الصحافة الدولية

زيارة مرتقبة من رئيسة المجلس الدولي لحقوق الانسان لكراكاس

ذكرت وكالة “رويترز” أن رئيسة مجلس حقوق الأنسان بالأمم المتحدة ميشيل باشيليت بأنها ستقوم بزيارة رسمية لفنزويلا لعقد اجتماعات منفصلة مع كل من الرئيس الفينزويلي نيكولاس مادورو وزعيم المعارضة خوان جاويدو من 19 ل21 من هذا الشهر ووفقاً للوكالة فإن ميشيل قد صرحت في وقت سابق بأن قوات الأمن الفنزويلية بالتعاون مع مليشيات حكومية قد قامت بقمع المظاهرات السلمية عن طريق السجن والتعذيب والقتل .

وتأتي زيارة ميشيل قبل عقد جلسات مجلس حقوق الأنسان التي ستمتد ل3 أسابيع ابتداء من يوم 24 من هذا الشهر ومن المتوقع أن تقوم الدول الغربية واللاتينية تحديداً بالضغط على الرئيس مادورو ومهاجمته خلال الاجتماعات .كما أفادت وكالة ” أسوشيتيد بريس ” بأن الاتحاد الأوروبي قد يتبنى قرار بفرض عقوبات على نظام مادورو ومعاونيه حيث تقوم كل من بريطانيا ، إسبانيا، هولندا،فرنسا،وألمانيا بالأعداد لمقترح يتيح فرض عقوبات مادية على الرئيس مادورو وبعض من أبرز معاونيكما  كما ويمنعهم من التصرف بأموالهم في البنوك الأوروبية قبل عرضه على المجلس الأوروبي للموافقة عليه ،تجدر الإشارة لتبني الدول الأوروبية لموقف مؤيد لرئيس الجمعية التأسيسية وزعيم المعارضة خوان جاويدو وتطالب بتنحي الرئيس نيكولاس مادورو بالتوازي مع الموقف الأمريكي من الأزمة الدائرة منذ مطلع العام .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى