “حرب أهلية فينتهي كل شيء ويتحكم في البلاد والعباد كل فاسد وكل غريب”، وأعلنت كتلة سائرون البرلمانية المدعومة من الصدر أنها ستتحول للمعارضة داخل مجلس النواب، وستبدأ اعتصامًا داخل البرلمان حتى يتم تلبية المطالب الشرعية للمحتجين.

فيما عقدت رئاسة مجلس النواب العراقي، أمس، اجتماعًا لبحث آخر تطورات التظاهرات التي تشهدها البلاد، وصدر بيان تضمن بعض القرارات التي طالبت الحكومة بسرعة تنفيذها، وطالب المجلس بالتنفيذ الفوري لمقررات مجلس النواب والوزراء، ومطالبة رئاسة الجمهورية والحكومة بإرسال مشاريع القوانين المهمة بشكل عاجل، والتي تتضمن معالجات حقيقية لمطالب المتظاهرين.

أعلنت اللجنة المنظمة للمظاهرات في بغداد، اليوم، عصيانًا مدنيًا في الجامعات العراقية ضمن الاحتجاجات التي تشهدها البلاد لتغيير العملية السياسية وإنهاء نفوذ إيران، مشيرة إلى أنه إذا لم ترضخ الحكومة سيتم إعلان من يوم الاثنين اعتصامًا عامًا مفتوحًا، كما أعلن المحتجون في محافظات الوسط والجنوب التسع المنتفضة “الاعتصام المفتوح”، اعتبارًا من أمس، إلى حين تحقيق المطالب الخاصة باستقالة الحكومة، وتقديم قتلة المحتجين إلى القضاء، وتجمع العشرات من المتظاهرين في كربلاء جنوبي العراق، وتمكنوا من الوصول إلى القنصلية الإيرانية هناك ومحاصرتها، وهتفوا ضد الوجود الإيراني في العراق.

وأعربت الممثلة الخاصة للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت، أمس، عن إدانتها جراء سقوط ضحايا خلال المظاهرات، مؤكدة أنه لا يمكن التسامح مع الكيانات المسلحة التي تهدد استقرار العراق وتخرب المظاهرات السلمية وتقوض مصداقية الحكومة، ودعا وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط أندرو موريسون، أمس، قوات الأمن العراقية والمتظاهرين إلى ضبط النفس، لافتًا إلى أن “المزيد من العنف سيؤدي إلى تفاقم الوضع الهش بالفعل”.

فيما أعلن مصدر في قيادة عمليات نينوى العراقية، اليوم، مقتل ستة من رجال الشرطة واختطاف ضابط شرطة على يد عناصر تنظيم داعش، في حادثين منفصلين بالموصل (400 كم شمال بغداد).

كشف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش عن حوار يقوده ممثلو المنظمة الدولية بين جميع الأطراف اللبنانية بغرض الوصول إلى حلول للأزمة، وقالت مصادر لبنانية إن رئيس الوزراء سعد الحريري يضغط بقوة لإجراء تعديل وزراي كبير يستطيع امتصاص غضب الشارع، ملوحًا باستقالته إذا لم تستجب باقي أطراق الحكومة. فيما كشف مصدر آخر عن عزم الحريري تقديم استقالة الحكومة تلبية لمطالب المتظاهرين وتشكيل حكومة جديدة من التكنوقراط وبرئاسته.

وشهد اليوم العاشر من الاحتجاجات في لبنان، أحداثًا متداخلة، مع اتجاه المتظاهرين إلى الاعتصامات لإغلاق الطرق الرئيسية في البلاد، وسط محاولات قوات الأمن إنهاءها، مما أسفر عن مواجهات بين الجانبين، انتهت بإصابة عدد من المتظاهرين. وعلى إثر الاحتجاجات تسابق وزراء ونواب “التيار الوطني الحر” للإعلان بشكل متزامن عبر حساباتهم الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، أمس، الموافقة على رفع السرية عن حساباتهم المصرفية.

وحذر “تيار المستقبل” في لبنان من مخاطر افتعال أي صدام مع الرأي العام، ‏أو وضع المتظاهرين السلميين في مواجهة مع الجيش والقوى الأمنية، وذلك عقب اجتماع طارئ للمكتب السياسي للتيار، معتبرًا أن المظاهرات تجسيد لمطالب مزمنة ومحقة سعى إلى ‏تحقيقها، مشيدًا بتفهم رئيس الوزراء سعد الحريري لهذه المطالب.

وأصدر وزير الدفاع الوطني إلياس بوصعب، مساء أمس، قرارا بتجميد تراخيص حمل الأسلحة على الأراضي اللبنانية كافة، حتى إشعار آخر، وذلك بعدما ضبط الجيش اللبناني مساء أمس، أحد المتظاهرين وبحوزته سلاحًا حربيًا في بيروت. وأعلن الجيش اللبناني إصابة 5 من جنوده خلال محاولة فض اشتباك بين مجموعة من المعتصمين وعدد من المواطنين الذين حاولوا اجتياز الطريق بسياراتهم في منطقة البداوي بطرابلس. وطلب رئيس الوزراء من قائد الجيش اللبناني جوزيف عون التحقيق في الحادثة البداوي.

واصلت قوات الجيش الليبي تمشيطها المناطق المحررة من قبضة الميليشيات المسلحة عقب فرار المسلحين من محاور قتال عدة بضواحي طرابلس؛ فيما أعلن اللواء التاسع مشاة التابع للجيش الليبي سيطرته على معسكر اليرموك وتقدمه نحو مبنى الجوازات بصلاح الدين؛ وأحكمت قوات الجيش سيطرتها على عدد من المناطق بعد اشتباكات عنيفة خاضتها ضد ميليشيات الوفاق.

واتهم مدير المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة بالجيش الليبي العميد خالد المحجوب، الرئيس التركي رجب أردوغان بتدريب إرهابيين من جنسيات مختلفة في معسكر “مراد ناضملي” في مدينة غازي عنتاب؛ فيما قال المحجوب :”إن أردوغان يسعى إلى تدمير المنطقة وصناعة صراع عربي عربي بإشراف تنظيم الإخوان الإرهابي.

فيما أفادت مصادر مطلعة، أن بداية لتفكك التحالف بين المدينة التي يسيطر عليها الإخوان وحكومة الوفاق، سيكون له انعكاس على مستقبل ومسار العمليات العسكرية داخل العاصمة، وقال قيادي بارز في “الجيش الوطني” الليبي، إن قواته تتجه لحسم معركة “تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة الميليشيات المسلحة الموالية لحكومة “الوفاق”.

وقال النائب الليبي سعيد مغيب، أمس السبت، لمصادر إخبارية،” إن روسيا أدركت حقيقة الصراع والأزمة الليبية عقب عملية طوفان الكرامة التي أطلقها الجيش في أبريل الماضي، لتحرير طرابلس من الإرهابيين، مضيفًا أن موسكو غيرها كانت لديها صورة مغلوطة عن الأوضاع في ليبيا، لكن سرعان ما تم تغيير وجهة نظرها.

رحّبت الخارجية السودانية، اليوم، بدعوة 4 نواب من مجلس الشيوخ الأمريكي الرئيس دونالد ترامب لتعيين سفير لواشنطن في الخرطوم، مؤكد, أنها تأتي في إطار تطوير العلاقات الدبلوماسية بين الخرطوم وواشنطن”، علاوة على ذلك، قال وزير المالية السوداني، إبراهيم البدوي: “إن القرار النهائي في موضوع رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ورفع العقوبات الاقتصادية بيد الكونجرس الأمريكي، الذي تجب موافقته على المبادرات التي تتخذها الإدارة والخزانة الأمريكيتين.

والتقى رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبد الله حمدوك اليوم، بالمديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف” هنرييتا فور، التي تزور الخرطوم حاليًا؛ لتطوير التعاون بين منظمة “اليونيسيف” والسودان في المجالات المختلفة.

ورحبت الحكومة السودانية بوصول وفد حركة جيش تحرير السودان برئاسة مني أركو مناوي إلى الخرطوم أمس السبت؛ فيما قال عضو المجلس السيادي في السودان محمد الحسن التعايشي: “إن كل من ساهم في عملية التغيير يعتبر جزءًا من ترسيخ مبادئ التغيير وتحقيق مطلوبات الثورة، معتبرًا أن وصول وفد الحركة إلى الخرطوم دليل على التزامها بتحقيق السلام. وأكد محمد حسن التعايشي، عضو مجلس السيادة في السودان، أن وصول وفد الحركة إلى الخرطوم جزء من التزام الطرفين باتفاق حسن النوايا والإعلان السياسي، خاصة ما يتعلق بوقف الأعمال العدائية، وأكد بدوره التزام الحكم الانتقالي في السودان بتحقيق السلام في جميع أرجاء السودان.

قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، إن إدراج إيران في القائمة السوداء لـ “مجموعة العمل المالي الدولية لمكافحة تمويل الإرهاب وغسيل الأموال” سيجعل من البلاد “جزيرة معزولة عن العالم”، مؤكدًا أن عزل البلاد عن النظام المصرفي العالمي “سيجعل إدارة البلاد ماليًا أمرًا صعبًا للغاية”. فيما طلبت الإدارة الأمريكية من الحكومات الأجنبية تقديم تقارير مفصلة عن الصادرات “الإنسانية” إلى إيران، وذلك بعدما أعلنت واشنطن عن آلية جديدة لصادراتها الإنسانية لطهران. وقال الممثل الأمريكي الخاص لشؤون إيران، برايان هوك، إن الهدف من هذه الآلية هو مساعدة الشعب الإيراني وحرمان النظام من الموارد المالية.

وصل إلى المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن جريفثس، إلى صنعاء، في زيارة قصيرة يلتقي خلالها قادة ميليشيات الحوثي، وذلك بعد ساعات قليلة على إعلان مصدر عسكري في الجيش الوطني عن استمرار ميليشيات الحوثي خرق الهدنة في الحديدة. فقد ارتكبت ميليشيات الحوثي، 125 خرقًا للهدنة الأممية منذ تثبيت نقاط ضباط الارتباط في مدينة الحديدة، وبعض المديريات بمحافظة الحديدة، بإشراف رئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار الجنرال أباهيجيت جوها.

ودعا المجلس الانتقالي الجنوبي، إلى بدء مرحلة جديدة وفق اتفاق الرياض (الذي وقعه مبدئيا مع الحكومة اليمنية الشرعية) وتوحيد كل الجهود لمواجهة الشر الأكبر إيران وحلفائها (الحوثيين)، مؤكدًا الثقة في التحالف العربي بقيادة السعودية.

وميدانيًا أعلنت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم، عن إعادة تموضع قوات التحالف في عدن، لتكون بقيادة السعودية وإعادة انتشارها، وفق متطلبات العمليات الحالية، وحققت قوات الجيش اليمني، أمس، تقدمًا ميدانيًا في عدة مواقع مهمة كانت تتمركز فيها ميليشيات الحوثي بجبهة الأشروح بمديرية جبل حبشي غربي تعز، جنوبي غرب اليمن، وأتلفت الفرق الهندسية للقوات اليمنية المشتركة، أمس، 3 آلاف لغم وعبوة متفجرة، نزعتها في وقت سابق من 3 مناطق بالساحل الغربي.

اقتحم نشطاء فلسطينيون وأجانب، أمس، بؤرة استيطانية في منطقة الاغوار شمال الضفة الغربية، وأنزلوا علمًا اسرائيليًا ورفعوا مكانه علما فلسطينيا قبل أن يتدخل الجيش الإسرائيلي. وقمع الاحتلال الإسرائيلي وقفة سلمية تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين، أمس، شارك فيها عدد من الفلسطينيين بالقدس الشرقية المحتلة، وهاجمت قوات الاحتلال الإسرائيلي الفلسطينيين، واعتدت بالضرب واعتقلت عددا منهم. في غضون ذلك، فيما شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملة دهم وتفتيش تخللها اعتقال عشرة من الشبان الفلسطينيين بالضفة الغربية والقدس المحتلة.

وذكر تقرير الاستيطان الأسبوعي الذي يعده المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، أن القرى الفلسطينية تتحول في موسم قطاف الزيتون إلى ساحة مواجهات ساخنة أكثر بين المواطنين والمستوطنين، موضحًا أن هؤلاء المستوطنين يجاهرون بدعمهم لمنظمات الإرهاب اليهودي العاملة في الضفة الغربية، ومنها منظمة “شبيبة التلال” المتطرفة، التي رفضت حكومات “إسرائيل” تصنيفها كمنظمة إرهابية، وتفضل تصنيفها كتنظيم غير مرخص.

في حين، رفضت وزارة التنمية الاجتماعية في الحكومة الفلسطينية، أمس السبت، الزج بها في صرف المنحة القطرية للأسر الفقيرة، في قطاع غزة؛ مؤكدة أنه لا علم لها بهذه المنحة.

قال القيادي السابق بحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عثمان جان إن بلاده ليس لها مستقبل ولا يمكن أن تستمر في ظل حكم نظام الرئيس رجب طيب أردوغان، معلنًا اعتزامه الانضمام إلى فريق نائب رئيس الوزراء الأسبق علي باباجان الذي يجري مشاورات حاليا لتأسيس حزب جديد بعد انشقاقه عن الحزب الحاكم، وقال ولي آغ بابا، نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري إن رسالة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى أردوغان تمثل إهانة لتركيا واستهزاء بكرامتها، ومع ذلك لاذ النظام بالصمت طوال تسعة أيام حتى تم تسريب الرسالة.

زخم كبير شهده مقر السلطة المستقلة للانتخابات بالجزائر على مدار يوم أمس، حيث قدم 13 مرشحاً ملفات ترشحهم للانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر المقبل، وأعلنت هيئة الانتخابات الجزائرية أن 23 مرشحًا تأهلوا للانتخابات الرئاسية.

وقد قدم رئيس الوزراء الجزائري الأسبق، عبد المجيد تبون، أمس، ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية المرتقبة بالبلاد، حيث كان تبون قد استقال من منصب رئيس الوزراء بعد ثلاثة أشهر فقط من توليه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى