سوريا

أردوغان يرفض وقف العملية العسكرية .. وضرب تركي بالمدفعية لقوات أمريكية في كوباني ..أبرز أحداث الهجوم التركي على شمال سوريا اليوم السبت

أبرز العناوين

  • أردوغان يرفض وقف العملية العسكرية وترامب يلوح بحصارٍ قاٍس على أنقرة
  • الجيش التركي يعلن السيطرة على بلدة رأس العين
  • القوات التركية تضرب تمركزًا لقوات أمريكية في كوباني
  • داعش يعود مجددًا إلى مسرح العمليات في سوريا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده لن توقف العملية العسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية في شمال سوريا مهما كانت التصريحات الصادرة بشأنها، مؤكدًا أن التهديدات التي تأتيه من كل حدب وصوب لن تثنيه عن استمرار العملية، وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إنه يرفض أن تقتل تركيا الناس، مؤكدًا أن الولايات المتحدة قادرة على فرض حصارٍ قاسٍ على تركيا إذا ما قامت بفعل شيء ليس من المفروض أن تفعله.

وقال مارك إسبر وزير الدفاع الأمريكي، أمس، إن العملية التركية في سوريا تهدد التقدم الذي تحقق في مواجهة تنظيم داعش الإرهابي وتضع علاقة واشنطن مع أنقرة على المحك

وقالت الرئاسة الفرنسية، اليوم، إن الرئيس إيمانويل ماكرون تحدث مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الحاجة لإنهاء الحملة التركية في سوريا. وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأمريكية إن ترامب كلَّفَ بعض الدبلوماسيين بمحاولة البحث عن قواسم مشتركة بين تركيا والأكراد، وعمّا إذا كان ممكنًا التوصّل إلى وقف لإطلاق النار، فيما اتهم السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، تركيا بارتكابها جرائم تطهير عرقي ضد الأكراد، مؤكدًا أن داعش عاود الظهور، داعيًا الإدارة الأمريكية إلى البدء فورًا بفرض العقوبات المدمرة على تركيا. واقترح رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي إليوت إنجل، أمس، مشروع قانون يفرض عقوبات على مسؤولين أتراك لاشتراكهم في العملية العسكرية شمالي سوريا.

وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس، من احتمال فرار أسرى تنظيم «داعش» المحتجزين في شمال شرق سوريا وسط العملية العسكرية التركية الدائرة هناك، مؤكدًا أن الهجوم التركي سيدفع الأكراد إلى ترك حراسة المناطق التي يقبع بها مسلحو داعش، وهوا ما يعد تهديدًا للجميع. ودعت وزارة الخارجية الروسية، تركيا والأطراف الأخرى إلى ضبط النفس،

وأعلن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، أمس، أن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن اللاجئين “ابتزاز لأوروبا وليست في مكانها”، داعيًا إلى وقف العملية العسكرية التركية في الشمال السوري. وأكدت وزيرة الدولة الفرنسية للشؤون الأوروبية أميلي دو مونشالان، أمس، أن مسألة فرض عقوبات أوروبية على تركيا، إثر تدخلها في شمال سوريا ستبحث في القمة الأوروبية الأسبوع المقبل. فيما أعلنت هولندا، أمس، تعليق تصدير أي شحنات جديدة من الأسلحة إلى تركيا، بعد عدوانها على شمالي سوريا.

وقد فشلت الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، أمس، في التوافق على بيان يدعو تركيا إلى العودة للدبلوماسية، وذلك بمبادرة من الولايات المتّحدة، وبحسب دبلوماسيّين، شكّلت روسيا العائق الأكبر أمام تبنّي موقف موحّد في مجلس الأمن.

اشتدت وتيرة القصف التركي لبلدات وقرى تقع شمالي سوريا، اليوم، واستهدف القصف تحديدًا بلدتي تل أبيض وعين عيسى، فيما ذكرت تقارير تركية أن قوات من الجيش التركي وصلت إلى الطريق الدولي الواصل بين مدينتي منبج والقامشلي شرقي سوريا. وذلك بعدما قصفت القوات التركية بالمدفعية أحياء مدينة القامشلي، أمس. ودخلت فصائل موالية لتركيا، اليوم، مسافة 30 كلم وقطعت طريقا رئيسيا، وقامت بالسيطرة على حاجز يفصل تل تمر والرقة وعين عيسى.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم، استيلاء الجيش التركي على بلدة رأس العين شمالي سوريا، فيما نفت قوات سوريا الديمقراطية النبأ، وأكدت أن الاشتباكات في رأس العين مازالت مستمرة.

قالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” اليوم السبت، إن قوات أمريكية في محيط عين العرب “كوباني” بسوريا تعرضت لنيران مدفعية من مواقع تركية، موضحة أن القوات الأمريكية لم تنسحب من عين العرب بعد عملية إطلاق النيران التركية، ولا إصابات بين الجنود الأمريكيين. وحذر المتحدث باسم البنتاجون بروك ديوالت من أن الولايات المتحدة جاهزة للرد على أي اعتداء بـ “عمل دفاعي فوري”.

 إلا أن وزارة الدفاع التركية نفت استهداف نقطة المراقبة الأمريكية، وقالت إنها ردت على مصادر إطلاق قذائف هاون ورشاشات ثقيلة على بعد ألف متر من نقطة المراقبة الأميركية. وقال وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، اليوم، إن ضرب القوات الأمريكية وقوات التحالف في سوريا غير وارد على الإطلاق، مشيراً إلى وجود تنسيق متواصل بين المقرات التركية والأمريكيين.

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية صباح اليوم، انفجار سيارة مفخخة قرب سجن يضم عناصر تنظيم “داعش”، في مدينة الحسكة، شمال شرقي سوريا، تزامنا مع استمرار الهجوم التركي على المنطقة. وذلك بعد هجوم مشابه استهدف مدينة القامشلي شمال سوريا تسبب بمقتل وإصابة نحو 10 أشخاص بينهم مدنيون، تبناه تنظيم “داعش”.

وقال قائد قوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، إن ميليشيات مدعومة من إيران، بدأت بالهجوم على القوات ذات الغالبية الكردية، من الجنوب، وذلك بالتزامن مع الغزو الذي تشنه تركيا أيضًا، مشيرًا إلى أن قوات سوريا الديمقراطية، “تحرس ما بين 9 آلاف و12 ألف مسلح من تنظيم داعش، محذرًا من أنه في حال لم توقف تركيا الحرب، فسيتعين على قواته “أن تترك حراسة السجون التي يقبع فيها مسلحو داعش.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية، أمس، إن 5 معتقلين من تنظيم داعش الإرهابي، فروا من أحد السجون التي تديرها، بعد سقوط قذائف تركية في جواره في مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا، وأحبطت قوات الأمن المكلفة بتأمين سجن مركزي قرب مدينة الحسكة محاولة لتهريب الآلاف من سجناء داعش، كما وثّق مقطع فيديو، إحباط الأجهزة الأمنية الكردية محاولة هروب في مخيم الهول الذي يأوي الآلاف من أسر مسلحي تنظيم داعش شمال شرقي سوريا.

وأكد برنامج الأغذية العالمي، نزوح أكثر من 100 ألف من سكان رأس العين وتل أبيض في شمال شرق سوريا، إثر الهجوم التركي على شمال سوريا، بالإضافة إلى العمل على إغلاق مخيم للنازحين يضم 7 آلاف شخص، لتعرضه للقصف التركي، وأعلنت منظمة إغاثة، إغلاق مستشفى للسبب نفسه، وحذرت منظمات إغاثة أن العملية العسكرية التركية تهدد حياة مليوني مدني في شمال شرقي سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى