الصحافة الدولية

الاتحاد الأوروبي يطالب جونسون بتنازلات أكثر .. والشرطة الأكوادورية تفرق المتظاهرين .. أبرز ما جاء بالصحافة الدولية اليوم الخميس

أبرز العناوين :-
• الاتحاد الأوروبي يطالب بوريس جونسون بتنازلات أكثر حال رغبته في الوصول لاتفاق قبل 31 أكتوبر.
• قوات الشرطة الأكوادورية تفرق المتظاهرين.
• الرئيس الأوكراني ينفي ابتزاز ترامب.
• الاتحاد الأوروبي يدعو تركيا لضبط النفس ووقف الهجوم على شمال سوريا.
• اهتمام روسي بتهدئة الوضع بين تركيا وسوريا
• رئيسة تايوان تتعهد بالدفاع عن سيادة البلاد في مواجهة “الضغوط الصينية”
• “آبل” الأمريكية تسحب تطبيقا للنقل داخل هونج كونج بعد تحذير الصين

طالب الاتحاد الأوروبي من بريطانيا تقديم ” تنازلات أكبر” حال رغبتها في الحصول على اتفاق للبريكسيت قبل التاريخ المتفق عليه يوم 31 أكتوبر القادم .

وبعد تصريحات من مصدر داخل الحكومة البريطانية تفيد باستحالة الوصول لاتفاق للبريكسيت بسبب طلبات المستشارة الألمانية المبالغ فيها ليرد الاتحاد الأوروبي على تلك التصريحات باتهام رئيس الوزراء البريطاني بالاستمرار في “لعبة إلقاء اللوم” على الطرف الأخر.

مفاوض الاتحاد الأوروبي مع بريطانيا مايكل بارنير صرح بأن الوصول لصفقة قبل 31 أكتوبر أصبح أمرا في غاية الصعوبة لأن الاتحاد لا يمكن أن يقبل بعرض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الأخير للبريكسيت لكن لا يزال الوصول لصفقة أمر ممكن ” كما أضاف لتصريحاته ” أنه موجود على مدار الساعة للتوصل مع البريطانيين لاتفاق”

بدور صرح رئيس المفوضية الأوروبية جون كلود يونكير أنه “لا يقبل أسلوب إلقاء اللوم الذي يقوم به جونسون لكي لا أستبعد الوصول لصفقة”

ومن المنتظر أن يلقي كل من الرئيس الفرنسي ماكرون والمستشارة الألمانية أنجلا ميركل الأحد قبيل مؤتمر الاتحاد الأوروبي يومي 17 و 18 أكتوبر المقبل والذي يحسم بشكل كبير الموقف فيما يخص البريكسيت .

كما ويلتقي اليوم مفاوض الاتحاد الأوروبي لبريطانيا مايكل بارنير ووزير البريكسيت البريطاني ستيف باركلي .

يذكر أن رئيس الوزراء البريطاني يقع تحت ضغط كبير بعد رفض الاتحاد الأوروبي لمقترحه مبدئيا بالإضافة للضغط الداخلي عليه لتأجيل البريكسيت من المعارضين للبريكسيت والذين انتشوا بالأمس بما وصفوه انتصار لهم بعدما قررت المحكمة العليا بإسكتلندا الانتظار قبل اتخاذ قرار بإجبار جونسون على تأجيل البريكسيت حال لم يستطع الوصول لاتفاق خلال 10 أيام بدأ من اليوم.

فرقت قوات الشرطة في الإكوادور المتظاهرين أمس الأربعاء بعد دعوات للتظاهر والإضراب العام بالبلاد بعد أسبوع من الاضطراب السياسي في البلاد على خلفية أتخاذ الرئيس لينين مورينو إجراءات اقتصادية تقشفية .

أحتل المتظاهرون الشوارع الرئيسية كما أغلقت المدارس والمحلات التجارية أبوابها وبدأت المظاهرات بشكل سلمي من قبل المتظاهرين المستجيبين لدعوة جماعة “السكان الأصلين” قبل أن تتصاعد الاشتباكات بعد قيام شبان مقنعين بإلقاء الحجارة على الشرطة التي ردت عليهم بقنابل الغاز .

وقد أعتذر وزير الداخلية الأكوادوري للشعب بسبب إلقاء قنبلتي غاز من قبل الشرطة على مسيرتين سلميتين بالقرب من منطقة جامعية ومركز للثقافة بالعاصمة كويتو وصرح بأن ذلك غير مسموح ولن يتكرر بعد أن أنتشر فيديو للحادثة على وسائل التواصل الاجتماعي.

بالتزامن مع التصعيد المستمر منذ بداية الأسبوع أرتفع سقف مطالب جماعة “السكان الأصليون” ومن خلفهم المتظاهرين لتنحي الرئيس مورينو وحكومته على خلفية تصرفهم باسلوب “دكتاتوري” بعد أن فضوا المظاهرات السلمية وأعلنوا حالة الطوارئ بالإضافة لحظر تجول ليلاً بالبلاد.

اسبوع الاضطراب السياسي بالإكوادور نتج عنه الاعتقال الشرطة ل700 شخص وإصابة 360 مدنيا و86 شرطيا وفقا لبيان وزير الداخلية باولو روميو، كما وأثر ذلك على صادرات الدولة اللاتينية العضوة بمنظمة أوبك من النفط بسبب تعطل العمل ودخول المتظاهرين لأماكن التشغيل فوفقاً لوزير البترول كارلوس بيريز فإن الإكوادور خسرت 12,5 مليون دولار بسبب تخلفها عن تصدير 232000 برميل بترول.

يذكر أن الرئيس مورينو نقل مقر الحكومة لمدينة جوايا كويل منذ بدأ الاضطراب للبعد عن العاصمة كويتو المزدحمة بالأحداث والمظاهرات .

ذكر الرئيس الأكراني فيلاديمير زلينسكي أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يسع لابتزازه سواء في مكالمة هاتفية في شهر يوليو أو خلال مقابلته له في سبتمبر الماضي خلال مؤتمر أقيم  الأمس بالعاصمة الأكرانية كييف.

ونفى الرئيس الأوكراني زلنسكي معرفته بأمر تعليق المساعدات العسكرية الأمريكية لبلاده قبل المكالمة التلفونية مع الرئيس ترامب بل ذكر أنه تم إعلامه بذلك من خلال وزير دفاعه في وقت لاحق وقد تطرق للموضوع مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال لقاء جمعهما في بولندا.

أضاف زلينسكي أن الغرض من المكالمة مع الرئيس ترامب هو ترتيب لقاء بين الطرفين كما وحث زلنسكي ترامب على تغير خطاب البيت الأبيض نحو أكرانيا .

وذكر زلنسكي لأن كيف منفتحة على المساعدة في التحقيق حول نشاطات جو بايدن لكنه أضاف أن أكرانيا دولة مستقلة وأن السلطات القانونية الأكرانية لا يمكن أن يؤثر عليها .

وأضاف الرئيس الأوكراني” لم يكن هناك أي ابتزاز في المكالمة لم يكن هذا موضوع المكالمة أصلاً ” متحدثاً في التلفزيون الرسمي خلا ل مؤتمر جماهيري مفتوح معه بالعاصمة الأكرانية كييف .

يذكر أن المكالمة الهاتفية بين ترامب وزلنسكي كانت السبب في أطلاق ضابط المخابرات داخل البيت الأبيض “لصافرة الأنذار” والتي تعمي وجود استغلال لصلاحيات الرئيس أو قيامه بعمل غير قانوني ويضر بالمصلحة العامة التي ترتب عليها فيما بعد قيام رئيسة الكونجرس نانسي بيلوسي بإصدار قرار بدأ إجراءات عزل الرئيس دونالد ترامب بسبب ما أسمته استغلاله لسلطات الرئيس وإضراره بمصلحة الولاية المتحدة القومية .

استنكر الاتحاد الأوروبي الهجوم التركي على شمال سوريا ودعا أنقرة للامتثال لسياسات الاتحاد الأوروبي الخارجية حال جدية أنقرة في الدخول لمنظومة الاتحاد الأوروبي وفقاً للمتحدث الرسمي باسم الاتحاد.

فقد صرح المتحدث باسم الاتحاد بأن “الانضمام للاتحاد الأوروبي يتطلب من كل المرشحين إتباع سياسات الاتحاد الخارجية وفي هذا السياق إذا كانت تركيا جادة في طلبها للانضمام للاتحاد عيها فعل ذلك ”

كما وطالب رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكير بأن تظهر تركيا تعقلاً وضبت للنفس وتتوقف فوراً الهجوم على شمال سوريا .

وفي خطابه للبرلمان الأوروبي ذكر يونكير ” لتركيا مخاوف من المنطقة الحدودية بينها وبين سوريا وعلينا أن نتفهم ذلك ولكن أطالب تركيا كما أطالب كل الفاعلين في سوريا بضبط النفس” .

الخارجية الروسية: موسكو مهتمة بتهدئة الوضع بين تركيا وسوريا، حسب تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف فإن موسكو تسعي لإقامة حوار بين أنقرة ودمشق بما فيه مصلحة الجانبين، حيث أن روسيا متفهمة مخاوف تركيا إزاء أمن حدودها ولكن يجب تسوية الوضع مع مراعاة مصالح الجانب السوري حيث أن الحل الدائم لتلك المخاوف هو الاتفاق القائم بين الجانبين ضمن اتفاقية أضنة 1998.

وأضاف أن هناك اتصال دائم بين الجانبين الروسي والتركي، حيث اتصل الرئيس بوتين بنظيره التركي، وأشار إلي اتصال وزير الخارجية التركي به قبل ذلك في إشارة الي عدم انقطاع الاتصال بين الجانبين فهم يعملون علي تهدئة الوضع بما يحقق الاحترام والسيادة وسلامة الأراضي السورية.

وكانت تركيا قد أعلنت أمس الأربعاء بدء الهجوم البري شمالي سوريا في إطار عملية نبع السلام.

رئيسة تايوان تتعهد بالدفاع عن سيادة البلاد في مواجهةالضغوط الصينية، حسب وكالة رويترز فإن رئيسة تايوان ، تساي إينج وين، أعلنت اليوم في خطاب بمناسبة اليوم الوطني أنها تتعهد هي وحكومتها بالدفاع عن سيادة البلاد والحرية والديمقراطية في مواجهة الضغوط التي تمارسها بكين على تلك الجزيرة التي تحكم نفسها وتعتبرها الصين إقليماً منشقاُ عنها .

وأضافت أن مقترح الصين بإقامة  بلد واحدة ونظامين في تايوان  أثر على الأمن الإقليمي، وأن هونج كونج تشهد احتجاجات وفوضى منذ شهور ضد الحكومة بسبب فشل ترتيب سياسي مماثل يضمن الحريات.

وكانت الصين كثفت الضغط على الجزيرة بالدفع بدوريات تحمل قاذفات بشكل منظم منذ تولت تساي وين منصبها فى 2016، كما خسرت تايوان منذ ذلك الوقت سبعة من حلفائها بعد تحول علاقاتهم مع بكين التي لا تستبعد اللجوء للقوة لإعادة السيطرة على تايوان.

آبلالأمريكية تسحب تطبيقا للنقل داخل هونغ كونغ بعد تحذير الصين، حسب وكالة أنباء روسيا اليوم فإن شركة آبل الأمريكية قامت بسحب تطبيق “هونج كونج ماب لايف” والذي كان يسمح لسكان هونغ كونغ بتحديد مواقع الشرطة على الخريطة، وقالت آبل لمطوري التطبيق في بيان لها أن ذلك التطبيق تم استخدامه بطريقة عرضت تنفيذ القانون وسكان هونج كونج للخطر.

وجاء ذلك بعدما قامت صحيفة تشاينا ديلي بكتابة مقالة تعرض فيها التطبيق وقالت أنه يساعد بشكل واضح مثيري الشغب، وأن الصين لا تريد جر آبل الي الاحتجاجات السياسية ولكن علي الشركة الأمريكية أن تفكر في عواقب قرارها المتهور وغير الحكيم فى عرض ذلك التطبيق والذي يجعل الناس يفكرون أن آبل  تخلط بين الاحتجاجات السياسية والأعمال غير القانونية.

وكانت هونج كونج تشهد منذ أربعة أشهر احتجاجات سياسية واسعة النطاق  تطورت إلي مواجهات عنيفة بين المتظاهرين والشرطة وأعمال تخريب بالمدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى